Jump to content

محمد حافظ

الأعضاء
  • Content Count

    28
  • Joined

  • Last visited

Everything posted by محمد حافظ

  1. تكون فتنة تستنظف العرب قتلاها في النار اللسان فيها أشد من وقع السيف الراوي: عبدالله بن عمرو المحدث: أحمد شاكر - المصدر: مسند أحمد - الصفحة أو الرقم: 11/170خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح
  2. وبلا شماتة او تجريح ان كنا نريد لكلامنا وقع في القلوب اليوم فحالة الانكسار في الظرفقين تتقتضي ان لا نجرهم الى ان تأخذهم العزة بالاثم
  3. أ يها الناس: بعد أن تحقق لأميركا رغبتها الحاقدة باظهار فشل المشروع الاسلامي ( والاسلام السياسي ) من حيث يدري الاخوان أو لا يدرون، انقلبت عليهم لتعلن للناس فشل الإسلام السياسي، وأن لا بديل عن علمانــيتها وديموقـــراطيتها ! !!! خابت وخسرت....... ونقول لها: برغم انتقادنا لمرسي ومن ورائه جماعة الإخوان المسلمين، ولكننا لم نحمل يوما ضغينة في قلوبنا لأي منهم، فهم إخوتنا في الله، وبيننا وبينهم عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم: " والنصـــــح لكل مســــلم " ، و "الديـــــن النصـــــيحة " ، فهي لهم باعتبارهم من أئمة المسلمين وعامتهم، وليس ما نقوله اليوم من باب الشماتة، فليس هذا والله من أخلاق المسلمين، قال صلى الله عليه وسلم: " لا تُظهرِ الشَّماتةَ لأخيكَ فيعافِيَهُ اللَّهُ ويبتلِيَكَ ". ولكنه من باب الذكرى التي تنفع المؤمنين . فقلوبنا معك يا مرسي ومع إخوانك المعتقلين من قيادات جماعة الإخوان المسلمين وأعضائها، وقلوبنا وعقولنا ضد السيسي وجيشه الأميركي، وضد الرئيس المؤقت، وضد الرئيس العلماني المقبل. وإنا نتربص بهم جميعا حتى يأذن الله بالفرج وإقامة الخلافة على أنقاضهم جميعا، لتعود مصر الكنانة جزءً من دار الإسلام، ورافدا من روافد الخلافة بالمال والرجال كما كانت دوما في عهود الخلافة، وما ذلك على الله بعزيز. وأما طلبي من جماعة الإخوان المسلمين بعد الذي جرى وثبوت فشل المنهج، فهو إعلان حل الجماعة، والانضمام الفوري إلى العاملين الجادين الواعين الهادفين لإقامة دولة الخلافة الإسلامية الثانية الراشدة على منهاج النبوة في مصر أو غيرها من بلاد المسلمين، فمشروع الإسلام السياسي لن يفشل بإذن الله، وقيود السجن أشرف لكم معشر الإخوان إن استقمتم. وعندها ستتغير موازين القوى في العالم الإسلامي والعالم أجمع، وسيخر جبابرة الأرض من أميركا وأوروبا وروسيا وغيرها سجدا تحت أقدام العملاق الإسلامي، دولة الخلافة. أيها الناس: يقول الحق تبارك وتعالى: {مَنْ كَانَ يَظُنُّ أَنْ لَنْ يَنْصُرَهُ اللَّهُ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ فَلْيَمْدُدْ بِسَبَبٍ إِلَى السَّمَاءِ ثُمَّ لْيَقْطَعْ فَلْيَنْظُرْ هَلْ يُذْهِبَنَّ كَيْدُهُ مَا يَغِيظُ}. أي من كان يظن أن الله ليس بناصر محمدا وكتابه ودينه، فليذهب فليقتل نفسه إن كان ذلك غائظه، فإن الله ناصره لا محالة. وليشنق نفسه بحبل يعلقه في سقف بيته ثم ليختنق فيموت من غيظه، قال عطاء الخراساني: فلينظر هل يشفي ذلك ما يجد في صدره من الغيظ. فنحن نظن بربنا خيرا، وأنه سينصرنا، وأنه سيقيم لنا خلافتنا على منهاج النبوة قريبا بإذن الله، ولتخسأ أميركا ومن معها، وليموتوا بغيظهم. والله غالب على أمره، ولكن أكثر الناس لا يعلمون.
  4. ايها المسلمون : حصلت الانتخابات في مصر بعد الثورة فاختار الناس الذين ثاروا على الظلم اصحاب اللحى الطويلة واولي السواعد المتوضئة ظنا منهم ان انتخاب هؤلاء يؤدي حتما الى اقامة شرع الله خاصة وان نسبتهم زادت عن 80% وسوف تصير كلمة الله هي العليا والحمدلله رب العالمين !!! هكذا تصور الناخبون ببساطة . بدأ العمل في التشريع وحلت المأساة لان التشريع حق لله وحده لا شريك له ، وها هم المتوضئون يعتدون ومقيمي الليل يتعدون على اختصاص القهار .... الفشل حتمي يا . تسلط عليهم القساوسة والليبراليون والعلمانيون واقانونيون الوضعيون ، تنازل هنا تنازل هنا حتى لم يسمحوا لهم ولا بالفتات . وحاشا لله ان يقبل شريك ، تعالى الله علوا كبيرا . ثم انسحب القساوسة والعلمانيون والقانونيون بحجة انه غير مدني وغير متحضر وغير عصري . ثم حكمت المحكمة الوضعية الطاغوتية انهم نواب غير شرعيون ولا يمثلون الشعب .... مسيرة مخالفة لشرع الله مناقضة لحكم الله معتدية على سلطة الله متعدية على حق التشريع الرباني . النتيجة خيبة وفشل ورسوب وسقوط . انظر الى السقطات القاتلة : من الحقائق ان الاشتراكية والديمقراطية واقتصاد السوق والقومية والبعثية والاشتراكية كلها لن تصلح آخر هذه الامة لان رب العزة قضى انه لا يصلحنا الا نظام الراشدين المهديين ويجب ان نعض عليه بالنواجذ تمسكا بسنته وسنتهم عضا بالنواجذ. مشى الاخوان الذين ظنوا الديمقراطية فلاح ونجاح وخير ، مشوا وراء قطر ربيبة الانجليز وساعدتهم عمان والكويت بالاموال . اذا اضفنا لما ورد ما يلي : قطر ساعدت مرسي بوديعة ولا يستفيد منها الا ان ياخذ بضمانها الا قرض ربوي فان قطر تريده ان يحارب الله باكل الربا . (( واذا علمنا ان قطر اشترت في اليونان ديون معدومة قيمتها 7 مليارات يورو في نفس الفترة مساعدة لليونان على الخروج من ازمتها المالية فان هذا يؤكد خبث حاكم قطر العاق .)) وهؤلاء الاخوان غير محنكين في اقتصاد السوق ولا في الليبرالية ولا يعرفون كيف يحصلون على قرض ربوي ولا يعرفون كيف تجذب الاستثمارات ( الذي هو : استعمار اقتصادي مالي استثماري اهم ما فيه انه يضيع سيادة الدول ويمتص دم الشعوب ) . فشل الاخوان لانهم لا يعرفون شيئا من قواعد اللعبة الراسمالية الليبرالية او العولمة واقتصاد السوق ومنظمة التجارة العالمية . - لم يضغط مرسي على السعودية فقد كان بامكانه ان يحصل منها على دعم بعدة طرق حيث ان في السعودية مليون مصري وللسعودية استثمارات كبيرة . - اعطت قطر اولوية في العقود للشركات المصرية ولم يستفد منها اقتصاد مصر بسبب غباء مرسي- - لم يرسل مرسي عمال الى ليبيا رغم حاجتها الشديدة- - لم يستفد مرسي من عرض السودان عليه 10 مليون فدان ، اي انتشال 5 مليون فلاح من الفقر - - يفخر رجال امن مصر انهم منعوا تهريب السلاح الى ثوار سورية- - رفض مساعدة مسلمي اثيوبيا المهمشين المنبوذين- - سمح بمرور بواخر السلاح الايراني الى بشار الاسد - حاكم مجاهدين مصريين- - قتل مجاهدين في سيناء- - اغرق انفاق جيرانه في غزة بالمجاري والنضح .- رغم ذلك ما زال اهل مصر يحبون الاسلام وسيختارون الاسلاميين في الانتخابات حتى لو اعيدت الف مرة . وسينال الليبراليون 12% كالعادة والباقي تعيين وفئات وفلاحين وعمال . هنا جاءت امريكا خبيرة ادارة الازمات في كل مكان بل هي تصنع الازمات ثم تديرها ، اطل علينا السيسي ليأمر ، وامره سينفذ ، بان العلمانيين والليبراليين والقانونيين والفنانين كلهم سيكونوا حكام ضمن توليفة ديمقراطية حداثية حضارية .اسرائيل جار مصون وحدود مصر مقدسة فلا يسمح لها ابدا ان تفكر بالوحدة مع الجوار المسلم كما امر الله . وقد اصدر حزب التحرير نقضا مفصلا للدستور المصري اللاسلامي البتة ، وحتى لو ادعى البعض انه فيه اشياء من الاسلام فهل تؤمنون ببعض الكتاب وتكفرون ببعض وهل تظنون في الاسلام نقصا تى تجبروه الم يتم الله نعمته منذ اكثر من 1400 واكمل لنا ديننا اي صار كاملا وتمت النعمة . مجلس فيه منتخبون وفيه معينون والجميع محكوم لقوانين وضعية حداثية ليبرالية . فلا يجوز لاي كان اليوم ان يشركنا بالمعركة بانها معركة الاسلام فالنداء .......... نداء من حزب التحرير إلى كل الأطراف: كفاكم تمرّداً وتجرّداً لأغراض لن تجدي نفعًا، بل تمرّدوا وتجرّدوا لله، لتطبيق شرعه بإقامة دولة الخلافة! [ كتبه : ابو محمد الغانم https://www.facebook.com/mohammad.jalal.ghanem?ref=tn_tnmn
  5. بسم الله الرحمن الرحيم وبالله التوفيق ، يا حبيبتي يا مصر يا مصر ، ان المسلمين لا يصلح آخرهم الا بما صلح به اولهم .... هذه حقيقة دامغة . لذا فشلت اشتراكيتنا في مصر وسورية وفشلت ديمقراطيتنا في الكويت ولبنان وفشلت ملكياتنا وانظر الى الاردن والمغرب وفشلت الكتاتوريات كلها وفشل حكم العسكر . جاء الاخوان الى السلطة ورضوا ان يحكموا بالديمقراطية ( حكم الشعب = طاغوت ) . ايها المسلمون : من الحقائق ان الاشتراكية والديمقراطية واقتصاد السوق والقومية والبعثية والاشتراكية كلها لن تصلح آخر هذه الامة لان رب العزة قضى انه لا يصلحنا الا نظام الراشدين المهديين ويجب ان نعض عليه بالنواجذ تمسكا بسنته وسنتهم عضا بالنواجذ. وبعد ، مشى الاخوان الذين ظنوا بالديمقراطية فلاح ونجاح وخير ، مشوا وراء قطر ربيبة الانجليز وساعدتهم عمان والكويت بالاموال . وهؤلاء الاخوان غير محنكين في اقتصاد السوق ولا في الليبرالية ولا يعرفون كيف يحصلون على قرض ربوي ولا يعرفون كيف تجذب الاستثمارات ( الذي هو : استعمار اقتصادي مالي استثماري اهم ما فيه انه يضيع سيادة الدول ويمتص دم الشعوب ) . فشل الاخوان لانهم لا يعرفون شيئا من قواعد اللعبة الراسمالية الليبرالية او العولمة واقتصاد السوق ومنظمة التجارة العالمية . وفشلوا لانهم ممنوعون من ممارسة قناعاتهم التي تحمل حلول اسلامية لمشاكل البشرية كلها ، فنحن نؤمن ان البترول ملكية عامة ...... لكنهم وجدوه مملوك لشركات خاصة ، ونحن نؤمن ان المناجم ملكية عامة ....... فوجدوه اعطي كامتيازات الحديد والذهب وغيرها ، ونؤمن ان سيناء ملك لاهل مصر ............ ولكن اميركا تمنعه من التحرك فيها الا بموافقتها فلا استصلاح ولا تطوير ، وكذلك نحن نؤمن ان الزكاة حل ناجع رباني للفقراء والمساكين والعاملين عليها وفي الرقاب والغارمين وفي سبيل الله وابن السبيل ، ونحن نؤمن ان مورد الخراج يسد كثير من نفقات الدولة وان العشور حق وتغطي بابا واسعا من المصروفات ، ونؤمن ان الجزية فرض قطعي يجب ان نقوم به تعبدا............... ولكن مرسي اغضب الله ليرضي امريكا ، ونؤمن ان المكوس محرمة وانها تسبب الغلاء والفتن .......... ولكن اجبروهم على ابقاءها وكذلك فرضوا على الرئيس ان يقنن ضريبة الدخل المحرمة شرعا فصار بذلك مشرعا اي محاؤبا ضد رب العزة ، محلا لما حرم الله ....... تماما كما دفع لاخذ قرض ربوي ليكون محاربا لله ...... حتى تقنين الوقف الاسلامي تدخل الكفر فيه وافسده ، قالوا للرئيس ليس امامك الا اصدار سندات واذونات خزينة وهي ربا بين واضح لا جدال فيه اطلاقا فصار مرسي عند الله عدو مبين . مرسي اعطوه حق العفو عن المجرم المقر ايا كانت الجريمة ولم يملك رسول الله هذا الحق ...... واعطوا النواب حصانة لم يملكها ابوبكر ولا عمر ....... واذنوا للفنانات والمتبرجات ان يمشين في الاسواق باي ثوب تشاء ...... في الحقيقة انه قدر هذه الامة ان تفشل اي محاولة غير اقامة الخلافة ...... عبدالناصر فشل ... صدام فشل ... بورقيبة فشل ... فشلت في الكويت الديمقراطية وفشل لبنانيي الديمقراطية وفشل سورية العربية الاشتراكية البعثية ومن قبلها الجماهيرية الليبية الشعبية الثورية الاشتراكية وفشل الاردن وفشل المغرب وافشل منهم السعودية والسودان وباكستان التي تملك مقدرات لا مثيل لها لكنها ما زالت دولة نايمة . عودة الى موضوعنا : ان عملاء اميركا موجودين في مصر منذ 1953 وقد تكاثروا ويطرحون العلمانية علنا ، قولا وعملا فهم فاسدون ليل ونهار مرتشون مرابون سماسرة تجار حشيش وبغاء ليبرالية كاملة مارسها صفوت الشريف واحمد عز وساويرس ويوسف غالي محترفو علمانية وليبرالية . ايها المسلمون : حصلت الانتخابات فاختار الناس اولي اللحى الطويلة واولي السواعد المتوضئة ظنا منهم ان انتخاب هؤلاء يؤدي حتما الى اقامة شرع الله خاصة وان نسبتهم زادت عن 80% وسوف تصير كلمة الله هي العليا والحمدلله رب العالمين هكذا تصور الناخبون ببساطة . بدأ العمل في التشريع وحلت المأساة لان التشريع حق لله وحده لا شريك له ، وها هم المتوضئون يعتدون ومقيمي الليل يتعدون على اختصاص القهار .... الفشل حتمي يا اخوتي . تسلط عليهم القساوسة والليبراليون والعلمانيون والقانونيون الوضعيون ، تنازل هنا تنازل هنا حتى لم يسمحوا لهم ولا بالفتات . وحاشا لله ان يقبل شريك ، تعالى الله علوا كبيرا . ثم انسحب القساوسة والعلمانيون والقانونيون بحجة انه غير مدني وغير متحضر وغير عصري . ثم حكمت المحكمة الوضعية الطاغوتية انهم نواب غير شرعيون ولا يمثلون الشعب .... مسرة مخالفة لشرع الله مناقضة لحكم الله معتدية على سلطة الله متعدية على حق التشريع الرباني . النتيجة خيبة وفشل ورسوب وسقوط . رغم ذلك ما زال اهل مصر يحبون الاسلام وسيختارون الاسلاميين في الانتخابات حتى لو اعيدت الف مرة . وسينال الليبراليون 12% كالعادة والباقي تعيين وفئات وفلاحين وعمال . هنا جاءت امريكا خبيرة ادارة الازمات في كل مكان بل هي التي تصنع الازمات ثم تديرها ، اطل علينا السيسي ليأمر ، وامره سينفذ ، بان العلمانيين والليبراليين والقانونيين والفنانين كلهم سيكونوا حكام ضمن توليفة ديمقراطية حداثية حضارية . اسرائيل جار مصون وحدود مصر مقدسة فلا يسمح لها ابدا ان تفكر بالوحدة مع الجوار المسلم كما امر الله . وقد اصدر حزب التحرير نقضا مفصلا للدستور المصري اللاسلامي , وانه ليس من الاسلام البتة ، وحتى لو ادعى البعض انه فيه اشياء من الاسلام فهل تؤمنون ببعض الكتاب وتكفرون ببعض وهل تظنون في الاسلام نقصا حتى تجبروه الم يتم الله نعمته منذ اكثر من 1400 واكمل لنا ديننا اي صار كاملا وتمت النعمة . مجلس فيه منتخبون وفيه معينون والجميع محكوم لقوانين وضعية حداثية ليبرالية . الفن مقدس والردة مقدسة ..... لان القانون جعل الحرية الشخصية مقدسة بالنص ، والبنوك الربوية مقدسة لانها تنشأ بموجب القانون اي بأمر من الرئيس . اسرائيل جار مصون. وحدود مصر مقدسة فلا يسمح لها ابدا ان تفكر بالوحدة مع الجوار المسلم كما امر الله . ان الجهاد سيموت اوتوماتيكيا طالما قبلت مصر انها لن تتمدد ولن تتحد مع المسلمين . هكذا ولما اضاع الاخوان المسلمون دينهم ، ولا يقال اضاعوا الاسلام لأن الاسلام محفوظ ابدا ، سلط الله عليهم امريكا وعملاءها وشركاءها في الليبرالية والعلمانية والالحاد ستكون هناك توليفة تشبه التوليفة الليبية اسلاميين متنوعين ومشكلين وعلمانيين وملحدين وفنانين وقانونيين تحت دستور كفر وليبرالية وجمل مطاطة حمالة اوجه والنتيجة تظل الازمة موجودة فيظل مدير الازمة مطلوبا ومرغوبا . امريكا . كما انه يوجد توليفة اخرى صنعتها امريكا في باكستان اذ لا باس من وجود تطرف وطائفية وعمليات قتل وتفخيخ سيارات ومتفجرات لان البلاد ستتمسك اكثر بمدير الازمة امريكا او كما في العراق اتقنوا العمل لدرجة ان هناك جهات عدة طالبتهم بالبقاء وفاءا وحماية للعراقيين من انفسهم . اذا لم سيرحل مرسي .... ولم يظن البعض ان امريكا تريده ان يرحل ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
  6. المادة 113: الأصل أن ينفصل الرجال عن النساء ولا يجتمعون إلا لحـاجـة يـقـرهـا الشـرع، ويـقـر الاجـتـمـاع من أجلها كالحج والبيع. هذه المادة تستنبط من أدلة عدة: أحدها: أن الشرع جعل للمسلم حياة خاصة وحياة عامة، وجعل المرأة في الحياة الخاصة تظهر لمحارمها ما هو فوق العورة، وجعلها في الحياة العامة لا تظهر من بدنها إلا وجهها وكفيها. وثانيها: أنه أي الشرع جعل صفوف النساء في الصلاة خلف صفوف الرجال. وثالثها: أنه أمر الرجال بغض البصر عن النساء والنساء بغض البصر عن الرجال. ورابعها: أنه أمر المرأة في الحياة العامة باللباس الكامل المحتشم الذي يستر كل ما هو موضع للزينة إلا ما ظهر منها. وخامسها: أنه أباح لها في الحياة الخاصة بين المحارم أن تظهر ما فوق العورة. فأدلة هذه الأحكام كلها تدل على أن الأصل أن ينفصل الرجال عن النساء، فيعيش كل منهم في حياة غير حياة الآخر. وإلى جانب هذا أباح للمرأة أموراً وندب لها أموراً، وأوجب عليها أموراً. فلا بد من قيامها بما هو واجب، ومندوب، وبما هو مباح لها. ولكن دون تبرج وباللباس الذي وصفه الله في القرآن بقوله: {وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ} [النور 31] بالنسبة للباس من الأعلى، وبقوله: {الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِنْ جَلَابِيبِهِنَّ }[الأحزاب 59] بالنسبة للباس من أسفل. لأن الجلباب هو الملحفة التي تلبس فوق الثياب. قال الجوهري في الصحاح: "الجلباب الملحفة وقيل الملاءة" وقال في القاموس المحيط: "والجلباب كسرداب وسنمار القميص وثوب واسع للمرأة دون الملحفة أو ما تغطي به ثيابها كالملحفة" وإدناء الثوب إرخاؤه إلى أسفل، يقال أدنى الستر أرخاه. ويدنين معناه يرخين، ولا يتأتى إدناء الثوب إلا إلى أسفل. وبقوله: {غَيْرَ مُتَبَرِّجَاتٍ بِزِينَةٍ }[النور 60] بالنسبة لعدم التبرج. فهذا الذي أباحه الشرع لها من بيع وشراء، وإجارة، ووكالة، وكفالة، وغير ذلك، وأوجبه عليها من حج، وأداء زكاة، أو كان مندوباً لها من صدقة تطوع، أو خدمة مساكين، أو مداواة مريض، أو غير ذلك. فإنه يجوز لها أن تخرج للقيام به وأن تجتمع بالرجال من أجل القيام به، باللباس الذي عينه الشرع. فهذه حاجات يقرها الشرع من حيث تشريعه لها، واجباً، أو مباحاً، أو مندوباً، ويقر الاجتماع بالرجال من المرأة للقيام بها. فهذه الأدلة تدل على أن طريقة الحياة في الإسلام، أن يفصل الرجال عن النساء في الحياة الخاصة، وأن يجتمع الرجال بالنساء في الحياة العامة للقيام بما هو فرض، أو مندوب، أو مباح، للنساء والرجال باللباس الشرعي الذي عيَّنه الشرع للمرأة. وهذه هي أدلة هذه المادة.
  7. المطلوب الكشف عن خبث هذه المقابلات وعن سوء النية فيها فكم من مخلص وصلت اليه يد الاغتيال او الاعتقال بعد هكذا مقابلات من افغانستان الى العراق الى فلسطين الى الصومال راجعوا الذاكرة
  8. مع اشتداد الازمة ومع تسارع الاحداث لا بد للمخلصين من اسراع الخُطى وان يعملوا على قلب المجن على الرؤوس جميعها فلا بد من استنفار العقول والشباب لتكون الوقفة امام ما يحاك أكبر مما يحاك واعلموا ان الامكانيات المادية أقل من أعداءنا ولكن لدينا سلاح فتاك يجب استخدامه نصر الله وتوفيقه وطريقة استخدامه ( ان تنصروا الله ينصركم ) فكل من يجد في نفسة قدرة وعزيمة فليشد الرحال الى ارض الرباط ليس للقتال .... وان كان قادرا فبها ونعمة ولكن الحاجة ماسة لمن يثقف ويوعي والناس عطشى وتريد من يذهب اليها لتثقيفها والحفاظ على مسارها ونفث الخبث عنها الموجودون حفطهم الله لا يقصرون ولا يتوانون عن الاقدام ولكن ولكن الحمل ثفيل والمطلوب كثير واكبر من الامكانيات فالمعونة مطلوبة والمساعدة مرجوة والاجر عظيم والنتيجة باذن الله فيها خير الدنيا والآخرة
  9. ليس هذا هو المهم الان المهم هو هذه المقابلات والهدف المشكوك فيه منها والشك في المحطة وفي المعد والمذيع
  10. الخوف والارتباك كانا ظاهرين ... واحد اسباب الخوف والارتباك هو داخلي داخلي لبنانيا وداخلي شيعيا ولا بد للعاملين ان يركزوا على هذا الامر فيحولوا خوفه الى رعب بان يلعبوا على حبل الخوف الشيعي فيحاولوا ان يغذوه عند الفئة المعارضة من الشيعة والعمل على كسر حاجز الخوف عندهم ليقوموا ضده . ان استعداء السنة على الشيعة اليوم هو ما يطمح اليه هذا اليء الصيت وان كان يبدوا عليه الخوف ... فاستعداء السنة على الشيعة الى جانب انه يخدم امريكا والغرب فانه كذلك يخدمه ايضا لان الشيعة المعارضين له ان شعروا لخطر على وجودهم فليس لهم ملجأ يحميهم الا هو فاعلان الحرب من السنة على كل من هو شيعي فيه اكثار للعدو ودفعا لفئة ان لم تكن تحبنا فقد أثرت الحياد او ان لديها فرصة الان للانعتاق من هيمنة سيء الصيت والملالي . فالحكمة تقتضي شي صف العدو لا تكثير مؤيديه وزيادتهم . والحكمة ان يبقى التركيز على رأس الافعى أمريكا والغرب لا الالتهاء بالذنب لان الحرباة ان قطعت لها ذيلها فانها تنبت جديدا ولكنها تموت ويموت ذيلها ان قطعت الرأس .
  11. مما كتب فيه وبما أذكر قبل 40 سنة فهذه الكتابات هي طروحات حزب الدعوة في العراق
  12. أخي الكريم الصحبة تعريف شرعي ولم يتفق المسلمون على تعريف واحد << جاء في مقدمة ابن الصلاح: اختلف أهل العلم في تعريف الصحابي؛ فالمعروف من طريقة أهل الحديث: أن كل مسلم رأى رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم فهو من الصحابة. قال البخاري في صحيحه: من صحب النبي صَلَّى الله عليه وسلم، أو رآه من المسلمين فهو من أصحابه. وقال أبو المظفر السمعاني المروزي: أصحاب الحديث يطلقون اسم الصحابة على كل من روى عن النبي صَلَّى الله عليه وسلم حديثًا أو كلمة، ويتوسعون حتى يعدون من رآه رؤية من الصحابة، وهذا لشرف منزلة النبي صَلَّى الله عليه وسلم، أعطوا كل من رآه حكم الصحبة. وذكر أن اسم الصحابي ــ من حيث اللغة والظاهر ــ يقع على من طالت صحبته للنبي صَلَّى الله عليه وسلم، وكثرت مجالسته له على طريق التبع له والآخذ عنه. قال: وهذا طريق الأصوليين. وقد روي عن سعيد بن المسيب: أنه كان لا يعد الصحابي إلا من أقام مع رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم سنة أو سنتين، وغزا معه غزوة أو غزوتين. وكأن المراد بهذا ــ إن صح عنه ــ راجع إلى المحكي عن الأصوليين. ولكن في عبارته ضيق، يوجب أن لا يعد من الصحابة جرير بن عبد الله البجلي ومن شاركه فيه فقد ظاهر ما اشترطه فيهم، ممن لا نعرف خلافًا في عده من الصحابة. وروى شعبة عن موسى السبلاني ــ وأثنى عليه خيرًا ــ أنه قال: أتيت أنس بن مالك فقلت: هل بقي من أصحاب رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم أحد غيرك؟قال: قال: ناس من الأعراب قد رأوه؛ فأما مِن صحْبه فلا. إسناده جيد، حدث به مسلم بحضرة أبى زرعة.>>>> وبعلمي ان الحزب يأخذ برأي الاصوليين وتحديدا كرأي سعيد بن المسيب أن الصحابي هو من عاش معه سنة او سنتين او غزا معه غزوة او غزوتين , ولا يعتمد في ذلك ما يحاوله البعض من دغدغة المشاعر بان الحزب لا يقول بصحبة معاوية ليثير علية بعضا من الناس مشاعريا . فمعاوية صحابيا برأي من قال ان الصحابي من رأى رسول الله ومات على الاسلام ... ومعاوية ليس صحابيا عند سعيد بن المسيب ( سيد التابعين ) لان معاوية لم يغزو مع رسول الله ولم يصحبه لا سنة ولا سنتين وان كان عند الفريقين يؤخذ عنه الحديث وعند الفريقين انه كاتب للوحي ...
  13. قال الشيخ أيمن الظواهرى، زعيم تنظيم القاعدة، إن أمريكا تسمى الجهاد في بلاد الشام إرهابا بسبب خوفها على مصالحها ومصالح إسرائيل، فضلا عن إقامة حكومات علمانية تابعة لها. وأضاف في مقطع صوتى بث له على موقع "يوتيوب"، أن الجهاد في الشام يراد به أن يستخدم مخلب أمريكيا لضرب إيران لكن الجهاد في سوريا أكبر من أطماع أمريكا، مشيرا إلى أن الجهاديين يسعون لإقامة خلافة إسلامية ترفع راية الإسلام والجهاد فوق قمة جبل المكبل بالقدس. وتابع: "هنيا للمجاهدين الذين كشفوا حقيقة إيران وإمبراطوريتها الصفوية وهذه المرة الثالثة للسقطات الإيرانية أولا في أفغانستان وثانيا في العراق، وها هي سقطتهم الثالثة في سوريا. ووجه الظواهرى نداء إلى المجاهدين في سوريا قائلا أمريكا تريد لكم أن تسفكوا دمائكم ودماء نسائكم وأطفالكم لإسقاط الحكم البعثى لكى يضعوا حكومة عليكم تحمى مصالحهم ومصالح إسرائيل مطالبهم بألا يتركوا السلاح حتى تقام دولة خلافة إسلامية اتحدوا لكى تكون الشام نواة الخلافة الإسلامية، ولا تخضعوا للمساومات الأمريكية كما طالبهم بالاتحاد تحت راية الإسلام العظيم. http://www.youtube.com/watch?feature=player_embedded&v=0A4fjc1ExWw
  14. http://www.vetogate....73#.UbMK9ecwwqM طالب محمد حسان الداعية الإسلامي الدكتور محمد مرسى رئيس الجمهورية والحكومة المصرية والشعب المصري بمد العون للشعب السوري لنصرة الثورة السورية. وقال "حسان" في كلمته خلال المؤتمر الأول الخاص بالقضية السورية بقاعة مؤتمرات الأزهر وحمل عنوان "يا أمة الجسد الواحد":" أطالب مصر وأطالب الرئيس مرسى وأطالب الحكومة والشعب بمد العون لنصرة أخوانا في سوريا.. أحيى الشعب المصري وأقول له لازلت مطالبا بتقديم الدعم المادي والسلاح والدعم عن طريق الكلمة"، مؤكدًا أن ما يجري الآن في أرض الشام ما هو إلا معركة شرسة بين الحق والباطل. وأضاف:" المرحلة القادمة تشهد عودة الخلافة الإسلامية، كاشفًا عن عدم ثقته في الغرب فنحن لا نثق سوى في الله عز وجل وشباب أهل الشام، الذين يدافعون عن أعراضهم وأموالهم، مطالبا إياهم بالتمسك بكتاب الله، ورفع راية الحق، وعدم البحث عن مناصب زائلة مستشهدًا بقول الله تعالي " وإن ينصركم الله فلا غالب لكم " [media=]http://www.youtube.com/watch?feature=player_embedded&v=lJoYL3QATws[/media]
  15. العالم عطاء بن خليل أبو الرشتة ata abu-alrashtah بسم الله الرحمن الرحيم طاغيةُ الشامِ ونظامُ إيران وحزبُه في لبنان... يُعيدون بتدميرِ القْصير مسيرةَ هولاكو بتدميرِ بغداد! إن لعنة القصير ستلاحق طاغية الشام ونظام إيران وحزبها في لبنان، وإن الدماء الزكية التي سفكوها ستقضّ مضاجعهم آناء الليل وأطراف النهار، حتى يأتي أمر الله، وكان أمر الله مفعولا... وحتى لو دمَّروا القصير، فلن ينالوا إلا الخزي في الدنيا ولعذاب الآخرة أكبر لو كانوا يعلمون (فَأَذَاقَهُمُ اللَّهُ الْخِزْيَ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَلَعَذَابُ الْآخِرَةِ أَكْبَرُ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ) وسيهلكون كأشياعهم من قبل، فقد اندثر هولاكو وأشياعه، وبعد أن قضى على الخلافة في بغداد وظن أنه قد وصل مبتغاه هلك هو، وعادت الخلافة وأشرقت من جديد في القاهرة وفي اسطنبول، (وَتِلْكَ الْأَيَّامُ نُدَاوِلُهَا بَيْنَ النَّاسِ وَلِيَعْلَمَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَيَتَّخِذَ مِنْكُمْ شُهَدَاءَ وَاللَّهُ لَا يُحِبُّ الظَّالِمِينَ). العالم عطاء بن خليل أبو الرشتة ata abu-alrashtah بسم الله الرحمن الرحيم طاغيةُ الشامِ ونظامُ إيران وحزبُه في لبنان... يُعيدون بتدميرِ القْصير مسيرةَ هولاكو بتدميرِ بغداد! 2 لقد أصبحنا نشهد مفارقات يندى لها جبين كل عاقل، وتغلي الدماء منها في عروق كل صاحب بصر وبصيرة، فإنّ كيان يهود المغتصب لفلسطين والجولان يقصف المؤسسات الحيوية في سوريا، فيردّ النظام بقصف الشيوخ والنساء والأطفال في سوريا! وحزب إيران يقول بمساعدة نظام بشار في تحرير الجولان من رجس يهود، وإذ به يساعد الطاغية في تدمير القصير وتحريرها من طهارة الإسلام وأهله! وإيران تتوعد الكيان الصهيوني وإذ بوعيدها يكون ناراً على القصير وغيرها في الشام، وبرداً وسلاماً على كيان يهود المغتصب لفلسطين والجولان! العالم عطاء بن خليل أبو الرشتة ata abu-alrashtah منذ ‏18‏ ساعة العالم عطاء بن خليل أبو الرشتة ata abu-alrashtah بسم الله الرحمن الرحيم طاغيةُ الشامِ ونظامُ إيران وحزبُه في لبنان... يُعيدون بتدميرِ القْصير مسيرةَ هولاكو بتدميرِ بغداد! 3 ... إن هذه الهجمات الفظيعة، هي بضوء أخضر من أمريكا ظناً منها أن زيادة القتل في بلاد الشام يجعلهم يقبلون بمشاريع أمريكا، فتصنع لهم عميلاً مكان عميل، من خلال عملية إخراج في مؤتمرات أو مفاوضات تسميها "حلولاً سلمية"، فتعيد بنية النظام العلمانية بعد تغيير شكلي في الوجوه، ولأنها تدرك أن وجهة أهل الشام هي الإسلام، فقد أوعزت لخطوطها الأمامية والخلفية باستعمال كل وسائل القتل والتدمير وكل أنواع المجازر لإجبار الناس على الخضوع لأوامرهم ومؤامراتهم... وهكذا كانت هذه الهجمات الوحشية...
  16. http://www.tahrir.in...-28-11&Itemid=6 الثلاثاء 04 رجب1434هـ 14-05-2013 رقم الإصدار: ح.ت.ل 20|34 بيان صحفي النظام الإيراني وحزبه في لبنان يعلنان حربًا سافرة على أهل الشام وثورتهم بعد أن حقق الثائرون في ثورة الشام انتصارات وتقدّمًا واضحًا للعيان في قتالهم لكتائب الطاغية أسد على امتداد واسع من أرض سوريا، بما في ذلك منطقة حمص والقصير وريفهما، دفع (حزب الله) بالآلاف من مقاتليه ليُمعِنوا قتلًا في الثائرين بهدف انتزاع قرى ومناطق لمصلحة الكتائب الأسدية تمهيدًا لإحكام الطوق على القصير وحمص الذبيحة التي يضع الطاغية في حساباته احتمال أن تكون جزءًا من المنطقة التي يلوذ بها إن حُرِّرت دمشق من رجسه ورجس شبيحته. وكان ملاحَظًا أن الحلف الأمريكي الإيراني قد عمد قبيل هذا الهجوم الذي نفذه (حزب الله) إلى إشغال الساحة اللبنانية بملهاة تُسمّى استقالة الحكومة وتكليف رئيس جديد تسمّيه السعودية وتشكيل حكومة جديدة في محاولة منهم لامتصاص الغضب المتصاعد لدى المتفاعلين مع الثورة من أهل لبنان، وقد أعطاهم تيار المستقبل ما يريدون، فاشتغل وأشغل الرأي العام بمعركة مصطنعة حول الحكومة وتشكيلها، وتفرّغ حزب إيران للحرب على أهل سوريا وثورتهم بعد أن كان مُهدَّدًا في الداخل بخطر انفجار الوضع الأمني وانفلات الأمور من أيدي الأجهزة التي يُحكِم قبضتَه عليها. وسواء أشُكّلت حكومة أم لم تشكَّل، وسواء أنالت الثقة أم لم تنل، وسواء أكانت حكومة سياسيين أم حكومة تكنوقراط، فلن يشكل الأمر فارقًا كبيرًا بالنسبة لحزب إيران لأنه في جميع الأحوال ما زال يُحكم قبضته على الأجهزة الأمنية والقضائية التي ينفِّذ بواسطتها ما يريد، تثبيتًا لسيطرته على البلد ودعمًا لنظام أسد في سوريا. أيها النظام الإيراني، ويا حزبه في لبنان: لطالم ردّدتم الشعارات وكرّرتموها بأنكم دولة إسلامية تتطلّع إلى أن ترى العالم الإسلامي يعيش في ظل الإسلام كما فعلتم (وفق فهمكم الخاطئ لتطبيق الإسلام) في إيران. إلا أنكم ومن حيث الواقع ومنذ بداية تاريخكم نهاية السبعينات تحالفتم حلفًا وثيقًا مع أكثر الأنظمة تطرُّفًا في العلمانية وأشدِّها حربًا على الإسلام وأهله، وفي مقدمتها النظام الأسدي في سوريا. وحين كان المقبور حافظ أسد يرتكب المجازر في حماة وسائر سوريا كنتم من أشد الدول مناصَرةً له. واليوم حين ثار أهل سوريا على طاغيتهم الذي صرّح بأنه الحصن الأخير للعلمانية في المنطقة حسمتم أمركم بالوقوف معه حتى النهاية، وحاربتم ثورة الشام بكل ما أوتيتم من قوة عسكرية ودبلوماسية وإعلامية واقتصادية. وأنكى من ذلك كله أنه كلما برزت الهوية الإسلامية للثورة يومًا بعد يوم ازداد إصراركم على حربها ونصرة عدوها! لِم وقفتم موقفكم هذا؟! بكل بساطة لأن نظام أسد العلماني الطائفي العميل لأميركا هو أحد ركائز إمبراطوريتكم التي أنشأتموها من وسط آسيا إلى المتوسط، بالتواطؤ مع السياسة الأمريكية طبعًا. فأي إسلام هذا الذي تدّعونه وأنتم تحاربون ثورة الشام وما فيها من إسلام وتـثَـبِّـتون أشدّ النظم علمانية في المنطقة؟ بل وتستبيحون دماء المسلمين بإرسال المقاتلين من لبنان وإيران والعراق لقتلهم وإراقة دمائهم؟! فأين أنتم من قوله تعالى: ((إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَاَلَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ)). لطالما زعمتم أن الهيمنة الأمريكية على المنطقة والعالم هي ألدّ أعدائكم، وملأتم الدنيا ضجيجًا بشعار "أمريكا الشيطان الأكبر" و"الموت لأمريكا"، والحقيقة أنها لطالما كانت شعارات دجل وخداع. فأرشيفكم منذ ثلث قرن ملؤه التواطؤ مع أمريكا والتكامل مع سياساتها في المنطقة، ولا سيما عند المنعطفات المصيرية. فحين قررت الولايات المتحدة غزو أفغانستان عام 2001 عاونتموها وشاركتموها الغنائم والنفوذ على أنقاض دولة طالبان، ولم يخجل رئيس جمهوريتكم الأسبق رفسنجاني من التصريح بأنه لولا تعاون إيران لما استطاعت أمريكا احتلال أفغانستان. وحين قررت الولايات المتحدة غزو العراق عام 2003 عاونتموها بكل ما أوتيتم من قوة، ودفعتم المعارضة الموالية لكم إلى القتال علنًا إلى جانبها، ودخلت هذه المعارضة بغداد على الدبابات الأمريكية، وكانت سببًا رئيسًا في انقسام أهل العراق واقتتالهم على أساس طائفي، بعدما غاب هذا الانقسام عن العراق مئات السنين. أما في لبنان فلطالما كان ثمّة اتفاق بينكم وبين السياسة الأمريكية في تفويض الملف اللبناني إلى النظام الأسدي. ولطالما سخّر الأميركي المقاومة في لبنان من أجل الحفاظ على توازن القوى بين (إسرائيل) وجوارها الإقليمي، من أجل التمهيد لعملية السلام مع نظام أسد. لقد كان بإمكانكم أن تفتحوا حربًا مصيرية على دولة يهود، بما تملكون من إمكانات، ولقد كانت حرب تموز 2006 شاهدًا على إمكانية هزيمة كيان يهود واستئصاله إن وجد القرار الحازم، ولكنكم خذلتم المقاومين الذين أذلوا جنود يهود على أرض جنوب لبنان ودفعتم حزبكم إلى القبول بالقرار 1701. فتحوّل النصر العسكري إلى تراجع ميداني وسياسي بفعل الإذعان للقرار الدولي. لِم هذا الموقف المخزي؟! لأنكم بكل بساطة لم تقرروا ولا مرة واحدة أن حربكم مع كيان يهود هي حرب وجود، وإنما هي نزاع تكتيكي يقف عند حدّ الحفاظ على ورقة ضغطٍ وتَفاوُضٍ بيدكم وبيد حليفكم السوري. والدليل هو سبع سنوات من السكون التام في جنوب لبنان، ما يعني أنكم ألحقتم هذه الجبهة بجبهة الجولان التي كفل فيها حليفاكم حافظ وبشار السكون والهدوء لليهود أربعين سنة. وكم من المرات صرح الطاغية أسد أن خياره الإستراتيجي هو السلام مع (إسرائيل) وأن المقاومة هي البديل ما دامت إسرائيل متعنّتة في مسيرة السلام! أي إن مقاومتكم هي أداة لمفاوضاته الخيانية. إن ثورة الشام ثورة شعب، بل ثورة تمثّل أمة، وإن هؤلاء الذين عاديتموهم في ثورتهم هم الذين آووكم وناصروكم وآزروكم في حربكم ضد دولة يهود، وبخاصة في حرب تموز عام 2006. وكفاكم خداعًا لأنفسكم ولجمهوركم بالزعم أن عداوتكم هي فقط مع مجموعات من التكفيريين، بل قد عاديتم شعبًا في ثورته التحررية من نظام ظالم قلّما عرف التاريخ شاكلته. أين أنتم من قوله تعالى: ((وَمَن يَقْتُلْ مُؤْمِنًا مُّتَعَمِّدًا فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا)). ولكن، على الرغم من فَجعتنا وحسرتنا من موقف حزب إيران في لبنان، فإننا أوعى من أن نساهم في فتنة يصبّ النظام الإيراني وحزبه اللبناني الزيت على نارها. وسنبقى نترقب دلائل تعقُّلٍ وتقوى في جمهورٍ يزعم حزبُ إيران أنهم جمهوره، ولا يجوز أن يكون موقف الأمين العامّ الأوّل "لحزب الله" سماحة الشيخ صبحي الطفيلي وبعض الأصوات الأخرى أصواتًا يتيمة. بل نعزم على العقلاء الذين يراهن حزب إيران على التترس بهم أن يرفعوا الصوت عاليًا آمرين بالمعروف ناهين عن المنكر، قاطعين الطريق على فتنة قد لا تبقي ولا تذر. ((وَلَقَدْ سَبَقَتْ كَلِمَتُنَا لِعِبَادِنَا الْمُرْسَلِينَ * إِنَّهُمْ لَهُمُ الْمَنصُورُونَ * وَإِنَّ جُندَنَا لَهُمُ الْغَالِبُون)) المكتب الإعلامي لحزب التحرير في ولاية لبنان
  17. بسم الله الرحمن الرحيم سلطة الشراكة الأميركية الإيرانية في لبنان تحاول الإطباق على طرابلس الشام لأنها الحصن الأقوى لنصرة ثورة الشام ولأنها الثغرة الوحيدة في المستعمرة الإيرانية على ساحل المتوسط منذ عشرات السنين أوكلت أميركا النظام الأسدي أمر لبنان، حتى أحكم هذا النظام قبضته بالكامل على لبنان سنة 1990م. وإلى جانب إمساك النظام الأسدي بالملف اللبناني اعتمدت السياسة الأمريكية النظام الإيراني شرطيًا لها في المنطقة وقاسمته المغانم والمكاسب في العراق وأفغانستان. وفي لبنان تكامل نشاط حزب إيران اللبناني مع السياسة التي رسمتها أميركا لنظام أسد في لبنان. وفي عام 2005م ومع غرق أميركا في وحل العراق انتهز الرئيس الفرنسي جاك شيراك الذي كان على خلاف حادّ مع الأميركيين الفرصة ليشنّ مع النظام السعودي وبعض زعماء لبنان هجومًا على الوجود السوري فيه، وتمكّنوا من إخراج الجيش السوري من لبنان. إلا أنّ هذا الحدث على ضخامته لم يُخرج لبنان من دائرة النفوذ الأميركي، إذ بقيت أميركا تسخّر قادة الأجهزة اللبنانية التابعين للنظام الأسدي ولإيران وتسخّر حزب إيران للحفاظ على نفوذها فيه، مع إبقاء حصّة محدودة لأتباع السعودية. إلا أنها حسمت أمرها بنقل السلطة في لبنان بالكامل إلى النفوذ الإيراني منذ سنة 2008م بواسطة العملية العسكرية التي نفّذها حزب إيران في بيروت في 7 أيار، وهي العملية التي أنتجت اتفاق الدوحة والذي أنتج بدوره ما عُرف بحكومة الوحدة الوطنية التي رأسها سعد الحريري وامتلك فيها الحلف الإيراني الأسدي الثلث المعطّل، ما أدّى فيما بعد إلى إسقاط هذه الحكومة وقيام حكومة جديدة تابعة لإيران برئاسة نجيب ميقاتي أوائل سنة 2011م، وكلّ ذلك بقوّة السلاح الذي أدمن حزب إيران على استخدامه والتهديد به. ولما اندلعت ثورة الشام المباركة في آذار من السنة نفسها أدركت أميركا أنّ نظام عميلها بشّار أسد مهدَّد بالسقوط، وبالتالي أدركت خطر انفلات سوريا من يدها. فدعمت عميلها أسد بكلّ ما أوتيت من قوّة، وأوعزت إلى عملائها في المنطقة ليدعموه، ومنعت كلّ محاولات تسليح الثوّار بالسلاح الفعّال. ولكنّ الثورة استمرّت واشتدّ عودها، وتعزّزت هويّتها الإسلامية شهرًا بعد شهر. فرأت أميركا أنّه لا بدّ من عمل عسكري قاسٍ يحدّ من انتصار الثوّار وتوسّعهم، فلم تجد أنسب لهذه المهمّة من النظام العنصري الإيراني الذي أصابه الهلع بدوره وهو يرى نفوذه الممتدّ من وسط آسيا شرقًا إلى المتوسّط غربًا يتعرّض للكسر في بلاد الشام. فأوعز هذا النظام المنافق الذي يرفع شعار الإسلام زورًا وبهتانًا إلى حزبه في لبنان ليرسل أفواجًا من مقاتليه إلى داخل سوريا ليرتكب المجازر بأهلها وليبذل طاقته من أجل القضاء على ثورة الشام، فكانت حملته الشرسة على قصير البطولة. وكان ملاحظًا أنّ أميركا وإيران عمدا إلى إلهاء أهل لبنان بمسرحية استقالة الحكومة وتشكيل حكومة جديدة برئاسة شخصية تختارها السعودية، من أجل أن ينطلق مقاتلو حزب إيران من أرض مستقرّةٍ في لبنان. ولكنّ تشكيل الحكومة تعثّر واعتراه الفشل بفعل سلاح حزب إيران أيضًا، ما أدّى إلى عودة التوتّر إلى طرابلس ومناطق أخرى، وعادت طرابلس لتبرز من جديد شوكةً في خاصرة الحلف الإيراني الأسدي إذ تمدّ الثوّار في سوريا بما أتيح لها من طاقة وقدرة، فضلاً عن أنّها تشكّل مع جارتها عكّار الثغرة الوحيدة في ساحل المتوسط الذي يهيمن عليه نظام إيران وحليفه السوري، امتدادًا من حدود تركيا إلى حدود فلسطين والذي أرادت له أميركا أن يكون الحاجز الذي يمنع الثورة من التمدّد إلى ساحل المتوسط. لذلك أصدرت أوامرها إلى السلطة في لبنان لتقوم بعملية عسكرية تهدف إلى إخضاع طرابلس وخنقها وإذلال أبنائها، لتصفو الأجواء في لبنان لحزب إيران، فيلتفت بدون عوائق إلى قتل ثوار الشام وإنقاذ نظام أسد. ولقد أعلن زعيم حزب إيران اللبناني في خطابه الأخير بوضوح أنه سيعمد إلى تنفيذ إجراءات ميدانية داخل لبنان لحماية ظهر مقاتليه. وما يجري في طرابلس الآن هو ترجمة واضحة لهذا الإعلان. وما يؤكد التواطؤ الأميركي الإيراني على هذه المؤامرة ما نشرته وكالات الأنباء أمس الخميس من أن قائد القيادة المركزية الأميركية الجنرال لويد ج. أوستن أكّد في حديث هاتفي أجراه مع قائد الجيش اللبناني على "التعاون العسكري القويّ والمستمرّ بين البلدين، وعبّر عن "القلق لاستمرار العنف في طرابلس وللتشنّج المتزايد في مناطق أخرى من لبنان". وشدّد على " أهمّية منع عبور المقاتلين اللبنانيين إلى سوريا". ونضيف لكم يا أهل لبنان معلومات شبه مؤكّدة وصلت عن قرارٍ بضرب طرابلس وعرسال قبل نهاية هذا الشهر. فيا أهل الإيمان والتقوى والورع من أهل طرابلس الشام وسائر لبنان: فوِّتوا على خصومكم هذه الفرصة وأفشلوا خطّتهم لإخضاعكم وفصلكم عن إخوانكم في ثورة الشام، واضغطوا على من يتزعّمونكم كي يقفوا موقفًا يرضي الله ورسوله والمؤمنين ويخزي الشيطان وأولياءه، وإيّاكم أن تسمحوا لخصومكم باستفرادكم مدينة تلو الأخرى. ففي اجتماع كلمتكم ووحدة موقفكم تكمن مناعتكم، فأهل طرابلس وعكار والضنية وبيروت وصيدا وعرسال والبقاع... يجب أن ينتفضوا انتفاضة واحدة لإفشال هذه المؤامرة. ويا أبناءنا في الجيش: إيّاكم أن تكونوا وقودًا لمؤامرة رسمتها أميركا وينفّذها عملاؤها داخل السلطة اللبنانية، واحذروا أن يضعوكم في وجه أهلكم كما فعل الطاغية أسد بجنود الجيش السوري، حيث وضع هؤلاء الجنود في مواجهة أهلهم يقتّلونهم ويشرّدونهم في الأرض. واذكروا وعيد الله سبحانه وتعالى إذ قال:{ وَمَنْ يَقْتُلْ مُؤْمِنًا مُتَعَمِّدًا فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا } الجمعة 29 رجب 1434 هـ حزب التحرير 07/06/2013 م ولاية لبنان
  18. أقول وبالله التوفيق وعليه الاتكال ان كل من يستشعر خطر التدخل العسكري ان يغلق الباب على هذا التدهل وبحاب بسيط القوات متواجدة في الاردن التدريبات تمت في الاردن ملك الاردن هو الجاهزلتقديم كل الخدمات بثمن وحقدا على الاسلام ........ الاجواء الهادئة هي البيئة الصالحة للتحرك ومن هنا رأينا الهبة العالمية لانقاذ العرش الاردني بعد الحراك الاخير ............ ادخال الكافر بلاد المسلمين لضرب المسلمين خيانة لله ورسولة وللامة ....... فلمن يريد نصرة ثورة الشام ويأمل بالتمكين من خلالها ان يشد العزم لامرين - اسقاط نظام الاردن بأعمال جادة والتوقف عن أي مداهنة مباشرة او عير مباشرة مع النظام - تحريك الشارع والاعلام وعمل كل ما يؤدي الى زعزعة الاستقرار لانه بعدم الاستقرار ستضطر امريكا ومن معها الى اللجوء الى تغيير الخطة وبالتالي فشلها او افسادها ان وحودالقوات الامريكية والاجنبية في الاردن لضرب الشام عند الضرورة فوق كونه خيانة وفوق كونه استقواء بالكفار على المسلمين وهو مما صنف بالخروج من الملة . فوق هذا ....... اذا كان الواجب ان ننصر اخوتنا في الشام قيل الانتصار وبعدة ... فكيف يتفق هذا مع نرك هذه القوات بامان تنتظر اللحظة الني تدمر فيها المسلمين .... أفلا تعتبر هذه القوات قوات احتلال وغازية وبالتالي حكمها حكم كل فوات محتلة .
  19. أقول وبالله التوفيق وعليه الاتكال ان كل من يستشعر خطر التدخل العسكري ان يغلق الباب على هذا التدهل وبحاب بسيط القوات متواجدة في الاردن التدريبات تمت في الاردن ملك الاردن هو الجاهزلتقديم كل الخدمات بثمن وحقدا على الاسلام ........ الاجواء الهادئة هي البيئة الصالحة للتحرك ومن هنا رأينا الهبة العالمية لانقاذ العرش الاردني بعد الحراك الاخير ............ ادخال الكافر بلاد المسلمين لضرب المسلمين خيانة لله ورسولة وللامة ....... فلمن يريد نصرة ثورة الشام ويأمل بالتمكين من خلالها ان يشد العزم لامرين - اسقاط نظام الاردن بأعمال جادة والتوقف عن أي مداهنة مباشرة او عير مباشرة مع النظام - تحريك الشارع والاعلام وعمل كل ما يؤدي الى زعزعة الاستقرار لانه بعدم الاستقرار ستضطر امريكا ومن معها الى اللجوء الى تغيير الخطة وبالتالي فشلها او افسادها ان وحودالقوات الامريكية والاجنبية في الاردن لضرب الشام عند الضرورة فوق كونه خيانة وفوق كونه استقواء بالكفار على المسلمين وهو مما صنف بالخروج من الملة . فوق هذا ....... اذا كان الواجب ان ننصر اخوتنا في الشام قيل الانتصار وبعدة ... فكيف يتفق هذا مع نرك هذه القوات بامان تنتظر اللحظة الني تدمر فيها المسلمين .... أفلا تعتبر هذه القوات قوات احتلال وغازية وبالتالي حكمها حكم كل فوات محتلة .
  20. أخي ابن الصديق من يقرأ ماكتبت يحق له ان يتصر ان الحز هو من قام بالثورات وهو منقادها " إلاَّ أن هذه الشعوب الإسلامية والتي عندما تم تحديد هدفها الإسلامي بـالخلافة الراشدة بقيادة حزب التحرير والتي يتوجب عليهم بلوغها، ومع مرور الوقت فقد أصبحت مسألة الدولة الاسلامية مطلبا للثوار المسلمين، "" ........... !!!!!!!!!!! نعم نتمنى ذلك .... ولكن عليك ان تسوق الدليل !!!!!!!!!! حديثك عن الاخوان وحديك عن مرسي ... فحديثك عن ثورة مصر ... فأين حزب التحرير في ثورة مصر ؟؟؟؟؟؟؟؟ نحن لن ندعي لانفسنا ما ليس لنا ..... نحن نعمل في مصر ونحن سعينا لقلب النظام في مصر ولكننا وللاسف ليس لنا قاعدة شعبية في مصر - بصرف النظر عن اسباب - ولعل مما يدلل على كلامي انه وبعد سقوط مبارك بسنة لم نجمع 5000 توكيل لاشهار الحزب رسميا ......... فكيف دعي اننا جعلنا الثورات تتجه لنا لقيادتها " " م تحديد هدفها الإسلامي بـالخلافة الراشدة بقيادة حزب التحرير والتي يتوجب عليهم بلوغها، " !!!!!!!!!!!
  21. وماذا لو تسرب هذا الخطر فيما بين الشباب انفسهم بحيث تصبح النظرة او المقياس ان صح التعبير مقدرا بكم الثقافة او قوة هضم الفكرة وسهولة تبليغها او تحمل بعضهم لمسؤوليات دون غيرهم ........... أخي الكريم الخطر الطبقي هو مرض يصيب الجماعة وافرادها او فرد منها وهذا المرض ليس له علاج الا استأصاله او استئصال الافراد من الكتله واتخاذ اجراء سريع وحازم حتى لا يصبح وباءا ... وحقيقة ان وجوده هو مرض وانتشاره هو وباء يأتي على الجماعة او الكتلة وينسفها من جذورها ... فحين تصبح قناعتي انني افهم أكثر من عموم الامة وقد حباني الله بهذا الفهم دونا عن باقي الخلق ... وحين اسمع محاضرة فلا انصت الا ان كان المتحدث ينطق بفكري وطرحي والا فانني اتربص به الاخطاء لاعريه امام الناس واثبت انه ليس واعيا حتى لو اختلفت معه بجزئية .... وحين لا اسمح بان يطرح فكري الا بتثبيت انه فكري انا وان هذا الذي يطرحه تعلمه من كتبنا ومن عندنا والا فلن يصل لهكذا فهم ... وهذا كله يجعل عندي او عندنا استعلاء على ما عند الناس لاننا نحن من يملك الحقيقة الكاملة .... هذا يقودنا الا الاستعلاء والكبر كما قلنا ويسوقنا الى البروج العاجية ومن ثم نترك همّ الامة ولا ننزل لنعيش معها بل نطلبها لتأتي الينا حبن تحتاج الى فهم امر او شرح مسألة ... وهذا ما يؤدي الى الانفصام بين الامة والحزب ... كما يؤدي الى العزلة بينهما .... بينما نجد خطاب الحزب منذ اليوم الاول يخاطب الامة ان تحمل هي الامانة وان تؤدي حق الله عليها في تحمل المسؤولية وان تقوم هي بالتغيير ... بينما الخطاب الطبقي سيكون اننا نحن القائمين بالتغيير ونحن من سيأتي بالخلاص بأذرعنا وما على الامة الا الانتظار لنأتها نحن بالنصر .. فنحن لا نطلب من الامة الا ان تتبنى ما نعمل له وان تحمل معنا ما نحمله من مسؤولية ... لذلك قال الشيخ النبهاني رحمه الله ان ما يميز الشاب في الحزب عن افراد الامة ان حمله أثقل ومسؤوليته أكبر . وكما يقول الشيخ حافظ صالح رحمه الله : ولذلك فان على أعضاء الحزب ان يكون منطلقهم الوحيد في عملهم السياسي قاعدة واحدة "أنهم خدم الأمة". وأن يُشعروا الأمة بذلك لتزداد ثقة الأمة بهم. فقد إكتوت بنار الطبقية الحزبية في كثير من أقطارها، خصوصاً وأن المفاهيم والأفكار التي حملناها للأمة في المرحلة السابقة تنصّ صراحةً على ان القيادة هي خدمة الأمة، او أن من يكون في مركز المسؤولية، عليه دوام السهر على راحة الناس ومصالحهم، حتى قيل وهذا قول حق "أمير القوم خادمهم". ىيحضرني هنا ما اقتبسه من قول قريب لهذا لسيد قطب رحمه الله : إننا نحن إن ” نحتكر ” أفكارنا وعقائدنا، ونغضب حين ينتحلها الآخرون لأنفسهم، ونجتهد في توكيد نسبتها إلينا، وعدوان الآخرين عليها! إننا إنما نصنع ذلك كله، حين لا يكون إيماننا بهذه الأفكار والعقائد كبيرأ، حين لا تكوت منبثقة من أعماقنا كما لو كانت بغير إرادة منا حين لا تكون هي ذاتها أحب إلينا من ذواتنا !. إن الفرح الصافي هو الثمرة الطبيعية لأن نرى أفكارنا وعقائدنا ملكا للاخرين، و نحن بعد أحيأء. إن مجرد تصورنا لها أنها ستصبح – و لو بعد مفارقتنا لوجه هذه الأرض- زادا للاخرين وريا، ليكفى لأن تفيض قلوبنا بالرضى والسعادة والاطمئنان!. ” التجار ” وحدهم هم الذين يحرصون على ” العلامات التجارية ” لبضائعهم كى لا يستغلها الآخرون ويسلبوهم حقهم من الربح، أما المفكرون و أصحاب العقائد فكل سعادتهم في أن يتقاسم الناس أفكارهم وعقائدهم ويؤمنوا بها إلى حد أن ينسبوها لأنفسهم لا إلى أصحابها الأولين !.. إنهم لا يعتقدون أنهم ” أصحاب ” هذه الأفكار والعقائد، وإنما هم مجرد ” وسطاء ” في نقلها وترجمتها.. إنهم يحسون أن النبع الذي يستمدون منه ليس من خلقهم، ولا من صنع أيديهم. وكل فرحهم المقدس!، إنما هو ثمرة اطمئنانهم إلى أنهم على اتصال بهذا النبع الأصيل !.. " ويقول في اطار متصل : عندما نصل إلى مستوى معين من القدرة نحس أنه لا يعيبنا أن نطلب مساعدة الآخرين لنا، حتى أولئك الذين هم أقل منا مقدرة! ولا يغض من قيمتنا أن تكون معونة الآخرين لنا قد ساعدتنا على الوصول إلى ما نحن فيه. إننا نحاول أن نصنع كل شىء بأنفسنا، ونستنكف أن نطلب عون الآخرين لنا، أو أن نضم جهدهم إلى جهودنا..؟ نستشعر الغضاضة في أن يعرف الناس أنه كان لذلك العون أثر في صعودنا إلى القمة. إننا نصنع هذا كله حين لا تكون ثقتنا بأنفسنا كبيرة أي عندما نكون بالفعل ضعفاء في ناحية من النواحى.. أما حين نكون أقوياء حقأ فلن نستشعر من هذا كله شيئأ.. إن الطفل هو الذي يحاول أن يبعد يدك التى تسنده وهو يتكفأ في المسير !. عندما نصل إلى مستوى معين من القدرة، سنستقبل عون الآخرين لنا بروح الشكر والفرح.. الشكر لما يقدم لنا من عون.. والفرح بأن هناك من يؤمن بما نؤمن به نحن.. فيشاركنا الجهد والتبعة.. حين نعتزل الناس لأننا نحس أننا أطهر منهم روحأ، أو أطيب منهم قلبأ، أو أرحب منهم نفسأ، أو أذكى منهم عقلأ، لا نكون قد صنعنا شيئآ كبيرأ.. لقد اخترنا لأنفسنا أيسر السبل وأقلها مؤونة!. إن العظمة الحقيقية: أن نخالط هؤلاء الناس مشبعين بروح السماحة والعطف على ضعفهم ونقصهم وخطئهم وروح الرغبة الحقيقية في تطهيرهم وتثقيفهم ورفعهم إلى مستوانا بقدر ما نستطيع ! .. إنه ليس معنى هذا أن نتخلى عن آفاقنا العليا ومثلنا السامية، أو أن نتملق هؤلاء الناس ونثنى على رذائلهم، أو أن نشعرهم أننا أعلى منهم أفقأ.. إن التوفيق بين هذه المتناقضات وسعة الصدر لما يتطلبه هذا التوفيق من جهد: هو العظمة الحقيقية ... " أفراح الروح لسيد قطب
×
×
  • Create New...