اذهب الي المحتوي
واعي واعي

مع #الحديث_الشريف

Recommended Posts

Bild könnte enthalten: Text

 

بسم الله الرحمن الرحيم
مع #الحديث_الشريف: رائحة الفم الحسّيّة والمعنويّة
- للإستماع◄http://www.hizb-ut-tahrir.info/…/hadeeth-ra2ehat-alfam-alhe…

نحييكم جميعا أيها #الأحبة في كل مكان، في حلقة جديدة من برنامجكم "مع الحديث الشريف" ونبدأ بخير تحية، فالسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

 

عن أبي هريرة، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: «لَوْلَا أَنْ أَشُقَّ عَلَى أُمَّتِي - أَوْ عَلَى النَّاسِ - لَأَمَرْتُهُمْ بِالسِّوَاكِ مَعَ كُلِ صَلَاةٍ». رواه البخاري برقم 861.

 

رائحة الفم الكريهة تحتاج إلى سواك ليزيلها، فهذه رائحة حسية تظهر عندما يعلق في الفم بقايا طعام، والدين لم يترك أمرا يتعلق بالطهارة أو النظافة إلا بيّنه لنا، والحديث يحثّنا على استخدام السواك حثّا لا أمرا واجبا، كي لا يشقّ على الأمة، لذلك حريّ بنا أن نستخدم هذه الوسيلة لنبقى دائما في حالة من#النظافة وفي حالة من التلبس بسنة رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم.

 

أيها #المسلمون:

 

كيف إذا اجتمعت رائحة الفم الحسية مع رائحته المعنوية؟ كم ستكون الرائحة كريهة؟ نعم، لقد أصبح المسلمون يحتاجون إلى سواك حسيّ ومعنوي معا لإزالة أثر الرائحة الكريهة من الفم ومن بين ثنايا الأسنان بعد أن أصبحت ألسنتهم تنام وتصبح على شتم الحكام ولعنهم والدعاء عليهم؛ ذلك بسبب فجورهم وظلمهم وقتلهم لشعوبهم، إذ أصبح خلعهم في دائرة الاهتمام الأولى عند الأمة، لذلك لهجت ألسنتهم بشتمهم وبلعنهم وبالدعاء عليهم، بل واتخذت القرار بلفظهم وإزالتهم من واقع الحياة السياسية، لتنعم بعدهم بخليفة يحكمها بكتاب ربها وبسنة نبيّها صلى الله عليه وسلم.

 

اللهمَّ عاجلنا بخلافةٍ راشدةٍ على منهاجِ النبوةِ تلمُّ فيها شعثَ المسلمين، ترفعُ عنهم ما هم فيهِ من البلاء، اللهمَّ أنرِ الأرضَ بنورِ وجهِكَ الكريم. اللهمَّ آمين آمين.

 

أحبتَنا الكرام، وإلى حينِ أنْ نلقاكم مع حديثٍ نبويٍّ آخرَ، نتركُكم في رعايةِ اللهِ، والسلامُ عليكم ورحمةُ اللهِ وبركاتُهُ.

كتبه للإذاعة: أبو مريم

====================
 

 
 
 
 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
Bild könnte enthalten: Text
 

بسم الله الرحمن الرحيم
#الحديث_الشريف: طاعة الأمير من طاعة الله ورسوله
- للإستماع◄http://www.hizb-ut-tahrir.info/…/hadeeth-taa3at-alameer-wat…

نحييكم جميعا أيها #الأحبة في كل مكان، في حلقة جديدة من برنامجكم "مع الحديث الشريف" ونبدأ بخير تحية، فالسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

 

أَخْبَرَنَا يُوسُفُ بْنُ سَعِيدٍ، قَالَ: حَدَّثَنَا حَجَّاجٌ، عَنِ ابْنِ جُرَيْجٍ، قَالَ: أَخْبَرَنِي زِيَادٌ، أَنَّ ابْنَ شِهَابٍ، أَخْبَرَهُ أَنَّ أَبَا سَلَمَةَ، أَخْبَرَهُ أَنَّهُ سَمِعَ أَبَا هُرَيْرَةَ، يَقُولُ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «مَنْ أَطَاعَنِي فَقَدْ أَطَاعَ اللَّهَ، وَمَنْ عَصَانِي فَقَدْ عَصَى اللَّهُ، وَمَنْ أَطَاعَ أَمِيرِي فَقَدْ أَطَاعَنِي، وَمَنْ عَصَى أَمِيرِي فَقَدْ عَصَانِي» (السنن الكبرى للنسائي 6596).

 

إن خير الكلام كلام الله تعالى، وخير الهدي هدي نبيه عليه الصلاة والسلام، محمد بن عبد الله، أما بعد:

 

إن هذا الحديث الشريف يخبرنا بأمر في غاية الأهمية وهو الطاعة والانصياع، وهي ثلاث؛ أولها وأعلاها هي طاعة الخالق الباري، وتكون كامل الطاعة بالاستجابة لأوامر الله كلها في كل صغيرة وكبيرة، ومن الطاعة اجتناب المعاصي، أي الاستجابة للنواهي.

 

ثانيها هي طاعة الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام، وهي لا تتعارض مع طاعة الله تعالى، بل هي طاعة الله سبحانه وتعالى، لأن أوامره ونواهيه هي وحي من عند الله سبحانه وتعالى، لهذا يقول عليه الصلاة والسلام في الحديث من أطاعني فقد أطاع الله ومن عصاني فقد عصاه.

 

آخرها هي طاعة كل من تولى أمر المسلمين بشيء، فطاعتهم بالأصل مرتبطة بمن منحهم صلاحية الطاعة لهم، وهو الله تعالى وشرعه الحنيف، وهذا ما أشار له الحديث بأن من أطاع الأمير فقد أطاع الرسول عليه الصلاة والسلام، وهذا في كل ما أقره الشرع، فإن عصى فقد عصى الله.

 

لو تدبرنا هذا الحديث لأدركنا أن الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام يخبرنا عن أمرين اثنين؛ الأول أن الأمور كلها مرجعها إلى الله سبحانه وتعالى وأوامره وإرادته، وله الأمر كله، وعلينا طاعته، ولا جدال في ذلك وفيما يترتب على المعصية من إثم عظيم. الثاني أننا يجب أن نسلك الخط الذي خطه الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام بإخبار من الله تعالى له، ونسير عليه بخُطى ثابتة محسوبة بدقة.

 

الله نسأل أن يجعلنا من الذين يسمعون ويطيعون الله والرسول عليه الصلاة والسلام، وأن يهيئ لنا من يحكمنا بشرع الله تعالى ونطيعه كما أمرنا الله تعالى ورسوله الكريم عليه الصلاة والسلام، اللهم آمين.

 

أحبتنا الكرام، وإلى حين أن نلقاكم مع حديث نبوي آخر، نترككم في رعاية الله، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

كتبه للإذاعة: د. ماهر صالح

====================
 

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
 

مع الحديث الشريف - أبو جهل أم حكام الأمة؟!

 

 

بسم الله الرحمن الرحيم

 

 

 

مع الحديث الشريف

أبو جهل أم حكام الأمة؟!

 

 

 

    نحييكم جميعا أيها الأحبة في كل مكان، في حلقة جديدة من برنامجكم "مع الحديث الشريف" ونبدأ بخير تحية، فالسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

 

  عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: «آيَةُ الْمُنَافِقِ ثَلَاثٌ: إِذَا حَدَّثَ كَذَبَ، وَإِذَا وَعَدَ أَخْلَفَ، وَإِذَا اؤْتُمِنَ خَانَ». رواه البخاري برقم 33. 

  

   أخلاق طيبة سادت عند العرب قبل الإسلام، وكان لها أثر عظيم في تنظيم حياتهم المجتمعية، ولها سطوة لا يستطيع الفرد التفلّت منها، فكانت تقوم مكان الدين والقانون، ولعل أبرزها الكرم والشجاعة والغيرة والعفّة والوفاء والحلم، وحفظ العهد وحفظ السر والرزانة والترفع عن الدنايا وعن جليس السوء. نعم أخلاق طيبة عرفها المجتمع الجاهلي وصوّرها الشعراء في قصائدهم، فكانت نماذج للأخلاق الساميّة، وجاء الإسلام وأقرّ الطيّب منها.

 

أيها المسلمون:

 

   حال سقيم عاشته الأمة الإسلامية منذ هدم خلافتها وما زالت تعاني آثاره حتى اليوم، فبعد تغييب المبدأ الإسلامي عن واقع الحياة، وبعد تغلغل الفكر الرأسمالي في المجتمعات الإسلامية، بدأ يطفو على السطح الكذب والفجور والغدر والنفاق بشكل فاضح ولافت للنظر، حتى صارت هذه الصفات تسير مع الحياة وكأنها أمر طبيعي. فإذا كان المجتمع الجاهلي قد ترفّع عن هذه الصفات؛ فهل يمكننا القول أن حكام الضرار هذه الأيام أكثر جورا وأعظم جرما من أبي جهل وأبي لهب؟ نعم يمكننا قول ذلك للأسف، فتلكم الحقيقة، بلا شك.

 

    اللهمَّ عاجلنا بخلافةٍ راشدةٍ على منهاجِ النبوةِ تلمُّ فيها شعثَ المسلمين، ترفعُ عنهم ما هم فيهِ من البلاء، اللهمَّ أنرِ الأرضَ بنورِ وجهِكَ الكريم. اللهمَّ آمين آمين.

 

   أحبتَنا الكرام، وإلى حينِ أنْ نلقاكم مع حديثٍ نبويٍّ آخرَ، نتركُكم في رعايةِ اللهِ، والسلامُ عليكم ورحمةُ اللهِ وبركاتُهُ. 

 

 

 

كتبه للإذاعة: أبو مريم

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
 
 
 
Bild könnte enthalten: Blume, Pflanze und Text
 

بسم الله الرحمن الرحيم
نفائس الثمرات: لَا تَخْفِرَنَّ اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ فِي ذِمَّتِهِ
- للإستماع◄http://www.hizb-ut-tahrir.info/…/nafaes-laa-takhferanna-all

حَدَّثَنَا عَبْدُ اللَّهِ، حَدَّثَنِي أبِي، أَخْبَرَنَا مُوسَى بْنُ هِلَالٍ، حَدَّثَنَا هِشَامُ بْنُ حَسَّانَ، عَنِ الْحَسَنِ قَالَ: "دَخَلَ سَلْمَانُ عَلَى أَبِي بَكْرٍ، وَهُوَ يَكِيدُ بِنَفْسِهِ، فَقَالَ: يَا خَلِيفَةَ رَسُولِ اللَّهِ، أَوْصِنِي، فَقَالَ لَهُ أَبُو بَكْرٍ: «إِنَّ اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ فَاتِحٌ عَلَيْكُمُ الدُّنْيَا، فَلَا تَأْخُذُوا مِنْهَا إِلَّا بَلَاغَكُمْ، وَإِنَّ مَنْ صَلَّى صَلَاةَ الصُّبْحِ فَهُوَ فِي ذِمَّةِ اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ فَلَا تَخْفِرَنَّ اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ فِي ذِمَّتِهِ، فَيُكِبَّكَ فِي النَّارِ عَلَى وَجْهِكَ».

الزهد/ لأحمد بن حنبل

وصل اللهم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

====================

تم تعديل بواسطه واعي واعي

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
 

الحديث الشريف - أهلك الناس

 

 

بسم الله الرحمن الرحيم

 

 

 

الحديث الشريف

أهلك الناس

 

 

 

نحييكم جميعا أيها الأحبة في كل مكان، في حلقة جديدة من برنامجكم "مع الحديث الشريف" ونبدأ بخير تحية، فالسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

 

حَدَّثَنِي مَالِكٌ، عَنْ سُهَيْلِ بْنِ أَبِي صَالِحٍ، عَنْ أَبِيهِ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ، أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: «إِذَا سَمِعْتَ الرَّجُلَ يَقُولُ هَلَكَ النَّاسُ فَهُوَ أَهْلَكُهُمْ». (موطأ مالك 1806)

 

إن خير الكلام كلام الله تعالى، وخير الهدي هدي نبيه عليه الصلاة والسلام، محمد بن عبد الله، أما بعد:

 

إن هذا الحديث الشريف يتعلق بمنطق الكلام وكيف يجب أن يصدر من الإنسان الواعي. هذا الحديث ينهى عن الكلام الذي فيه إحباط للناس وذم للحال، والمرء إن كان متفائلاً مستبشراً فهذا يظهر في كلامه ومنطقه وخطابه، وإن كان متشائمًا يكثر الشكوى فيظهر الإحباط في كلامه، وقد يقع في القنوط والعياذ بالله، عدا أنه يحبط الآخرين ويزيد نفسه إحباطًا بكلامه. فمن قال للناس أنهم هلكوا فقد كان أكثرهم هلاكاً.

 

لقد حثنا الشارع سبحانه وتعالى أن نكون مبشرين غير منفرين، ملقين آمالنا على الله متوكلين عليه، غير قانطين ولا محبطين، فالإسلام جاء يرفع همم النفوس، ويعلق ثقتها بالخالق صاحب القدرة، ويجعلها تستمد منه القوة والأمل بأن الحق سوف يسود، ويزيح الظلم والباطل، وهذا كائن لا محالة.

 

الله نسأل أن يجعلنا من المبشرين بنصره، وأن يجعلنا من المتفائلين المتوكلين عليه عز وجل، اللهم آمين.

 

أحبتنا الكرام، وإلى حين أن نلقاكم مع حديث نبوي آخر، نترككم في رعاية الله، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

 

 

 

كتبه للإذاعة: د. ماهر صالح

تم تعديل بواسطه واعي واعي

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

بسم الله الرحمن الرحيم
مع #الحديث_الشريف: أحسنهم خلُقاً وألطفهم بأهله
- للإستماع◄http://www.hizb-ut-tahrir.info/…/hadeeth-ahsanohom-kholoqaa…


نحييكم جميعا أيها #الأحبة في كل مكان، في حلقة جديدة من برنامجكم "مع الحديث الشريف" ونبدأ بخير تحية، فالسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

 

حَدَّثَنَا أَحْمَدُ بْنُ مَنِيعٍ البَغْدَادِيُّ قَالَ: حَدَّثَنَا إِسْمَاعِيلُ ابْنُ عُلَيَّةَ قَالَ: حَدَّثَنَا خَالِدٌ الحَذَّاءُ، عَنْ أَبِي قِلَابَةَ، عَنْ عَائِشَةَ، قَالَتْ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: "إِنَّ مِنْ أَكْمَلِ المُؤْمِنِينَ إِيمَانًا أَحْسَنُهُمْ خُلُقًا وَأَلْطَفُهُمْ بِأَهْلِهِ". جامع الترمذي 2654

 

إن هذا الحديث الشريف يخبرنا عمّا يميز المسلم عن الآخر، والكافر عن المؤمن، بأن الإسلام صاحب أفكار عملية تطبق في أفعالنا في كل صغيرة وكبيرة، وعلى هذا ليس الإيمان بالله يكفي أن ندرك أو يدرك المشاهد أن هذا الشخص تجسد الإيمان به من غير سلوك اتجاه الآخرين، ويكمن هذا التجسد في الأخلاق التي حث عليها الإسلام، وهذا من متطلبات الإيمان. بحيث إن الذي يؤمن بالله رباً يتحتم عليه أن يتحلى بما يظهر على سلوكه هذا بأنه عبد لمعبود، فتتجسد فيه الصفات التي أرادها الله تعالى في البشر.

 

وفي لفتة أخرى جميلةٍ في الحديث الشريف، وهي التلطف بالأهل أي التعامل معهم بالإحسان، والأخذ بالغفران بدل الغضب والعقاب، وأن يكون الطرف اللين القادر على إيجاد الركن الدافئ للأهل، وهذا من لوازم الإيمان بالله، وصاحب الصفات الرفيعة، فالعبد الملتزم بالعبودية تتجسد فيه الصفات التي أرادها سيده، فكيف إن كان الخالقُ هو المعبودَ المتعَبَّدَ في كل شيء بالفعل والقول؟

 

فاللهَ نسأل أن يجعل الإيمان يتجسد في سلوكنا وأن نكون كما يحب الله تعالى ويرضى عنا. فاللهم آمين.

 

اللهمَّ عاجلنا بخلافةٍ راشدةٍ على منهاجِ النبوةِ تلمُّ فيها شعثَ المسلمين، ترفعُ عنهم ما هم فيهِ من البلاء، اللهمَّ أنرِ الأرضَ بنورِ وجهِكَ الكريم. اللهمَّ آمين آمين.

 

أحبتَنا الكرام، وإلى حينِ أنْ نلقاكم مع حديثٍ نبويٍّ آخرَ، نتركُكم في رعايةِ اللهِ، والسلامُ عليكم ورحمةُ اللهِ وبركاتُهُ.

 

 

كتبه للإذاعة: د. ماهر صالح

====================
 

Bild könnte enthalten: Text
 
 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

 

مع الحديث الشريف - الغيبة والبهتان

بسم الله الرحمن الرحيم

 

مع الحديث الشريف

الغيبة والبهتان

 

 

نحييكم جميعا أيها الأحبة في كل مكان، في حلقة جديدة من برنامجكم "مع الحديث الشريف" ونبدأ بخير تحية، فالسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

 

حَدَّثَنِي مَالِكٌ، عَنِ الْوَلِيدِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ صَيَّادٍ، أَنَّ الْمُطَّلِبَ بْنَ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ حَنْطَبَ الْمَخْزُومِيَّ أَخْبَرَهُ، أَنَّ رَجُلًا سَأَلَ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: مَا الْغِيبَةُ؟ فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «أَنْ تَذْكُرَ مِنَ الْمَرْءِ مَا يَكْرَهُ أَنْ يَسْمَعَ"، قَالَ: يَا رَسُولَ اللَّهِ، وَإِنْ كَانَ حَقًّا؟ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: "إِذَا قُلْتَ بَاطِلًا فَذَلِكَ الْبُهْتَانُ». (موطأ مالك 1812)

 

إن خير الكلام كلام الله تعالى، وخير الهدي هدي نبيه عليه الصلاة والسلام، محمد بن عبد الله، أما بعد:

 

إن من أكثر الأمور إشعالاً للفتن هي الغيبة وذكر المرء بما لا يحب، وبما فيه إحراج وضيق لصدره، ففيه من إشعال الأحقاد والفتن بين الناس ما فيه، وفي من تحطيم العلاقات بين الناس وإفساد الجماعة ما فيه، فكان نهي الشرع عنه والحث على اجتنابه. فالكلام الذي يؤدي إلى الفتن أصلاً والشقاق منهي عنه، والغيبة لا توصل إلى شيء جيد، فعلينا الحرص على الابتعاد عنها لما فيها من إثم وضرر. فالأصل التقيد بالشرع وبما يصلح الناس ويبعد الشقاق، ليكون المجتمع الإسلامي متجانساً، ويحافظ الناس على إخوتهم ويستروا عيوبهم ويحفظوا خصوصياتهم، فلا يذكرونهم إلا بما يحبون.

 

الله نسأل أن يبعدنا عن الغيبة والبهتان، وعن أصحابه، وأن نكون كما يحب الله ورسوله الكريم، وأن يستر عيوبنا ويحفظ أنفسنا وجماعتنا، اللهم آمين.

 

أحبتنا الكرام، وإلى حين أن نلقاكم مع حديث نبوي آخر، نترككم في رعاية الله، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

 

 

كتبه للإذاعة: د. ماهر صالح

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
 

مع الحديث الشريف - أن يكونَ اللهُ ورسولُه أحبَّ إليه مما سواهما

 

 

بسم الله الرحمن الرحيم

 

 

 

مع الحديث الشريف

أن يكونَ اللهُ ورسولُه أحبَّ إليه مما سواهما

 

 

 

نحييكم جميعا أيها الأحبة في كل مكان، في حلقة جديدة من برنامجكم "مع الحديث الشريف" ونبدأ بخير تحية، فالسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

 

حَدَّثَنَا ابْنُ أَبِي عُمَرَ قَالَ: حَدَّثَنَا عَبْدُ الوَهَّابِ، عَنْ أَيُّوبَ، عَنْ أَبِي قِلَابَةَ، عَنْ أَنَسٍ، أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: "ثَلَاثٌ مَنْ كُنَّ فِيهِ وَجَدَ بِهِنَّ طَعْمَ الإِيمَانِ، مَنْ كَانَ اللَّهُ وَرَسُولُهُ أَحَبَّ إِلَيْهِ مِمَّا سِوَاهُمَا، وَأَنْ يُحِبَّ المَرْءَ لَا يُحِبُّهُ إِلَّا لِلَّهِ، وَأَنْ يَكْرَهَ أَنْ يَعُودَ فِي الكُفْرِ بَعْدَ إِذْ أَنْقَذَهُ اللَّهُ مِنْهُ كَمَا يَكْرَهُ أَنْ يُقْذَفَ فِي النَّارِ". جامع الترمذي  2669

 

إن هذا الحديث الشريف من الأحاديث الكثيرة التي فيها أمارات ودلائل تدل على الإيمان الصادق الحقيقي وكيفية السلوك المتلازم مع الإيمان، فالرسول الكريم عليه الصلاة والسلام يخبرنا بـأن هناك ثلاثة أمور إن أدركهن العبدُ واشتهر فيهن علم أن الإيمان قد وقر في قلبه وتجسد في نفسه، وهذه الأمور الثلاثة وهي: كونُ الحب لله والرسول مقدماً على كل شيء، وهذا الأمر وهو تقديم ما يحب على غيره وسواه مهما كانت المغريات فهذا الأمر ليس بسهل، ولكن إدراكه متحصل إن اجتهد المسلم وداوم عليه في كل شيء، فيصبح من السجايا التي يتحلى بها، والأمر الثاني هو إنشاء العلاقات بين المسلمين على أساس العقيدة ورابطة الإسلام القوية وأن يحافظ على الضابط الصحيح في العلاقة وهو الإسلام الذي جمع بينهم، وهذا الأمر أيضا ميسور وسهل لمن التزم به وداوم على وضع هذه الحدود القوية والروابط المتينة، والأمر الأخير وهو الندم وعدم العودة إلى الكفر بعد الإسلام والهداية، ويصبح المرء لا يكترث للعذابات والنقمات التي تحصل له مقابل الإيمان والإسلام الذي اهتدى له، وهذه هي الأمور الثلاثة تجعل المرء يشعر بقيمة الإسلام والإيمان في حياته، والنتيجة الطبيعية لهذه الأمور الشعور برضا الله عنه والتيقن بالجائزة الكبرى التي أعدها الله له في الآخرة.

 

 فاللهَ نسألُ أن يجعلنا من الذين يتذوقون الإيمان وطعمه، وأن نكون من الذين يفوزون بالجائزة الكبرى بالبعد عن النار ودخول الجنة, فاللهم آمين.

 

    اللهمَّ عاجلنا بخلافةٍ راشدةٍ على منهاجِ النبوةِ تلمُّ فيها شعثَ المسلمين، ترفعُ عنهم ما هم فيهِ من البلاء، اللهمَّ أنرِ الأرضَ بنورِ وجهِكَ الكريم. اللهمَّ آمين آمين.

 

 

 

   أحبتَنا الكرام، وإلى حينِ أنْ نلقاكم مع حديثٍ نبويٍّ آخرَ، نتركُكم في رعايةِ اللهِ، والسلامُ عليكم ورحمةُ اللهِ وبركاتُهُ. 

 

 

 

كتبه للإذاعة: د. ماهر صالح

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
 

الحديث الشريف - التناجي بين الناس

 

 

بسم الله الرحمن الرحيم

 

 

 

الحديث الشريف

التناجي بين الناس

 

 

 

نحييكم جميعا أيها الأحبة في كل مكان، في حلقة جديدة من برنامجكم "مع الحديث الشريف" ونبدأ بخير تحية، فالسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

 

حَدَّثَنِي مَالِكٌ عَنْ نَافِعٍ، عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عُمَرَ، أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: «إِذَا كَانَ ثَلَاثَةٌ فَلَا يَتَنَاجَى اثْنَانِ دُونَ وَاحِدٍ». (موطأ مالك 1816)

 

إن خير الكلام كلام الله تعالى، وخير الهدي هدي نبيه عليه الصلاة والسلام، محمد بن عبد الله، أما بعد:

 

إن هذا الحديث الشريف ينهى عن عادة سادت بين الناس وهي منتشرة في مجتمعاتنا، وهي استثناء شخص من الكلام لسبب أو لآخر، ألا وهي النجوى، التي توقع في الإثم، وتوقع في مشاكل لا يحمد عقباها.

 

إن قام أحدنا بالتهامس مع آخر أو آخرين مع عزل شخص واحد، فهنا يستطيع الشيطان أن يدخل بيننا فيوسوس في الصدور ويثير الأحقاد وسوء الظن، فجاء الإسلام ونهى عن ذلك. علينا قطع طريق الشيطان إلى نفوسنا، وبناء الثقة في أنفسنا تجاه بعضنا البعض.

 

هذا الحكم يقطع الطريق على الشيطان ويحافظ على النفوس، إن الإسلام ترويض للنفوس، وقطع للأحقاد وسبل الشيطان، فيحافظ على العلاقات بين الناس.

 

الله نسأل أن يعيننا على تطبيق الإسلام في كل صغيرة وكبيرة في حياتنا، وأن نكون من الملتزمين بشرعه، السالكين لطريق نبينا المصطفى والمستقيمين عليه، اللهم آمين.

 

أحبتنا الكرام، وإلى حين أن نلقاكم مع حديث نبوي آخر، نترككم في رعاية الله، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

 

 

 

كتبه للإذاعة: د. ماهر صالح

 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
 

مع الحديث الشريف - بين الكفر والإيمان تركُ الصلاة

بسم الله الرحمن الرحيم

 

بسم الله الرحمن الرحيم

 

 

 

مع الحديث الشريف

بين الكفر والإيمان تركُ الصلاة

 

 

 

نحييكم جميعا أيها الأحبة في كل مكان، في حلقة جديدة من برنامجكم "مع الحديث الشريف" ونبدأ بخير تحية، فالسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

 

حَدَّثَنَا قُتَيْبَةُ قَالَ: حَدَّثَنَا جَرِيرٌ، وَأَبُو مُعَاوِيَةَ، عَنْ الأَعْمَشِ، عَنْ أَبِي سُفْيَانَ، عَنْ جَابِرٍ، أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: "بَيْنَ الكُفْرِ وَالإِيمَانِ تَرْكُ الصَّلَاةِ"   جامع الترمذي  2663

 

إن هذا الحديث يفصل ويبين الخط الفاصل بين الكفر والإيمان، أي الخط الفاصل بين النقيضين الكفر والإيمان. فما يفصل هذا الأمر هو الصلاة، وهذا الأمر كناية عن التعبد والالتزام بالأحكام الخاصة والعامة، فإن حُمِل على المعنى اللغوي فيكون القيام بالعبادات الخاصة بعلاقة المسلم بربه، فيجب عليه أن يظهر أنه يلتزم بما يقرب العبد إلى ربه، ويقوم بالأعمال التي فرضها الله تعالى عليه، من القيام بأفعال يظهر فيها الشكر والتعبد والتقرب له، وعلى رأسها الصلاة، وإن حُمِل الأمر على المعنى الإجمالي وهو ذكر الشئ وقصد به الأحكام؛ وهذا الأمر مُحتَمَل في النص؛ بحيث إن الصلاة كناية عن الأحكام التي شرعها الله تعالى للإنسان فيجب على المرء أن لا يقتصر على القول بالإيمان، بل يجب أن يتبعه العمل بمقتضيات الإيمان وهو تنفيذ الأحكام التي جاء بها الإيمان وطلبها منا الله تعالى، وعلى هذا يفهم هذا النص على الأمرين وكلاهما صواب، وعليه يجب علينا نحن المسلمين الالتزام بالأحكام الخاصة بالعبادات والمعاملات على السواء، ولا يستوى التصديق الجازم بالله تعالى وعدم التنفيذ العملي لهذا التصديق، وهو التنفيذ للأحكام التي جاء بها الله تعالى.

 

 فاللهَ نسألُ أن يجعلنا من الذين يؤمنون بالله ربا ويداومون على الإيمان بالالتزام الكامل كما جاء في الشرع على أنفسنا، وأن يحييَنا مسلمين ويميتنا مسلمين فاللهم آمين.

 

    اللهمَّ عاجلنا بخلافةٍ راشدةٍ على منهاجِ النبوةِ تلمُّ فيها شعثَ المسلمين، ترفعُ عنهم ما هم فيهِ من البلاء، اللهمَّ أنرِ الأرضَ بنورِ وجهِكَ الكريم. اللهمَّ آمين آمين.

 

   أحبتَنا الكرام، وإلى حينِ أنْ نلقاكم مع حديثٍ نبويٍّ آخرَ، نتركُكم في رعايةِ اللهِ، والسلامُ عليكم ورحمةُ اللهِ وبركاتُهُ. 

 

 

 

كتبه للإذاعة: د. ماهر صالح

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
 

مع الحديث الشريف - المودة والرحمة بين أبناء الأمة

 

 

بسم الله الرحمن الرحيم

 

 

 

مع الحديث الشريف

المودة والرحمة بين أبناء الأمة

 

 

 

نحييكم جميعا أيها الأحبة في كل مكان، في حلقة جديدة من برنامجكم "مع الحديث الشريف" ونبدأ بخير تحية، فالسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

 

   عن جابر بن عبد الله رضي الله عنهما قال: «كَانَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِذَا كَانَ يَوْمُ عِيدٍ خَالَفَ الطَّرِيقَ». رواه البخاري برقم 943.

 

   تعاني المجتمعات في البلاد الإسلامية اليوم من حملات تشويه وتحريف بعد أن اجتمعت على الأمة عوامل شتى لطمس حضارتها ولتضليلها وإبعادها عن دينها، فهو مجتمع حب ومودة ووئام في أصله، فيه من عوامل الوحدة ما يجعل المودة والرحمة تتجلى بين أبنائه، وفي هذا الحديث نرى الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم يخالف الطريق إلى صلاة العيد، فيذهب من طريق ويعود من آخر ليحقق التواصل مع أكبر عدد من المسلمين ولو بمجرد طرح السلام، فضلا عن التصدق على الفقراء.

 

أيها المسلمون:

 

   هذه صورة مصغرة لمعنى المودة والرحمة ظهرت من خلال مشهد في الطريق لصلاة العيد، أما الصورة الأكبر فهي صورة خليفة المسلمين يؤم الناس في الصلاة والحج وغيرهما من المناسبات، صورة الخليفة الرحمة الذي يرفع الظلم عن الأمة قاطبة، فيرفق بضعيفهم ويجبر كسر فقيرهم وينتصر لهم، نعم؛ هنا المودة، هنا الرحمة، هنا تسود معاني الكرامة والعزة. ويبقى السؤال: إذا كان الرسول صلى الله عليه وسلم قد غيّر طريقه لصلاة العيد فيذهب من طريق ويعود من آخر ليحقق التواصل والمودة بين المسلمين، فهل تغيّر الأمة طريقها لرفع الظلم عنها؟ هل تغيّر الأمة طريقها فتعمل على خلع حكام الضرار وتنصّب خليفة عليها يحكمها بكتاب الله وسنة نبيّه صلى الله عليه وسلم؟ هل تغيّر الأمة طريقها فتتلبس بالعمل مع العاملين الجادين المخلصين لإقامة الخلافة الثانية الراشدة على منهاج النبوّة؟ عندها –بلا شك- ستكون المودة والرحمة والحبّ والوئام بين جميع أبناء الأمة.

 

    اللهمَّ عاجلنا بخلافةٍ راشدةٍ على منهاجِ النبوةِ تلمُّ فيها شعثَ المسلمين، ترفعُ عنهم ما هم فيهِ من البلاء، اللهمَّ أنرِ الأرضَ بنورِ وجهِكَ الكريم. اللهمَّ آمين آمين.

 

   أحبتَنا الكرام، وإلى حينِ أنْ نلقاكم مع حديثٍ نبويٍّ آخرَ، نتركُكم في رعايةِ اللهِ، والسلامُ عليكم ورحمةُ اللهِ وبركاتُهُ. 

 

 

 

كتبه للإذاعة: أبو مريم

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

انشئ حساب جديد او قم بتسجيل دخولك لتتمكن من اضافه تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

انشئ حساب جديد

سجل حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجل حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلك حساب بالفعل ؟ سجل دخولك من هنا.

سجل دخولك الان

×