Jump to content

أم عبدالله

الأعضاء
  • Content Count

    11
  • Joined

  • Last visited

  • Days Won

    1

أم عبدالله last won the day on July 10

أم عبدالله had the most liked content!

1 Follower

About أم عبدالله

  • Rank
    عضو فعّال

Profile Information

  • Gender
    Female
  • Location
    أرض الإسراء والمعراج
  • Interests
    الإهتمام بأمر المسلمين

Recent Profile Visitors

  1. بسم الله الرحمن الرحيم أصحابُ اليمين وأصحابُ الشِّمال الذي استلفَ ألفَ دينار في زمنٍ قد طغتْ فيه المادةُ على القيمِ وتبدّلتِ المفاهيمُ وأصبحتِ الأسبابُ تُغني عن مُسبِبِها سبحانَهُ وتعالى في قضاءِ الحوائجِ وتفريجِ الكُروب ، حين تضعضعتِ الثقةُ بالله وضاعتِ الأمانةُ واستشرى الظلمُ، حتى أصبحتِ الأنانيةُ الرأسماليةُ سمةَ تعاملاتِنا فلا يثقُ الأخُ بأخيه ،، ولكننا سنرى بأمِّ أعينِنا كيفَ كان حالُ المؤمنينَ الأولين في كلِّ ما قد ضاعَ ، في قصةِ رجلين مِن بني إسرائيلَ كانا يعيشانِ في مدينةٍ تقعُ على شاطئ البحرِ يعملُ كثيرٌ من أهلِها في التجارةِ في الروايةِ التالية :- روى البُخاري في صحيحِه عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ عَنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ( أَنَّهُ ذَكَرَ رَجُلًا مِنْ بَنِي إِسْرَائِيلَ سَأَلَ بَعْضَ بَنِي إِسْرَائِيلَ أَنْ يُسْلِفَهُ أَلْفَ دِينَارٍ فَقَالَ ائْتِنِي بِالشُّهَدَاءِ أُشْهِدُهُمْ فَقَالَ كَفَى بِاللَّهِ شَهِيدًا قَالَ فَأْتِنِي بِالْكَفِيلِ قَالَ كَفَى بِاللَّهِ كَفِيلًا قَالَ صَدَقْتَ فَدَفَعَهَا إِلَيْهِ إِلَى أَجَلٍ مُسَمًّى فَخَرَجَ فِي الْبَحْرِ فَقَضَى حَاجَتَهُ ثُمَّ الْتَمَسَ مَرْكَبًا يَرْكَبُهَا يَقْدَمُ عَلَيْهِ لِلْأَجَلِ الَّذِي أَجَّلَهُ فَلَمْ يَجِدْ مَرْكَبًا فَأَخَذَ خَشَبَةً فَنَقَرَهَا فَأَدْخَلَ فِيهَا أَلْفَ دِينَارٍ وَصَحِيفَةً مِنْهُ إِلَى صَاحِبِهِ ثُمَّ زَجَّجَ مَوْضِعَهَا ثُمَّ أَتَى بِهَا إِلَى الْبَحْرِ فَقَالَ اللَّهُمَّ إِنَّكَ تَعْلَمُ أَنِّي كُنْتُ تَسَلَّفْتُ فُلَانًا أَلْفَ دِينَارٍ فَسَأَلَنِي كَفِيلَا فَقُلْتُ كَفَى بِاللَّهِ كَفِيلًا فَرَضِيَ بِكَ وَسَأَلَنِي شَهِيدًا فَقُلْتُ كَفَى بِاللَّهِ شَهِيدًا فَرَضِيَ بِكَ وَأَنِّي جَهَدْتُ أَنْ أَجِدَ مَرْكَبًا أَبْعَثُ إِلَيْهِ الَّذِي لَهُ فَلَمْ أَقْدِرْ وَإِنِّي أَسْتَوْدِعُكَهَا فَرَمَى بِهَا فِي الْبَحْرِ حَتَّى وَلَجَتْ فِيهِ ثُمَّ انْصَرَفَ وَهُوَ فِي ذَلِكَ يَلْتَمِسُ مَرْكَبًا يَخْرُجُ إِلَى بَلَدِهِ فَخَرَجَ الرَّجُلُ الَّذِي كَانَ أَسْلَفَهُ يَنْظُرُ لَعَلَّ مَرْكَبًا قَدْ جَاءَ بِمَالِهِ فَإِذَا بِالْخَشَبَةِ الَّتِي فِيهَا الْمَالُ فَأَخَذَهَا لِأَهْلِهِ حَطَبًا فَلَمَّا نَشَرَهَا وَجَدَ الْمَالَ وَالصَّحِيفَةَ ثُمَّ قَدِمَ الَّذِي كَانَ أَسْلَفَهُ فَأَتَى بِالْأَلْفِ دِينَارٍ فَقَالَ وَاللَّهِ مَا زِلْتُ جَاهِدًا فِي طَلَبِ مَرْكَبٍ لِآتِيَكَ بِمَالِكَ فَمَا وَجَدْتُ مَرْكَبًا قَبْلَ الَّذِي أَتَيْتُ فِيهِ قَالَ هَلْ كُنْتَ بَعَثْتَ إِلَيَّ بِشَيْءٍ قَالَ أُخْبِرُكَ أَنِّي لَمْ أَجِدْ مَرْكَبًا قَبْلَ الَّذِي جِئْتُ فِيهِ قَالَ فَإِنَّ اللَّهَ قَدْ أَدَّى عَنْكَ الَّذِي بَعَثْتَ فِي الْخَشَبَةِ فَانْصَرِفْ بِالْأَلْفِ الدِّينَارِ رَاشِدًا ) . فما أحوجَنا لأنْ نتعِظَ ونعتبرَ من فِعلِ هؤلاءِ الصالحين الذي خافوا اللهَ تعالى واتقوهُ حقَّ تُقاتهِ وتوكلوا عليه فاستجابَ دعاءَهُم وفرّجَ كُرباتِهم ، وفي هذه الحادثةِ الكثيرُ من العِبرِ والعظاتِ فمنَ الثقةِ باللهِ وحُسنِ التوكلِ عليه ، إلى مشروعيةِ الاستدانةِ والإشهادِ عليها ، إلى وجوبِ تأديةِ القرضِ حين حلولِ أجلِهِ والحرصِ على ذلك ، وبأنَّ الله لا يضيعُ أجرَ المُحسنين .
  2. بسم الله الرحمن الرحيم ما لم تعرفه عن #حزب_التحرير أيها #الصحفي! ---------- (رابط المصدر والاستماع في التعليق الأول) الخبر: مقالة بعنوان: "حزب التحرير: تهديد متنامٍ في #أفغانستان" (موقع كيوبوست، السبت 2020/07/04م) التعليق: قبل أن أبدأ بالرد على الصحفي فرزاد رمضاني بونش أريد أن أصحح له العنوان الذي عنون به مقالته والذي يجب أن يكون "حزب التحرير ينهض بأفغانستان"... فمنذ أن تأسس هذا الحزب المستنير والثابت على شرع الله، وعلى طريقته المثلى، والذي تفرد عن كل الأحزاب بإخلاصه لدينه وعمله الدؤوب للأمة، لم يرفع أي ورقة تهديد أو عنف ضد المسلمين، بل كافح بكل ما يملك من قيادة واعية تعمل ليل نهار على كشف خطط الغرب الكافر ضد المسلمين، ولم ولن يكلف الأمة قطرة دم واحدة بل كل تضحياته من شبابه المتقين الذين فهموا ووعوا على هدف هذا الحزب العظيم، وعلى طريقته المثلى. أما في تعريفك لحزب التحرير فلنا الفخر بل كل الفخر به، ونزيدك من الشعر بيتا أننا بإذن الله سنقضي على وجود الغرب بأكمله والأنظمة الفاسدة ليس فقط في أفغانستان بل في العالم كله لنضع الإسلام في مكانه الطبيعي في سدة الحكم. ولو أن أمريكا لا تهابنا ولا يهابنا الغرب لكنا مثل أي تنظيم عميل له قنوات وصحف على مرأى العالم وسيكون صوتنا حينها يصدع في أرجاء المعمورة، ولكن عملنا اقتصر على قنوات في مواقع التواصل وهدى الله من الأمة من هدى من خلال التواصل على الأرض، فلا نقول إنه اخترق المدارس والمساجد بل هذا بفضل المجهود الكبير الذي يقوم به رغم قسوة الحكام العملية في هذه البلدان والتي ترفض حزب التحرير جملة وتفصيلا. ولم تكتفوا بذلك بل افتريتم على الحزب بأنه متعاون مع تنظيم الدولة! فالكثير من المسئولين الحكوميين يقولون إن شباب حزب التحرير يتعاونون مع تنظيمي الدولة، والقاعدة، ومع الجماعات المتطرفة في باكستان وحركة طالبان، من أجل تنفيذ عمليات اغتيال سياسية. ويقول بعضهم إن حزب التحرير يعمل ذراعاً ثقافيّاً لتنظيم الدولة، والجماعات الجهادية الأخرى، ويقاتل لصالح تنظيم الدولة في كل من أفغانستان وسوريا... وما هذه الأقاويل إلا كذب وافتراء، فقد أصدر حزب التحرير بيانا صحفيا بعنوان "حزب التحرير ليس تهديدا متزايدا بل هو نداء الخير والأمل الوحيد للأمة" بتاريخ 2 حزيران/يونيو 2020م ردا على ما نشره موقع "عين أوروبية على التطرف"، موضحا فيه زيف هذه الادعاءات المتزايدة والحقد الدفين على حزب التحرير وعمله. وفي الختام أقول لكم إن حزب التحرير قارئ وصانع جيد للأمة الإسلامية وتاريخها باتباعه طريقة الرسول ﷺ ولم يقتصر على بلد معين أو جهة معينة، بل يبذل الجهد الكبير لإنقاذ الأمة بأكملها من خبث الأنظمة الحاكمة. إن حزب التحرير رائد لم يكذب أهله يوماً ولن يكذبهم، ويسعى لتحقيق وعد الله سبحانه وبشرى رسول الله ﷺ بإقامة الخلافة الراشدة الثانية على منهاج النبوة؛ ليقود العالم على أساسها، وليخرج الناس من الظلمات إلى النور بإذن ربهم إلى صراط العزيز الحميد. وللعلم أيها الصحفي فإن الذي يجب أن يثير الجدل لديكم وعلى صفحاتكم ومنصاتكم ومنشوراتكم هو غياب الإسلام وليس حزب التحرير! بل الموضوع هو أن الإسلام كبير، ومشروعه للخلافة الراشدة كبير، المشروع الذي يرعى شؤون المسلم والذمي، وقد ارتقى حزب التحرير فكان كبيراً في عمله؛ في حسن قراءته للإسلام وحسن التزامه به؛ لذلك هو يعيش في أجواء التغيير - تغيير التاريخ والجغرافيا - في العالم. كتبته لإذاعة المكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير دارين الشنطي
  3. بسم الله الرحمن الرحيم أصحابُ اليمين وأصحابُ الشِّمال الحمدُ لله حمداً كثيرا ، وسُبحانهُ وتعالى بكرةً وأصيلا ، آمنّا بالله رباً وبالإسلامِ دينا وبِمُحمدٍ صلى الله عليه وسلم نبياً ورسولا، صلى عليك الله يا علَمَ الهدى وإمامَ التُقى ما هبتِ النسائمُ وما ناحتْ على الأيكِ الحمائم ،، إنَّ الإسلامَ العظيمَ يُكَوِّنُ الشخصيةَ الإسلاميةَ بالعقيدةِ الإسلاميةِ، فَبِها تتكوَّنُ العقليةُ وكذلكَ النفسية، فالعقليةُ الإسلاميةُ هي التي تُفكِّرُ على أساسِ الإسلام ، أي تجعلُ الإسلامَ وحدَهُ المقياسَ العامَ للأفكارِ عنِ الحياة ، والنفسيةُ الإسلاميةُ هي التي تجعلُ ميولَها كلَها على أساسِ الإسلامِ أي تجعلُ الإسلامَ وحدَهُ المقياسَ العامَ للإشباعاتِ جميعِها ، فيكونُ حينئذٍ بهذهِ العقليةِ وهذهِ النفسيةِ شخصيةً إسلامية. "والمسلمُ حينَ تتكونُ لديهِ العقليةُ الإسلاميةُ والنفسيةُ الإسلاميةُ يُصبحُ مؤهَلا للجنديةِ والقيادةِ في آنٍ واحد، جامعاً بينَ الرحمةِ والشدةِ والزهدِ والنعيم، يفهمُ الحياةَ فهماً صحيحا، فيستولي على الحياةِ الدنيا بِحقِها وينالُ الآخرةَ بالسعي لها. وأسمى صفةٍ مِن صفاتِهِ أنَّهُ عبدُ للهِ تعالى خالقِهِ وبارِئِهِ ولذلكَ تجدُهُ خاشعا في صلاتِهِ مُعرِضاً عن لغوِ القول ، مُؤدِياً لزكاتِهِ، غاضًّا بصرَهُ، حافِظا أمانَتَهُ، وفِياً بعهْدِهِ مُنجِزا وعدَهُ مجاهِدا في سبيلِ الله ، هذا هو المسلمُ وهذا هو المؤمنُ وهذه هي الشخصيةُ الإسلاميةُ التي يكونُها الإسلامُ ويجعلُ الإنسانَ بها خيرَ بني الإنسان " . وإنَّه لما أدركَ ثلةٌ مِنَ الأولينَ المؤمنينَ كيفَ يجبُ عليهم أنْ يكونوا عباداً للهِ بعقولِهِمُ النيّرةِ ونفسياتِهمُ السامية ، استقاموا على أمرِهِ وطلبوا رضوانَهُ وانتهَوْا عن نهيِهِ فاستحقوا أنْ يكونوا مِن أصحابِ اليمينِ فاللهمَ اجعلنا منهم ، ( وَأَصْحَابُ الْيَمِينِ مَا أَصْحَابُ الْيَمِينِ (27) فِي سِدْرٍ مَّخْضُودٍ (28) وَطَلْحٍ مَّنضُودٍ وَظِلٍّ مَّمْدُودٍ (30) وَمَاء مَّسْكُوبٍ (31) وَفَاكِهَةٍ كَثِيرَةٍ (32) لَّا مَقْطُوعَةٍ وَلَا مَمْنُوعَةٍ (33) وَفُرُشٍ مَّرْفُوعَةٍ (34) إِنَّا أَنشَأْنَاهُنَّ إِنشَاء (35) فَجَعَلْنَاهُنَّ أَبْكَاراً (36) عُرُباً أَتْرَاباً (37) لِّأَصْحَابِ الْيَمِينِ )38) ثُلَّةٌ مِّنَ الْأَوَّلِينَ (39) وَثُلَّةٌ مِّنَ الْآخِرِينَ (40)) الواقعة. وإنّه لَمَّا حادَ عن جادّةِ الصوابِ ثلةٌ مِمَن ختمَ اللهُ على قلوبِهم وعلى سمعِهم وعلى أبصارِهم غِشاوة ، فطَغَوْا في البلادِ وانتهكوا محارمَ اللهِ استحقوا أنْ يكونوا مِن أصحابِ الشِّمال ، أعاذَنا اللهُ منهُم ، (وَأَصْحَابُ الشِّمَالِ مَا أَصْحَابُ الشِّمَالِ (41) فِي سَمُومٍ وَحَمِيمٍ (42)وَظِلٍّ مِّن يَحْمُومٍ (43) لَّا بَارِدٍ وَلَا كَرِيمٍ (44)) الواقعة. ما أحوجنا اليوم لأن نربي ونكون نماذجَ إيمانيةً راقيةً فرغَتْ نفوسُهُم من حظِ نفوسِهم فتقوم على أكتافهم دولة الخلافة الثانية قريباً إن شاء الله وما ذلك على الله بعزيز . اللهم اجعلنا من أصحاب اليمين اللهم اجعلنا من أصحاب اليمين اللهم آمين . #أم عبد الله
  4. إن شاء الله يعود للعقاب نشاطه وزخمه بجهود العاملين والعاملات ..
  5. سيداو الآثمة تحت المجهر ولنا وقفة اليوم مع المادة العاشرة من بنود هذه الاتفاقية المشؤومة التي لطالما انبرى المنافحون عنها ببث سمومهم على أنها لا تخالف الشرع بل ولا تخالف أدنى قيم أو أخلاق المادة 10 فرع ج من سيداو تقول: القضاء على أي مفهوم نمطي عن دورالمرأة ودور الرجل في جميع مراحل التعليم بجميع أشكاله، عن طريق تشجيع التعليم المختلط وغيره من أنواع التعليم التي تساعد في تحقيق هذا الهدف، ولا سيما عن طريق تنقيح كتب الدراسة والبرامج المدرسية وتكييف أساليب التعليم .. فما المقصود بالمفهوم النمطي؟؟ وهل هذا المفهوم يعني أننا اليوم غارقون في غيابات الجهل والتخلف لأننا بمنأى عن التعليم المختلط؟؟!! ثم تتحدث الاتفاقية عن تنقيح الكتب والبرامج الدراسية ذلك التنقيح الذي لمسناه بأم أعيننا في حملة مسعورة على المناهج من إدخال مفاهيم المساواة والديمقراطية والجندر والحريات البهيمية وإبعاد لمفاهيم الجهاد ، عوضاً عن الأنشطة اللامنهجية التي أصبحت تعج بها مدارسنا والتي تستهدف فكرة الاختلاط والخروج عن النمطية المزعومة .. أنا المادة 10 فرع ز: التساوى في فرص المشاركة النشطة في الالعاب الرياضية والتربية البدنية .. وعن هذا المنكر حدث ولا حرج حيث أن هذا البند مطبق فعليا منذ سنوات وكأن ذئاب سيداو لا يكتفون بل هل من مزيد!! فالمارثونات المختلطة في شوراع أرض الإسراء والمعراج أصبحت نشاط ومظهر حضاري،، والمسابقات الرياضية المختلطة في المدارس والجامع لفتيات يانعات وشباب أصبحت من العلم بالضرورة،، فهل تستحق فكرة التساوي الخبيثة أن تلعب ابنتي البالغة بدون لباس شرعي أمام لجان التحكيم من الرجال ثم تتدعون أن لا مخالفات شرعية في هذه البنود مالكم كيف يتحكمون ؟! وقد قام مجلس الشباب والرياضة بعمل أندية نسوية ونشاطات نسوية كثيرة تحقيقا لهذا الغرض أكتفي بهذا القدر من مادة واحدة فحسب والله المستعان على يصفون . #أم_عبدالله
  6. خبر سار في هذا الشهر المبارك نسأل الله التوفيق والسداد
  7. نصرهم الله وأيدهم وعجّل بخلاصهم من الطاغية المجرم قريبا ان شاء الله
×
×
  • Create New...