Jump to content

صوت الخلافة

الأعضاء
  • Content Count

    1,291
  • Joined

  • Last visited

  • Days Won

    2

صوت الخلافة last won the day on April 13

صوت الخلافة had the most liked content!

4 Followers

About صوت الخلافة

  • Rank
    عضو متميز

Recent Profile Visitors

1,701 profile views
  1. بسم الله الرحمن الرحيم مقابلة مع الأستاذ مروان عبيد حول اتفاق الخيانة العظمى للإمارات والبحرين مع كيان يهود للاستماع http://www.hizb-ut-tahrir.info/ar/audios/2020/09/18-09/مقابلة مع الأستاذ مروان عبيد حول اتفاق الخيانة العظمى للإمارات والبحرين مع كيان يهود.mp3
  2. بسم الله الرحمن الرحيم «الْمَرْءُ مَعَ مَنْ أَحَبَّ يَوْمَ الْقِيَامَةِ» http://www.hizb-ut-tahrir.info/ar/index.php/radio-broadcast/news-comment/70588.html الخبر: وقعت الإمارات والبحرين اتفاقين للتطبيع مع كيان يهود، في مراسم ترأسها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بحديقة البيت الأبيض، الثلاثاء. وبعد ساعات من حفل التوقيع، أصدر البيت الأبيض ثلاثة نصوص تتضمن إعلان اتفاقات إبراهام بين تل أبيب وأبو ظبي والمنامة، واتفاقية التطبيع الثنائية بين الإمارات وكيان يهود، ويتألف من أربع صفحات، وملحق من 3 صفحات، ونسخة من اتفاقية البحرين مع اليهود. وارتكزت الاتفاقات على إقامة علاقات دبلوماسية كاملة، والتعاون المشترك في عدة مجالات مع اليهود، غير أنها لم تذكر أن كيان يهود ملزم بوقف ضم الأراضي الفلسطينية المحتلة، أو حتى تأجيلها. (القدس العربي) التعليق: التطبيع كما هو متعارف عليه دولياً (إعادة علاقات طرفين معيّنين إلى وضعهما الطبيعي الذي كانا عليه قبل أن يطرأ هذا الموقف الصراعي بينهما)، وهذا المفهوم يعني إعادة العلاقات إلى طبيعتها بين طرفين طرأ بينهما موقف غير طبيعي، أي موقف صراعي سواء بلغ حده الأعلى بإعلان الحرب أو حده الأدنى في حدود الصراعات العادية. والجدير بالذكر هنا أن التطبيع ورفع المقاطعة الاقتصادية والسياسية هو حلم قديم ليهود وقناعة عميقة في عقول قادة الحركة الصهيونية منذ إنشاء دولتهم في فلسطين المحتلة، مع إلقاء موضوع الانسحاب وراء ظهورهم، واستمرارهم في تقطيع أوصال الضفة الغربية وقطاع غزة وغيرها من المناطق المحتلة وجعلها كانتونات منفصلة معزولة عن بعضها لا حول لها ولا قوة، يدخلونها كيف يشاؤون ومتى يشاؤون، يقتلون ويعتقلون ويفجرون ويهدمون ويجرفون المزروعات، وفي الوقت نفسه يرون التطبيع أمراً مهماً لهم!! يسعى يهود من خلال هذا السلام المزعوم والاتفاقات المعقودة مع الدول العربية المجاورة إلى تثبيت هذا الكيان وجني الثمار الاقتصادية من اقتحامه للأسواق العربية المستهلكة والواسعة، إذ يتضمن ذلك حرية التبادل السلعي ومنح تراخيص استيراد وتصدير، والموافقة على شهادات منشأ للسلع المستوردة والسماح بإقامة المراكز التجارية المتبادلة والاشتراك في المعارض ودخول السلع لهذه المعارض إضافة إلى أنه يحق لشركات هذا الكيان الغاصب نشر الإعلانات التجارية في وسائل الإعلام، وعمل المناطق التجارية الحرة. ومنح رجال الأعمال اليهود تأشيرات دخول وخروج ورخص سكن وعمل دون عوائق، والمشاركة في المناقصات المطروحة... هذا بالإضافة إلى السيطرة على المواد الخام الموجودة بغزارة في البلاد الإسلامية. إن هذا التطبيع وباختصار يقتضي الاعتراف المتبادل وإقامة علاقات سياسية ودبلوماسية وتجارية وثقافية واتصالات وسياحة وغير ذلك من المجالات، وهذه الأمور تعني بالمفهوم الشرعي إقرار يهود على اغتصاب أرض المسلمين والتنازل عن أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين بالإضافة إلى موالاة أشد الناس عداوة لله وللمؤمنين وإظهار المودة لهم، وهذه من الجرائم الكبرى في الإسلام وخيانة لله ولرسوله والمؤمنين، فيهود هم كما وصفهم الله تعالى ﴿لَتَجِدَنَّ أَشَدَّ النَّاسِ عَدَاوَةً لِلَّذِينَ آمَنُوا الْيَهُودَ وَالَّذِينَ أَشْرَكُوا...﴾ [المائدة: ٨٢]. ومما هو أكثر إيلاماً، وأكبر مُصاباً، وأعظم وقعاً، ما يُرى من ركون واطمئنان بعض المسلمين في البلاد الإسلامية للحكام، أولياء الكفار، رغم انكشاف زيفهم، وتكشيرهم عن أنيابهم الغائرة في جراح الأمة، خاصةً ما برز في مسألة هذه الاجتماعات واللقاءات التشاورية، والمفاوضات مع أعداء الأمة التي لا تفضي إلا إلى التنازل والذل وبيع أراضي المسلمين، وذلك كله تحت حجج ومُسَمَّيات يطلقها لهم علماء السلاطين من مثل المصلحة الوطنية، والواقعية وتوحيد الصف، وأهمية العلاقات الخارجية للدول!! وهم متغافلون عن خطاب الله في القرآن الكريم ﴿وَلَا تَرْكَنُوا إِلَى الَّذِينَ ظَلَمُوا فَتَمَسَّكُمُ النَّارُ وَمَا لَكُم مِّن دُونِ اللَّهِ مِنْ أَوْلِيَاءَ ثُمَّ لَا تُنصَرُونَ﴾ وقوله تعالى أيضا: ﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَتَّخِذُوا عَدُوِّي وَعَدُوَّكُمْ أَوْلِيَاءَ تُلْقُونَ إِلَيْهِمْ بِالْمَوَدَّةِ وَقَدْ كَفَرُوا بِمَا جَاءَكُمْ مِنَ الْحَقِّ يُخْرِجُونَ الرَّسُولَ وَإِيَّاكُمْ أَنْ تُؤْمِنُوا بِاللَّهِ رَبِّكُمْ إِنْ كُنْتُمْ خَرَجْتُمْ جِهَاداً فِي سَبِيلِي وَابْتِغَاءَ مَرْضَاتِي تُسِرُّونَ إِلَيْهِمْ بِالْمَوَدَّةِ وَأَنَا أَعْلَمُ بِمَا أَخْفَيْتُمْ وَمَا أَعْلَنْتُمْ وَمَنْ يَفْعَلْهُ مِنْكُمْ فَقَدْ ضَلَّ سَوَاءَ السَّبِيلِ﴾ [الممتحنة: ١]. كتبته لإذاعة المكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير رنا مصطفى للاستماع http://www.hizb-ut-tahrir.info/ar/audios/2020/09/18-09/2020_09_18_TLK_3_OK.mp3
  3. بسم الله الرحمن الرحيم هدم السيسي للمساجد لوحده سببٌ كافٍ للإطاحة به وإقامة حكم الإسلام http://www.hizb-ut-tahrir.info/ar/index.php/radio-broadcast/news-comment/70587.html الخبر: هدم المساجد لا يزال مستمراً في مصر، تارة بدعوى التطوير وأخرى بدعوى التعدي على الأراضي الزراعية. (قناة الجزيرة) التعليق: لقد بلغ إجرام السيسي، بضوء أخضر أمريكي، مبلغاً عظيماً، لإذلال المسلمين الذين انتفضوا ضد إجرام حكامهم، وذلك لكسر إرادتهم، وخنق صوتهم ليستمرئوا عيش الهوان والسكوت عن موبقات الحكام. إن حرب عدو الله السيسي على بيوت الله وهدمه لها، بذرائع متهافتة ساقطة صفيقة، لتؤكد حقده وحقد أسياده الصليبيين على دين الله، وخشيتهم من صحوة عباده وانتفاضتهم من جديد لإسقاط أنظمة الكفر وإقامة حكم الله في الأرض. كما تؤكد هذه الحرب أيضاً أن أنصاف الثورات قاتلة، وهي درس لكل من يرضى بأنصاف الحلول، لأن أنظمة الإجرام هذه لا ينفع معها إلا استئصالها من جذورها الآسنة وإقامة حكم الإسلام على أنقاضها. لا لقاء ولا التقاء ولا أنصاف حلول مع أنظمة مجرمة نصّبتها علينا أمريكا وغيرها من دول الاستعمار المتلون والمتجدد. إن مآذن المساجد تستصرخ همم الصادقين أحفاد الصحابة والفاتحين، وقد آن لمن يمتلك القوة من جيوش الأمة في مصر وأخواتها أن يعلنوا انحيازهم لدينهم وأمتهم، وأن يثبتوا أنهم في صف أهلهم لا في صف أنظمةٍ مجرمة تحارب دين الله وعباده. ﴿إِنَّ فِي ذَلِكَ لَذِكْرَى لِمَن كَانَ لَهُ قَلْبٌ أَوْ أَلْقَى السَّمْعَ وَهُوَ شَهِيدٌ﴾ كتبه لإذاعة المكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير ناصر شيخ عبد الحي عضو لجنة الاتصالات المركزية لحزب التحرير في ولاية سوريا للاستماع http://www.hizb-ut-tahrir.info/ar/audios/2020/09/18-09/2020_09_18_TLK_2_OK.mp3
  4. بسم الله الرحمن الرحيم الرأسمالية تصنع اللاجئين، ثم تتخلى عنهم (مترجم) http://www.hizb-ut-tahrir.info/ar/index.php/radio-broadcast/news-comment/70586.html الخبر: في عام 2015 أعلن رئيس بوروندي آنذاك الراحل بيير نكورونزيزا، الذي ترأس أيضاً الحزب الحاكم (المجلس الوطني للدفاع عن الديمقراطية – قوات الدفاع عن الديمقراطية)، عن ترشحه لولاية ثالثة. وقد أدى إعلانه ثم إعادة انتخابه لاحقاً إلى مظاهرات وإراقة دماء واكتظاظ اللاجئين في تنزانيا. التعليق: وفقا للمفوضية، تستضيف تنزانيا حاليا 162.859 لاجئا بورونديا في ثلاثة مخيمات هي ندوتا ونياروغوسو ومتنديلي في منطقة كيغوما بالقرب من الحدود البوروندية. فر اللاجئون الأبرياء إلى تنزانيا على أمل العثور على الأمان، لكن هذا لا يزال كابوساً لأن البلد المضيف، وفقاً للاجئين أنفسهم وعمال الإغاثة والجماعات الحقوقية، كان يهدف خلال الأشهر العديدة الماضية إلى إعادتهم إلى بوروندي على الرغم من خوفهم المستمرعلى حياتهم. من المعروف أن الدول المضيفة يتم تمويلها لاستيعاب اللاجئين، وبمجرد عدم حصولها على تمويل كاف، تعلن عدم قدرتها على استضافتهم. فقد أعلنت حكومة تنزانيا الانسحاب من الإطار الشامل للاستجابة للاجئين، بحجة "الأمن ونقص الأموال" كأسباب تدفعهم لذلك. يعاني برنامج اللاجئين البورونديين من نقص التمويل، حيث تسبب 17٪ فقط من ميزانيته البالغة 150.7 مليون دولار في تدهور الأوضاع في المخيمات وحرمانهم من سبل كسب العيش. وكنتيجة لذلك يُجبر اللاجئون على اختيار العودة إلى بوروندي حتى عندما لا يكون الوضع آمناً. وفقاً لهيومن رايتس ووتش، فقد غادر بعض اللاجئين تنزانيا في آب/أغسطس 2018 بسبب مخاوفهم من الاعتقالات وحالات الاختفاء والقتل المزعومة في مخيمات اللاجئين أو بالقرب منها. كما أشارت هيومن رايتس ووتش إلى أن لديها معلومات موثوقة بأن "من اختفوا تعرضوا بالتأكيد للتهديد قبل اختفائهم (new frame 10/09/2020) علاوة على ذلك، تعد حالات الاختفاء والاختطاف من القضايا الشائعة في تنزانيا منذ عام 2015، وقد ارتفعت الأصوات على نطاق واسع، ومن المدهش أن اللاجئين هم أيضاً ضحايا ذلك، لكن لم تأخذ المفوضية ولا حكومة تنزانيا الأمر على محمل الجد. تظهر معاناة اللاجئين بوضوح أن الرأسماليين لا يهتمون إلا بمصالحهم الخاصة، فحتى بعد التسبب في الكثير من المعاناة للاجئين الأبرياء، إلا أن الرأسماليين لا يهتمون إلا برفاهيتهم. هذا السيناريو هو نتيجة لدمى المستعمر في بوروندي وأماكن أخرى في الدول النامية، الذين قادوا حروباً أهلية طويلة لا تنتهي وصراعات سياسية أدت إلى إراقة الدماء وعدم الاستقرار لحماية أسيادهم ومصالحهم الذاتية وجشعهم للسلطة على حساب شعوبهم. تقوم الدول الرأسمالية الاستعمارية من خلال الحكام العملاء في أفريقيا وغيرها بجني الأموال من الصراع من خلال نهب الثروات بحرية، مما يترك السكان الأصليين في حالة من الفقر المدقع والتخبط. لن يكون شعب بوروندي وجميع شعوب الدول النامية آمنين أحراراً ويتمتعون بحياتهم إذا ما استمر وجود الرأسمالية. لقد آن الأوان لاقتلاع الرأسمالية وأنظمتها وأن نستبدل بها الفكر الإسلامي القادر على ضمان الأمن والسعادة والعدالة الحقيقية لكل الناس في ظل دولة الخلافة الراشدة. كتبه لإذاعة المكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير سعيد بيتوموا عضو المكتب الإعلامي لحزب التحرير في تنزانيا للاستماع http://www.hizb-ut-tahrir.info/ar/audios/2020/09/18-09/2020_09_18_TLK_1_OK.mp3
  5. المكتب الإعــلامي ولاية السودان التاريخ الهجري 28 من محرم 1442هـ رقم الإصدار: ح/ت/س/ 1442 / 12 التاريخ الميلادي الأربعاء, 16 أيلول/سبتمبر 2020 م بيان صحفي السودان وشهادة الزور في اتفاق الخيانة مع كيان يهود http://www.hizb-ut-tahrir.info/ar/index.php/pressreleases/sudan/70582.html شهدت أميرة عقارب؛ القائم بأعمال السفارة السودانية بواشنطن، ونائب السفير، شهدت توقيع الإمارات والبحرين مع كيان يهود اتفاقية الخيانة العظمى لفلسطين؛ مسرى رسول الله ومعراجه عليه الصلاة والسلام، يوم أمس الثلاثاء 2020/09/15م، ووصف سفير السودان بواشنطن، نور الدين ساتي في تصريح لصحيفة التيار الصادرة اليوم الأربعاء 2020/09/16م الخطوة بأنها: (ليست من باب مباركة الاتفاق، أو عدم مباركته)، وأعرب عن أمله في أن تدفع هذه الخطوة إلى السلام الحقيقي في المنطقة!! إننا في حزب التحرير/ ولاية السودان نستنكر وبأشد العبارات شهادة الزور هذه من ممثلي السودان في أمريكا، دولة الخيانة، ونؤكد على الحقائق الآتية: أولاً: إن ما قامت به دويلتا الإمارات والبحرين؛ صنيعتا الاستعمار البريطاني، من تطبيع مع كيان يهود، هو جريمة كبرى، وخيانة عظمى، لله ورسوله والمؤمنين الصادقين إلى يوم الدين. ثانياً: إذا كانت مشاركة السودان ليست من باب المباركة، كما يدعي السفير، فهي من باب شهادة الزور التي ذكرناها، والمؤمن الحق لا يشهد الزور، قال تعالى: ﴿وَالَّذِينَ لَا يَشْهَدُونَ الزُّورَ وَإِذَا مَرُّوا بِاللَّغْوِ مَرُّوا كِرَاماً﴾. ثالثاً: إن قول السفير ساتي بأنه (يأمل أن تدفع هذه الخطوة إلى السلام الحقيقي في المنطقة...)، فليعلم (سعادة) السفير أن كيان يهود مغتصب لأرض إسلامية؛ بل للأرض المباركة التي بها المسجد الأقصى؛ أولى القبلتين، وثالث الحرمين الشريفين! فأي سلام يرتجى مع من دنس المقدسات، وانتهك الحرمات، وسفك دماء الأطفال والشيوخ والنساء، بل طال عدوانه الشجر والحجر؟! رابعاً: مهما طبع الحكام الرويبضات، أو بارك العملاء والتبع، فإن فلسطين الأرض المباركة، أرض القدس، أرض المسرى والمعراج، هي في قلوب المسلمين، حتى وإن ابتُلوا بحكام يطيعون الكفار المستعمرين بدل طاعة رب العالمين. إن فلسطين ستعود إلى المسلمين، وإن المسجد الأقصى سيطهر من دنس يهود في يوم مشهود، تعلوه صيحات الله أكبر من جيوش المسلمين، عندما تقاتل يهود المحتلين للأرض المباركة، وهو وعد غير مكذوب قاله الصادق المصدوق ﷺ: «لَتُقَاتِلُنَّ الْيَهُودَ فَلَتَقْتُلُنَّهُمْ، حَتَّى يَقُولَ الْحَجَرُ يَا مُسْلِمُ هَذَا يَهُودِيٌّ فَتَعَالَ فَاقْتُلْهُ» رواه مسلم. وإننا مطمئنون لهذا الوعد الذي سيتحقق بمشيئة الله سبحانه، على يد الخلافة الراشدة على منهاج النبوة التي تحكم بما أنزل الله، وتوحد جيوش المسلمين، لتزلزل الأرض تحت أقدام كيان يهود فتجتثه من فوق الأرض الطاهرة، وتعود فلسطين كاملة إلى ديار الإسلام. فهيا أيها المسلمون اعملوا مع حزب التحرير؛ الرائد الذي لا يكذب أهله حتى نحقق نصر الله بالاستخلاف والتمكين في الأرض، وبشرى رسول الله ﷺ بإقامة الخلافة الراشدة الثانية على منهاج النبوة، وإزالة كيان يهود من الأرض المباركة. ﴿ذَلِكَ وَعْدٌ غَيْرُ مَكْذُوبٍ﴾. إبراهيم عثمان (أبو خليل) الناطق الرسمي لحزب التحرير في ولاية السودان
  6. بسم الله الرحمن الرحيم مقابلة مع الأستاذ حسن حمدان حول اتفاق الخيانة العظمى للإمارات والبحرين مع كيان يهود للاستماع http://www.hizb-ut-tahrir.info/ar/audios/2020/09/17-09/مقابلة مع الأستاذ حسن حمدان حول اتفاق الخيانة العظمى للإمارات والبحرين مع كيان يهود.mp3
  7. بسم الله الرحمن الرحيم قوانين بريطانية تخالف اتفاقية خروج بريطانيا من أوروبا http://www.hizb-ut-tahrir.info/ar/index.php/radio-broadcast/news-comment/70569.html الخبر: يخطط وزراء في الحكومة البريطانية لسن قوانين جديدة من شأنها أن تكون جزءا مهما من اتفاق انسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي المبرم السنة الماضية. ويمكن لهذه الخطوة أن تغير الاتفاق الجمركي لإقليم أيرلندا الشمالية الذي كان يهدف إلى منع العودة إلى فرض عمليات تفتيش على الحدود مع جمهورية أيرلندا. وقالت الحكومة البريطانية إن القوانين المرتقبة "إجراء احتياطي" إذا فشلت المحادثات التجارية مع الاتحاد. (بي بي سي، 2020/09/07م) التعليق: في تعليق سابق تحدثنا كيف تعمل بريطانيا جاهدة على ابتزاز أوروبا لتخرج من الاتحاد الأوروبي وفي الوقت نفسه تُبقي على الامتيازات المتاحة لدول الاتحاد. وها هي بريطانيا اليوم تعمل على استغلال أوروبا بشكل غير مباشر، لعدم مقدرتها على التوصل لاتفاق يرضي أطماعها. يقضي الاتفاق الأوروبي مع بريطانيا أن تبقى الحدود بين أيرلندا وشمال أيرلندا مفتوحة، أي أن لا تكون هناك قوانين حدودية خاصة بالتنقل بين البلدين للناس والبضائع. ولأن شمال أيرلندا جزء من بريطانيا، قضى الاتفاق على وضع قوانين جمركية على البضائع التي تدخل من باقي بريطانيا إلى شمال أيرلندا والعكس صحيح. أي أن شمال أيرلندا أصبحت وكأنها جزء من الاتحاد الأوروبي، وفي الوقت نفسه هي جزء من بريطانيا. وهذا يعني أن البضائع من باقي بريطانيا لشمال أيرلندا مثلا لا بد أن تخضع لرسوم جمركية حسب الاتفاقية الأوروبية، فإن بقيت هذه البضائع داخل شمال أيرلندا ولم تخرج إلى أيرلندا، فيمكن للتجار استرداد هذه الرسوم الجمركية الإضافية حيث إن شمال أيرلندا جزء من بريطانيا. ما تسعى له بريطانيا الآن من خلال هذه القوانين المطروحة هو إلغاء أي رسوم جمركية بين باقي بريطانيا وشمال أيرلندا، فتُبقي لها منفذا إلى الاتحاد الأوروبي رغم أنها خارجه. إلا أن هذه القوانين تخالف الاتفاق الأوروبي، أي تخالف القانون الدولي. ولذلك إن عزمت بريطانيا على استصدار هذه القوانين فإننا سنرى في قابل الأيام تأزما كبيرا في العلاقات بين بريطانيا والاتحاد الأوروبي، حيث إن الأوروبيين اليوم واعون على محاولات بريطانيا استغلالهم لمصالحها الخاصة. نسأل الله تعالى أن يشغل الغرب بنفسه، فتكون فسحة للمسلمين يجمعون شملهم ويعقدون عزمهم ويستأنفون الحياة الإسلامية بإقامة دولة الإسلام، وما ذلك على الله بعزيز. كتبه لإذاعة المكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير عبد الرحمن الأيوبي للاستماع http://www.hizb-ut-tahrir.info/ar/audios/2020/09/17-09/2020_09_17_TLK_1_OK.mp3
  8. بسم الله الرحمن الرحيم الإمارات سئمت الصراع مع كيان يهود! http://www.hizb-ut-tahrir.info/ar/index.php/radio-broadcast/news-comment/70570.html الخبر: قال عبد الله بن زايد وزير خارجية الإمارات إن "التوقيع على اتفاق السلام تذكير مزعج بأن الإماراتيين و(الإسرائيليين) وجميع شعوب الشرق الأوسط، قد سئموا الصراع" و"الأولوية الأكثر إلحاحاً هي تهدئة التوترات وبدء حوار إقليمي حول السلام والأمن". (عربي 21، 15 أيلول 2020) التعليق: لا أعلم عن أي صراع يتحدث الوزير الإماراتي؟! وكأن الحرب قائمة على قدم وساق بين أبو ظبي وكيان يهود والجبهات مشتعلة وأزيز الطائرات العسكرية يملأ السماء والفرقاطات تمخر عباب البحار بمعاونة من الأسطول البحريني الملكي! قال الرسول الكريم ﷺ: «إنَّ مِمَّا أَدْرَكَ النَّاسُ مِنْ كَلَامِ النُّبُوَّةِ الْأُولَى: إذَا لَمْ تَسْتَحِ فَاصْنَعْ مَا شِئْت» رواه البخاري. مشاهد الفرح بين المطبّعين وكيان يهود لا تخطئها العين، وما تزال بعض أصوات النشاز تنظّر لشرعنة مثل هذه الخيانات من ناحية فقهية إسلامية وقياسها على صلح الحديبية! بلا شك أن هذا القياس باطل من الأساس من أوجه متعددة... إلا أنني وددت مشاركة القارئ الكريم بلمحة سريعة من مشهد صلح الحديبية، للتأكيد على أنه كان هدنة بين أعداء متحاربين وليس "سلاماً" بين أولياء متحابّين! بعثت قريش عروة بن مسعود الثقفي لمفاوضة النبي ﷺ، "...ثم جعل يتناول لحية رسول الله ﷺ وهو يكلمه. قال (الراوي): والمغيرة بن شعبة واقف على رأس رسول الله ﷺ في الحديد. قال: فجعل يقرع يده إذا تناول لحية رسول الله ﷺ، ويقول: اكفف يدك عن وجه رسول الله ﷺ قبل أن لا تصل إليك؛ قال: فيقول عروة: ويحك! ما أفظّك وأغلظك! قال: فتبسّم رسول الله ﷺ؛ فقال له عروة: من هذا يا محمد؟ قال: هذا ابن أخيك المغيرة بن شعبة؛ قال: أي غُدَر، وهل غسلت سوءتك إلا بالأمس". تلك سيرة عطرة، فكفوا عنها أذاكم وكذبكم وتضليلكم. وعودة على بدء، أقول بل نحن من سئمنا من أنظمتكم التي تحكم بغير ما أنزل الرحمن، وتبعثر ثروات الأمة على الخرسان، وتسارع في التعاون على الإثم والعدوان! طبّعوا ما بدا لكم التطبيع، فإنا سائرون مع أمة الإسلام لإقامة الخلافة على منهاج النبوة، لتقود جيوش الجهاد لإعادة كل فلسطين إلى الإسلام والمسلمين. كتبه لإذاعة المكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير م. أسامة الثويني – دائرة الإعلام/ الكويت للاستماع http://www.hizb-ut-tahrir.info/ar/audios/2020/09/17-09/2020_09_17_TLK_2_OK.mp3
  9. المكتب الإعــلامي ولاية السودان التاريخ الهجري 28 من محرم 1442هـ رقم الإصدار: ح/ت/س/ 1442 / 12 التاريخ الميلادي الأربعاء, 16 أيلول/سبتمبر 2020 م بيان صحفي السودان وشهادة الزور في اتفاق الخيانة مع كيان يهود http://www.hizb-ut-tahrir.info/ar/index.php/pressreleases/sudan/70582.html شهدت أميرة عقارب؛ القائم بأعمال السفارة السودانية بواشنطن، ونائب السفير، شهدت توقيع الإمارات والبحرين مع كيان يهود اتفاقية الخيانة العظمى لفلسطين؛ مسرى رسول الله ومعراجه عليه الصلاة والسلام، يوم أمس الثلاثاء 15/09/2020م، ووصف سفير السودان بواشنطن، نور الدين ساتي في تصريح لصحيفة التيار الصادرة اليوم الأربعاء 16/09/2020م الخطوة بأنها: (ليست من باب مباركة الاتفاق، أو عدم مباركته)، وأعرب عن أمله في أن تدفع هذه الخطوة إلى السلام الحقيقي في المنطقة!! إننا في حزب التحرير/ ولاية السودان نستنكر وبأشد العبارات شهادة الزور هذه من ممثلي السودان في أمريكا، دولة الخيانة، ونؤكد على الحقائق الآتية: أولاً: إن ما قامت به دويلتا الإمارات والبحرين؛ صنيعتا الاستعمار البريطاني، من تطبيع مع كيان يهود، هو جريمة كبرى، وخيانة عظمى، لله ورسوله والمؤمنين الصادقين إلى يوم الدين. ثانياً: إذا كانت مشاركة السودان ليست من باب المباركة، كما يدعي السفير، فهي من باب شهادة الزور التي ذكرناها، والمؤمن الحق لا يشهد الزور، قال تعالى: ﴿وَالَّذِينَ لَا يَشْهَدُونَ الزُّورَ وَإِذَا مَرُّوا بِاللَّغْوِ مَرُّوا كِرَاماً﴾. ثالثاً: إن قول السفير ساتي بأنه (يأمل أن تدفع هذه الخطوة إلى السلام الحقيقي في المنطقة...)، فليعلم (سعادة) السفير أن كيان يهود مغتصب لأرض إسلامية؛ بل للأرض المباركة التي بها المسجد الأقصى؛ أولى القبلتين، وثالث الحرمين الشريفين! فأي سلام يرتجى مع من دنس المقدسات، وانتهك الحرمات، وسفك دماء الأطفال والشيوخ والنساء، بل طال عدوانه الشجر والحجر؟! رابعاً: مهما طبع الحكام الرويبضات، أو بارك العملاء والتبع، فإن فلسطين الأرض المباركة، أرض القدس، أرض المسرى والمعراج، هي في قلوب المسلمين، حتى وإن ابتُلوا بحكام يطيعون الكفار المستعمرين بدل طاعة رب العالمين. إن فلسطين ستعود إلى المسلمين، وإن المسجد الأقصى سيطهر من دنس يهود في يوم مشهود، تعلوه صيحات الله أكبر من جيوش المسلمين، عندما تقاتل يهود المحتلين للأرض المباركة، وهو وعد غير مكذوب قاله الصادق المصدوق ﷺ: «لَتُقَاتِلُنَّ الْيَهُودَ فَلَتَقْتُلُنَّهُمْ، حَتَّى يَقُولَ الْحَجَرُ يَا مُسْلِمُ هَذَا يَهُودِيٌّ فَتَعَالَ فَاقْتُلْهُ» رواه مسلم. وإننا مطمئنون لهذا الوعد الذي سيتحقق بمشيئة الله سبحانه، على يد الخلافة الراشدة على منهاج النبوة التي تحكم بما أنزل الله، وتوحد جيوش المسلمين، لتزلزل الأرض تحت أقدام كيان يهود فتجتثه من فوق الأرض الطاهرة، وتعود فلسطين كاملة إلى ديار الإسلام. فهيا أيها المسلمون اعملوا مع حزب التحرير؛ الرائد الذي لا يكذب أهله حتى نحقق نصر الله بالاستخلاف والتمكين في الأرض، وبشرى رسول الله ﷺ بإقامة الخلافة الراشدة الثانية على منهاج النبوة، وإزالة كيان يهود من الأرض المباركة. ﴿ذَلِكَ وَعْدٌ غَيْرُ مَكْذُوبٍ﴾. إبراهيم عثمان (أبو خليل) الناطق الرسمي لحزب التحرير في ولاية السودان
  10. المكتب الإعــلامي ولاية بنغلادش التاريخ الهجري 27 من محرم 1442هـ رقم الإصدار: 1442 / 02 التاريخ الميلادي الثلاثاء, 15 أيلول/سبتمبر 2020 م بيان صحفي الخائنة حسينة ترهن سيادة البلاد للعدو اللدود المشرك، الهند، لتنفيذ مشاريع أمريكا الاستعمارية في هذه المنطقة http://www.hizb-ut-tahrir.info/ar/index.php/pressreleases/bangladish/70581.html أصدرت وزارة الدفاع الأمريكية بياناً في 11 من أيلول/سبتمبر 2020 بشأن محادثة هاتفية جرت بين وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر ورئيسة وزراء بنغلادش الشيخة حسينة بشأن التعاون الدفاعي المشترك وأنواع الدعم الأخرى من الولايات المتحدة لأمور أخرى مختلفة. وأعرب الطرفان عن التزامهما بمواصلة بناء علاقات دفاعية ثنائية أوثق من أجل تعزيز التعاون المشترك الذي يشمل منطقة المحيطين الهندي والهادئ "الآمنة". وهذا الذي يسمى بالالتزام المشترك بشأن الأمن الإقليمي انعكس في خطاب وزير الشؤون الخارجية الهندي سوبراهمانيام جايشانكار قبل أيام قليلة. وفي 7 من أيلول/سبتمبر 2020، قال الوزير الهندي في نقاش معه عبر الإنترنت إنّ الهند قد أدرجت بنغلادش في سياسة "النظر شرقاً"، وعندما سُئل عن النفوذ الصيني المتزايد في المنطقة قال (الهند تشمل بنغلادش في سياسة "النظر شرقاً"). لذلك فإنه من الواضح أنه ضمن خلفية الضجيج الإعلامي حول إحكام قبضة الصين على بنغلادش، فإن نظام حسينة الخائن يرهن سيادة البلاد للدولة الهندية المشركة التي تهدف أمريكا الاستعمارية لاستغلالها لتنفيذ مشاريعها في هذه المنطقة، من أجل احتواء الصين ومنع قيام الخلافة في بنغلادش وباكستان. أيها المسلمون: حكامنا العلمانيون في حيرة من أمرهم لعدم وجود رؤية لديهم لمواجهة أعدائنا بسياسة خارجية قوية، لأن أفكارهم السياسية بعيدة كل البعد عن دين الله، وهي قائمة على العلمانية الغربية. وليس في قاموسهم في السياسة الخارجية أي هدف سوى الحفاظ على عروشهم من خلال العمل كدمى عند أمريكا وحليفتها في جنوب آسيا، الهند. وهم يخفون سياساتهم الموالية للغرب وراء التصريحات المخادعة مثل "بنغلادش تربطها علاقات دم بالهند" أو "علاقة زوجين ببعضهما"، وهذه السياسة تكشف فقط عن إمّعيتهم وعدم امتلاكهم أية رؤية. أحباءنا المسلمين: لقد حان الوقت للإطاحة بهؤلاء القادة الخائنين، الذين ما فتئوا يضعوننا في العار أزماناً طويلة. إنّ الإسلام وحده هو القادر على نصرتنا وإعادة المجد الذي تستحقه هذه الأمة. وستكون الخلافة على منهاج النبوة القائمة قريبا بإذن الله قوة عظمى وستضع أجندتها الخاصة للهيمنة على العالم. ولن تسمح الخلافة أبداً لأي دولة من دول الكفر استخدام بلاد المسلمين ومواردهم في الهيمنة الاستعمارية البغيضة. وستقوم سياسة الخلافة الخارجية على أساس الشريعة الإسلامية، وتهدف إلى تحرير البشرية من براثن الظالمين ﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَتَّخِذُوا عَدُوِّي وَعَدُوَّكُمْ أَوْلِيَاءَ تُلْقُونَ إِلَيْهِمْ بِالْمَوَدَّةِ وَقَدْ كَفَرُوا بِمَا جَاءَكُمْ مِنَ الْحَقِّ﴾. المكتب الإعلامي لحزب التحرير في ولاية بنغلادش
  11. بسم الله الرحمن الرحيم إعادة الخلافة: العلاج لمشاكل الصومال (مترجم) http://www.hizb-ut-tahrir.info/ar/index.php/radio-broadcast/news-comment/70547.html الخبر: انتخابات ديمقراطية فوضوية مؤجلة. حوالي 5.2 مليون شخص يحتاجون لمساعدات إنسانية منهم 3 ملايين طفل بسبب تأثير الفيضانات وغزو الجراد وأزمة كوفيد-19 المستمرة. فشل الطلاب بشكل كبير في الامتحانات. اعترفت القيادة الأمريكية في أفريقيا (أفريكوم) بقتل صوماليين نتيجة عملياتها العسكرية داخل البلاد. حكومة المملكة المتحدة تتبرع بمعدات عسكرية للجيش الوطني الصومالي. (راديو دسلان) التعليق: إنّ الصومال دولة تنتقل من أزمة إلى أخرى بتحريض من المستعمرين الغربيين بقيادة أمريكا وحلفائها من جهة وأوروبا وخاصة بريطانيا وحلفائها من جهة أخرى. كلا الطرفين يتصارعان ضد بعضهما من أجل خنق القيادة الصومالية وبالتالي نهب مواردها. كانت ذروة الصراعات عندما تمّت الإطاحة بسياد بري، الحاكم الموالي لأمريكا في عام 1991. وخلال فترة حكم بري تمتعت شركات النفط الأمريكية مثل شيفرون وكونوكو وفيليبس وأموكو بتخصيص ضخم لحقول النفط في الصومال. وقد أدى سقوط حليفهم التابع لإدارة بوش إلى إرسال جنود أمريكيين للصومال لحماية مصالحها المهددة المتخفية في زي حماية شحنات المساعدات. ولا تزال الصومال حتى الآن تسير بالاتجاه الذي رسمته أمريكا عبر فارماجو، رئيس الصومال الحالي. ستستمر الصومال في الغرق في نيران العلمانية طالما هي مستمرة في تبني المبدأ الرأسمالي العلماني ونظامه الديمقراطي السّام في الحكم الذي يناصره المستعمرون الغربيون، الذين يصفون أنفسهم بأنهم مستثمرون وشركاء للصومال. إن الغرب عازم على ضمان بقاء الصومال دولة ذات أغلبية مسلمة ولكن خالية من الهوية الإسلامية الحقيقية، أي مسلمون بالاسم ولكن علمانيون في الفكر والمفاهيم والسلوك والأفعال. ومن ثمّ، فإن الصومال لا تزال دولة تابعة تعمل كساحة للحروب بالوكالة بين الدول الغربية التي تتفوق على بعضها بعضا على حساب الوضع المؤسف والفاشل لأهل البلد الذين يعانون من العديد من الكوارث. لا يمكن معالجة معاناة الصومال إلا بقطع العلاقات مع المستعمرين الغربيين وحلفائهم. وعلى وجه الخصوص، فإن أيادي أمريكا الشريرة الملطخة بدماء المسلمين في الصومال يجب أن تنفجر بالكامل لأنها هي التي تمنح الأرواح والسلاح للمخططين الخائنين في قمة السلطة في الصومال. بالتالي، يجب حمل الدعوة لاستئناف الحياة الإسلامية بإقامة الخلافة على منهاج النبوة. فقط في ظل دولة الخلافة، ستتمتع الصومال بسلام ورخاء وطمأنينة حقيقية وسيجد شعبها الشرف والكرامة والاحترام لدمائهم وممتلكاتهم. إنّ نظام الخلافة سيمكن الناس في الصومال من تجسيد الشخصية الإسلامية وذلك من خلال تطبيق نظام التعليم الإسلامي الذي سيغرس الثقافة الإسلامية ويصهر أفكارهم ويحولها من العلمانية إلى الإسلامية. وكذلك فإن المؤامرات الاقتصادية مثل الجوع والفقر وما إلى ذلك، بقيادة الشركات الرأسمالية متعددة الجنسيات، سيتمّ دفعها من خلال تطبيق النظام الاقتصادي الإسلامي الذي يسعى إلى تأمين سبل العيش من خلال ضمان سبل العيش للرعية لتلبية احتياجاتهم الأساسية أي المأكل والمسكن والملبس وتزويدهم بالاحتياجات المجتمعية، أي الأمن والتعليم والرعاية الصحية. كتبه لإذاعة المكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير علي ناصورو عضو المكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير للاستماع http://www.hizb-ut-tahrir.info/ar/audios/2020/09/16-09/2020_09_16_TLK_1_OK.mp3
  12. بسم الله الرحمن الرحيم الكفر يتجاوز عن حده بغياب جُنّة الإسلام http://www.hizb-ut-tahrir.info/ar/index.php/radio-broadcast/news-comment/70548.html الخبر: نشر موقع بي بي سي في 11 أيلول/سبتمبر مقالا تحت عنوان "القرآن الكريم احترق من جديد - كتاب الإسلام المقدس تعرض للإهانة مرتين على التوالي في السويد في الأسبوعين الماضيين..." التعليق: في السنوات الأخيرة، تزايدت الكراهية للإسلام والقرآن الكريم ونبينا ﷺ. وفي هذه الأيام، حدث مثل هذا الحدث في العديد من البلدان الأوروبية. وفي وقت سابق، نشرت مجلة شارلي إيبدو الفرنسية صورة كاريكاتورية لنبينا ﷺ. إذن، ما هو الموقف الذي يجب أن يتخذه المسلمون عند الإساءة للمقدسات الإسلامية؟ لأن محبة الله ورسوله من أعظم واجبات الإيمان، وأكبر أصوله، وأجلِّ قواعده، بل هي أصل كل عمل من أعمال الإيمان والدِّين، يقول الله تعالى: ﴿قُلْ إِنْ كَانَ آبَاؤُكُمْ وَأَبْنَاؤُكُمْ وَإِخْوَانُكُمْ وَأَزْوَاجُكُمْ وَعَشِيرَتُكُمْ وَأَمْوَالٌ اقْتَرَفْتُمُوهَا وَتِجَارَةٌ تَخْشَوْنَ كَسَادَهَا وَمَسَاكِنُ تَرْضَوْنَهَا أَحَبَّ إِلَيْكُمْ مِنَ اللَّهِ وَرَسُولِهِ وَجِهَادٍ فِي سَبِيلِهِ فَتَرَبَّصُوا حَتَّى يَأْتِيَ اللَّهُ بِأَمْرِهِ وَاللَّهُ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الْفَاسِقِينَ﴾ [التوبة: 24]، وفي الصحيحين عن أنس رضي الله عنه قال: قال النبي ﷺ: «لَا يُؤْمِنُ أَحَدُكُمْ حَتَّى أَكُونَ أَحَبَّ إِلَيْهِ مِنْ وَالِدِهِ وَوَلَدِهِ وَالنَّاسِ أَجْمَعِينَ». في هذا الوضع الذي ليس فيه للمسلمين دولة، فقد عبروا عن غضبهم فقط في اعتصامات ومظاهرات ثم عادوا! ولكن هل يكفي أن يتخلص المسلمون من حقدهم وغضبهم بعد أن أفرغوه في مثل هذه الأحداث التي تحدث بين الحين والآخر، بينما الشريعة التي أتى بها النبي ﷺ من عند الله لا يُلتزم بها فتُحقر وتداس؟! ولكن لو تم الالتزام وأقيمت دولتنا فلن يجرؤ الكفار على ذلك. هذه حقيقة بديهية لا تحتاج إلى إثبات. فمن أحب الله سبحانه حقاً ورسوله ﷺ فليبادر إلى صفوف حزب التحرير، الذي يعمل شبابه ليل نهار لإقامة الخلافة الراشدة الثانية على منهاج النبوة. يقول النبي ﷺ: «ثُمَّ تَكُونُ خِلَافَةً عَلَى مِنْهَاجِ النُّبُوَّةِ». كتبه لإذاعة المكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير مراد الأوزبيكي (أبو مصعب) للاستماع http://www.hizb-ut-tahrir.info/ar/index.php/radio-broadcast/news-comment/70548.html
  13. بسم الله الرحمن الرحيم ابن سلمان سيلحق بابن زايد وابن عيسى http://www.hizb-ut-tahrir.info/ar/index.php/radio-broadcast/news-comment/70549.html الخبر: أعلن الرئيس الأمريكي، مساء يوم الجمعة 2020/09/11، أن دولة البحرين وافقت على تطبيع العلاقات مع الاحتلال (الإسرائيلي)، لتكون بذلك الدولة العربية والخليجية الأولى التي تسير على نهج الإمارات. (العربي الجديد) التعليق: الأمر ليس مستهجنا، وحسب تقديري لن يطول الأمر حتى نشهد التطبيع بين كيان يهود ومملكة آل سعود. فقد نقلت صحيفة "يديعوت أحرونوت" أن الهدف الرئيسي لكيان يهود هو "التوصل بالأساس إلى اتفاق مشابه مع السعودية". ونقلت الصحيفة عن مصدر رفيع المستوى قالت إنه كان طرفا في بلورة اتفاق إشهار التحالف مع الإمارات: "نحن نأمل أن يؤيد الاختراق في العلاقة مع الإمارات لاحقا إلى تحقيق اختراق مع السعودية. لقد كانت هذه هي خطتنا الكبرى، والتطلع الرئيسي، وهذا يبدو اليوم ممكنا". وأضاف: "يجب أن نفهم أن زعيم الإمارات محمد بن زايد مقرب جدا من ولي العهد السعودي محمد بن سلمان. خطوة ابن زايد لتطبيع العلاقات مع (إسرائيل) كانت بدون شك بالتنسيق مع ابن سلمان، لذلك لا يمكن استبعاد إمكانية أن نرى أخيرا تطبيعا للعلاقات مع السعودية". ليس هناك ما يمنع أو يقف في طريق هذا التطبيع وهذا الانحدار والتهور، فقد تم تمهيد كل السبل لتحقيق هذا الأمر بالتعاون والتهاون والتهديد والوعيد والترهيب والترغيب. ولم يبق إلا اليسير بعد أن نُزع ما بقي من خرقة تغطي العورات وتستر المخفي من العلاقات الحميمة بين هؤلاء الرويبضات وكيان يهود. من المضحك أن نجد دولا مثل تركيا تندد بالاتفاقية وما يزال سفير كيان يهود يسرح ويمرح في أنقرة وقنصلها يحتفل في إسطنبول مع وفود من الحكومة في ذكرى إنشاء كيان يهود المسخ في فلسطين! ويأتي تصريح وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي بالتنديد بقرار التطبيع ليكمل مشهد التمثيل والتضليل في قوله إنّ "أساس الصراع هو القضية الفلسطينية، وأن شرط السلام العادل والشامل هو زوال الاحتلال، وتجسيد الدولة الفلسطينية المستقلة ذات السيادة وعاصمتها القدس المحتلة على خطوط الرابع من حزيران/يونيو 1967، على أساس حل الدولتين، ووفق القانون الدولي ومبادرة السلام العربية ومعادلة الأرض مقابل السلام"! ومما يؤكد تواطؤ الرويبضات وإجماعهم على الخيانة ما صدر عن جامعة الدول العربية مؤخرا في اجتماعها على مستوى وزراء الخارجية إثر إعلان الإمارات عن اتفاقية التطبيع حيث رفضت إسقاط مشروع قرار قدمته السلطة الفلسطينية، يدين اتفاق التطبيع بين الإمارات وكيان يهود. أحسب أننا لم نصل بعد إلى قعر الحفرة، فما زال كثير من الخبث لا بد أن يكشف حتى لا يأسى أحدٌ على زوال هذه الأنظمة، ولن يجد أحد مبررا ولا مسوغا لمثل هذه التنازلات التي ترفضها الأمة وتأباها. كتبه لإذاعة المكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير م. يوسف سلامة – ألمانيا للاستماع http://www.hizb-ut-tahrir.info/ar/audios/2020/09/16-09/2020_09_16_TLK_3_OK.mp3
  14. بسم الله الرحمن الرحيم الرأسمالية لم تقدم حلاً لعدم المساواة طويلة الأمد المتصاعدة في أمريكا (مترجم) http://www.hizb-ut-tahrir.info/ar/index.php/radio-broadcast/news-comment/70550.html الخبر: نشرت بوليتيكو مقالاً في السابع من أيلول/سبتمبر يوضح الفجوة المتزايدة بين الأغنياء والفقراء في الولايات المتحدة: "قصة ركودَين: في أعقاب الركود الذي حفزته جائحة فيروس كوفيد-19"، بينما يزداد ثراء الأغنياء من الأمريكيين فإن النصف السفلي يكافح. وفقاً للمقال "أصبح الطريق نحو الانتعاش الاقتصادي في الولايات المتحدة منقسماً بشكل حاد، حيث حقق الأمريكيون الأكثر ثراءً أرباحاً وادخاراً عند مستويات قياسية بينما يكافح الفقراء لدفع فواتيرهم ووضع الطعام على الطاولة". التعليق: الفجوة بين الأغنياء والفقراء في الولايات المتحدة "أوسع من أي دولة أخرى في مجموعة السبع، وهي مجموعة من الدول المتقدمة الكبرى" ويحذر المؤلف من أن "عدم المساواة المتصاعدة يمكن أن يساهم أيضاً في عدم الاستقرار السياسي والمالي، ويغذي الاضطرابات الاجتماعية وتمديد أي ركود اقتصادي". كان وعد إدارة ترامب للأمريكيين الفقراء ولا يزال هو جعل أمريكا عظيمة مرة أخرى، وتعزيز الوظائف وجعل الناس أكثر ثراءً. في أعقاب الأضرار الاقتصادية الناجمة عن جائحة كوفيد-19 الجارية، سعت حزم التحفيز الفيدرالية للتخفيف من أسوأ آثار الأزمة حيث فقد مليون عامل وظائفهم كل أسبوع. في الشهر الماضي، تم إنشاء 1.4 مليون وظيفة جديدة، ولكن هذا ليس سوى جزء بسيط من تلك التي فقدت في وقت سابق من العام. ومع ذلك، تفتخر الإدارة الأمريكية بالتعافي حيث تقل نسبة توظيف العمال ذوي الأجور المرتفعة بنسبة 1٪ فقط عن شهر كانون الثاني/يناير بينما انخفضت بنسبة 15.4٪ بالنسبة للعمال ذوي الأجور المنخفضة. في بداية رئاسته، تفاخر ترامب بنمو سوق الأسهم، والذي انخفض لاحقاً بسبب مخاوف كوفيد-19. الآن سوق الأسهم يزداد قوة وتصنيع ومبيعات التجزئة تظهر علامات الانتعاش، وهو ما يسميه ترامب "انتعاش على شكل حرف V للإشارة إلى أن فترة سريعة من النمو قد بدأت في أعقاب الانخفاض المفاجئ. ومع ذلك، فإن الغالبية العظمى من الأمريكيين لا يملكون أي مخزون ووضعهم لا يتحسن. وقد سلطت بوليتيكو الضوء على "الانفصال بين سوق الأوراق المالية والاقتصاد الأوسع" بالمثال التالي: "في اليوم نفسه في أواخر آب/أغسطس، أعلنت منتجعات إم جي إم أنها ستسرح ربع قوتها العاملة، مما أدى إلى سقوط 18000 عامل في البطالة، وقفز سعر السهم بأكثر من 6 في المائة، مسجلاً أعلى سعر إغلاق منذ بداية آذار/مارس". على الرغم من أن مقال بوليتيكو يعالج هذا الموضوع كنتيجة لوباء كوفيد-19، إلا أنه الوضع الطبيعي في أمريكا حيث يرتفع الاقتصاد لإفادة الأغنياء أكثر ثم ينخفض مرة أخرى ويؤذي الفقراء أكثر. مثل السقاطة، لأعلى ولأسفل مراراً وتكراراً وفي كل مرة يزداد الانقسام الاقتصادي. ترامب، مثل أولئك الذين سبقوه، استدرج الفقراء بوعود لا تسمح له الرأسمالية بالوفاء بها. الآن يلجأ المرشحون الديمقراطيون لإلقاء اللوم على القديم: "إن التفاوتات الاقتصادية التي بدأت قبل الانكماش ازدادت سوءاً في ظل هذه الرئاسة الفاشلة"، وفقاً لجو بايدن الذي وعد بقيادة جديدة. كانت الديمقراطية تَعِدُ بالثروة من خلال الرأسمالية بينما أخذ 45 رئيساً أمريكياً أدوارهم في البيت الأبيض، لكن الفقر لم يتغير كثيراً على الرغم من استمرار الثروة في أيدي نخبة صغيرة في النمو. من عام 1989 إلى عام 2018، زاد النخبة الأغنى الذين نسبتهم 1٪ في الولايات المتحدة ثروتهم بمقدار 21 تريليون دولار إلى 29.5 تريليون دولار، بينما انخفضت ثروة 50٪ الأدنى من 0.7 تريليون دولار إلى 0.2 تريليون دولار. إن طول عمر هذا التفاوت المتصاعد يجب أن يجعل الجميع يتساءلون عن نظام الحياة الذي يعد بالكثير ويقدم لقلة قليلة، ولكنه لا يقدم إلا القليل للكثيرين. كتبه لإذاعة المكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير د. عبد الله روبين للاستماع http://www.hizb-ut-tahrir.info/ar/audios/2020/09/16-09/2020_09_16_TLK_4_OK.mp3
  15. المكتب الإعــلامي ولاية تونس التاريخ الهجري 25 من محرم 1442هـ رقم الإصدار: 1442 / 05 التاريخ الميلادي الأحد, 13 أيلول/سبتمبر 2020 م بيان صحفي رد على مقالة في جريدة الصباح http://www.hizb-ut-tahrir.info/ar/index.php/pressreleases/tunisia/70521.html قام المكتب الإعلامي لحزب التحرير في ولاية تونس بتسليم الرد أدناه والمتعلق بالمقال المنشور في جريدة الصباح بتاريخ 01 أيلول/سبتمبر 2020 بعنوان: "عقد مؤتمره السنوي: حزب التحرير يضرب بقانون الأحزاب عرض الحائط" للكاتب صلاح الدين الكريمي، للصحيفة المذكورة بتاريخ 09 أيلول/سبتمبر2020، إلا أنها حتى تاريخ اليوم لم تنشر هذا الرد كما تقتضيه النزاهة والأمانة الإعلامية المهنية! وفيما يلي نص الرد: بسم الله الرحمن الرحيم ردّا على ما كتبه صلاح الدين كريمي تحت عنوان "عقد مؤتمره السنوي: "حزب التحرير" يضرب بقانون الأحزاب عرض الحائط"، نشر موقع "جريدة الصباح"، يوم الثلاثاء 1 أيلول/سبتمبر2020، مقالاً لصلاح الدين كريمي تحدث فيه عن مؤتمر حزب التحرير، واعتبره مخالفة لقانون الأحزاب، لأنّ الحزب يشتغل بالسياسة على أساس الإسلام ويرفض الديمقراطية. جاء مقال الكاتب في حديثه عن مؤتمر حزب التحرير، مفكّكا بعيدا عن التماسك والانسجام. ثمّ إنّه وعلى عكس ما يوهم به العنوان، ابتعد عن الوقائع والأحداث الجارية، واستند إلى دعاوى قضائية سابقة، في أحكامها الابتدائيّة التي قضت بتجميد نشاط الحزب شهرا، ولكن فاته أو أراد أن يفوته الأحكام النهائيّة الباتّة التي نقضت الأحكام الابتدائيّة، ولا ندري لماذا لم يذكرها؟!، عدا عن احتوائه الكثير من المغالطات التي تحتاج للتوقف والتصويب المناسب، والتي يمكننا أن نوجزها بالآتي: 1- ينطلق الكاتب بإثارة المخاوف والتوجّس من الحزب ومن دعوته للإسلام والخلافة باستعمال عبارات من قبيل "الذي تعرض لقرار بتجميد نشاطه"، "مؤتمرالتحرير شابته عديد الخروقات القانونية والإجرائيّة". وكأنّ كاتب المقال يريد أن يوحي بأنّ الحزب صاحب سوابق قضائيّة، وهو يرمي من وراء ذلك إلى وصمه. أمّا عن قرار التجميد والأحكام القضائيّة فإمّا أن يكون الكاتب مبتدئا في العمل الصحفي، لم يكلف نفسه الرجوع إلى أي مصدرٍ رسمي معتمد في حزب التحرير أو حتى مجرد الاتصال بالمكتب الإعلامي للحزب وطرح الأسئلة وفهم أبعاد سعي السلطة في زمن الباجي قائد السبسي لعرقلة أعمال الحزب بالتشويه الإعلامي والتحريض عليه حين قال بتاريخ الخميس غرة أيلول/سبتمبر 2016 "لازمكم تلقاولي حل لحزب التحرير". ولقد رحل الباجي واندثر حزبه وبقي حزب التحرير. أو أن يكون الكاتب منخرطا بوضوح مع خصوم الحزب، الذين عجزوا عن مجابهة الحزب فكريّا وسياسيّا فالتجأوا إلى أساليب الدّس واللّمز والوشاية الكيديّة. ولو سألنا كاتب المقال لعلم أنّ الحزب قدّم لرئاسة الحكومة "علما وخبرا" بتكوين حزب التحرير/ تونس، وضمّن في أوراقه أنّ هدف الحزب هو إقامة الخلافة الراشدة على منهاج النبوّة. وقد تضمن ملفّ الحزب شعاره وأبرز ما فيه راية رسول الله ﷺ، وتضمّن خاصّة مشروع الدّستور الذي أعدّه حزب التّحرير، وفيه منذ البداية رفض قاطع للدّيمقراطيّة باعتبارها نظاما يستعبد فيه الأقوياء الضعفاء، وهي نظام وضعيّ بشريّ يناقض أحكام الإسلام الربّانيّة. وعليه فالحزب لم يتناقض مع نفسه ولم يحد قيد أنملة عمّا ورد في التصريح بتكوينه المودع بمكاتب رئاسة الحكومة وكذلك بالرائد الرسمي. وليعلم كاتب المقال أنّ الأحكام القضائية التي قضت بتجميد نشاط الحزب كانت أحكاما استعجالية ابتدائية، ناتجة عن تهم كيديّة حاولت السّلطة (رئاسة وحكومة) من خلالها التشويش على الحزب وتعطيل أعماله. أمّا الأحكام التي كانت لصالح الحزب فكانت أحكاما تعقيبيّة نهائيّة كشفت ضعف السلطة وتهافتها. فكيف لكاتب المقال أن ينتصب قاضيا على قضاة أصدروا أحكامهم بما لا يروق له؟! 2- يقول كاتب المقال: (بسبب موقفه من قيم الجمهورية التونسية ورفضه للمسألة الديمقراطية ومدنيّة الدولة)... والحزب بيّن بوضوح موقفه من الديمقراطية والجمهوريّة وحكم الإسلام فيهما وفي غيرهما من مسائل الحكم. فالله تعالى يقول في محكم تنزيله: ﴿إِنِ الْحُكْمُ إِلَّا للهِ﴾، فحق إصدار الأحكام والتشريع هو لله وحده، أمّا الديمقراطية فتنكر هذا الحقّ لله ربّ العالمين خالق البشر وتجعله للإنسان المخلوق المحدود في مداركه. فحزب التحرير ليس انتهازيّا كما هو واقع أغلب الأحزاب، بل هو حزب مبدئي غير قابل للتلون والتماهي مع النّظام الديمقراطي الفاسد، وقد بيّن بالدّلائل القطعيّة فسادها، ثمّ قدّم الحلّ الصحيح لمشكلة الحكم المستمد من شريعة ربّ العالمين. ثم إنّ الحديث عن نهاية الديمقراطية وإن كان الحزب سبّاقا في بيان إفلاسها وفي نسف جذورها الفكرية المناقضة للإسلام، إلا أن كبرى مراكز التفكير لدى الغرب تتحدث بجديّة عن "حتمية نهاية الديمقراطية" و"عما بعد الديمقراطية"، وهذا الأمر منذ تسعينات القرن الماضي، ويبدو أنّ كاتب المقال فاته أن يطّلع، فلو وضع كلمة "نهاية الدّيمقراطيّة" في محرّك البحث جوجل، لطالعته عشرات الكتب الغربيّة التي تحمل عنوان نهاية الدّيمقراطيّة. ثمّ ما هذه الغيرة على الديمقراطيّة والجمهوريّة؟ وهل للجمهوريّة قيم أصلا؟ ألا يرى كاتب المقال ما فعلته الجمهوريّات الفرنسيّة المتعاقبة من جرائم في حقّ البشريّة؟! وما تفعله أمريكا اليوم من فظائع تنأى عنها وحوش الغاب وهي زعيمة الدّيمقراطيّات وحاملة لواء القيم الجمهوريّة الزائفة؟ ألا يرى الكاتب ما فعلته وتفعله الأحزاب الدّيمقراطيّة التي تؤمن بقيم الجمهوريّة بتونس وأهلها؟! ألم ير كيف مكّنت الدّيمقراطيّة من تسلّل مجرمي نظام بن علي إلى الحكم مرّة أخرى؟! ألم ير كيف جعلت قيم الجمهوريّة تونس دويلة هزيلة تابعة للغرب الأوروبي؟ فهل يريد كاتب المقال من حزب التحرير أن ينضمّ إلى زمرة التابعين؟! ألم ير كاتب المقال أحزاب البرلمان التي باعت البلاد وهي الأحزاب الديمقراطيّة التي تؤمن بقيم الجمهوريّة؟! وأخيراً فإننا لا نحب لكاتب المقال أن يكون كحاطب الليل، يجمع الأفعى مع الحطب، فيخلط الغثّ بالسمين، ويجانب الحقيقة والواقع والتاريخ، وكذلك كنا نحب للصحيفة قبل نشر مثل هذا المقال، أن تستوثق من صحة المعلومات التي فيه فلا تخالف الأسس المهنية الصحفية! ﴿مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ﴾ المكتب الإعلامي لحزب التحرير في ولاية تونس
×
×
  • Create New...