Jump to content

عبد الله العقابي

الأعضاء
  • Content Count

    1,019
  • Joined

  • Last visited

  • Days Won

    26

عبد الله العقابي last won the day on June 4

عبد الله العقابي had the most liked content!

About عبد الله العقابي

  • Rank
    عضو متميز

Profile Information

  • Gender
    Male
  • Interests
    الإسلام

Recent Profile Visitors

3,539 profile views
  1. وإياكم خير الجزاء أخي أبو صبيرة لأسباب شخصية أترك إجابة سؤالك الثاني لأحد شباب الحزب كل عام وأنت بخير.
  2. وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته أظن يُفتح له أي تأتيه نصرة وتمكيناً من جهة غير الحزب وأما يفتحه أي ينصره الله بيد أبناء الحزب ذاتهم.
  3. وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،، كالليل تماماً بتمام .. فلو تحدد ما هو التفصيل الذي تريده؟
  4. وفيك بارك الله أخي بهاء محدودية موضع الإعجاز حاصل عند كل المعجزات، فالعصا محدودة وكذا الحية وكذا الناقة... فليس هذا بمقياس. المقياس هو عجز البشر عن الإتيان بمثله. ورحم الله الشاعر أحمد شوقي إذ قال:
  5. هل محكمة المظالم لوحدها كفيلة بضمان عدم تجاوز الخليفة؟! لا أظن القضاء يوقف منْ بيده إمارة الجيوش إلا إذا أراد هو ذلك، فهل من ضمانات أخرى؟
  6. لعل هذه تفيدك ... يقول الشيخ تقي الدين النبهاني رحمه الله في كتاب نظام الإسلام: "وأمَّا ثُبُوتُ كَونِ القُرآنِ مِنْ عِنْدِ اللهِ، فَهُوَ أنَّ القُرآنَ كِتَابٌ عَرَبِيٌّ جَاءَ بِهِ مُحَمَّدٌ عَلَيهِ الصَّلاةُ وَالسَّلامُ. فَهُوَ إمَّا أنْ يَكُونَ مِنَ العَرَبِ وَإمَّا أنْ يَكُونَ مِنْ مُحَمَّدٍ، وَإِمَّا أنْ يَكُونَ مِنَ اللهِ تَعَالَى. وَلا يُمكِنُ أنْ يَكُونَ مِنْ غَيرِ وَاحِدٍ مِنْ هَؤلاءِ الثَّلاثَةِ؛ لأنَّهُ عَرَبِيُّ اللُّغَةِ وَالأسلُوبِ. أمَّا أنَّهُ مِنَ العَرَبِ فَباطِلٌ؛ لأنَّهُ تَحَدَّاهُم أنْ يَأْتوا بمثلِهِ: (قُلْ فَأْتُوا بِعَشْرِ سُوَرٍ مِثْلِهِ)، وَقَدْ حَاوَلُوا أنْ يَأْتُوا بِمِثلِهِ وَعَجِزُوا عَنْ ذَلِكَ. فَهُوَ إِذَنْ لَيسَ مِنْ كَلامِهِمْ، لِعَجْزِهِمْ عَنِ الإتْيَانِ بِمِثلِهِ مَعَ تَحَدِّيهِ لَهُمْ وَمُحَاوَلَتِهِمُ الإِتيَانَ بِمِثلِهِ. وَأمَّا أَنَّهُ مِنْ مُحَمَّدٍ فَبَاطِلٌ، لأنَّ مُحَمَّدًا عَرَبِيٌ مِنَ العَرَبِ، وَمَهْمَا سَمَا العَبقَرِيُّ فَهُوَ مِنَ البَشَرِ وَوَاحِدٌ مِنْ مُجْتَمَعِهِ وَأُمَّتِهِ، وَمَا دَامَ العَرَبُ لَمْ يَأْتُوا بِمِثلِهِ فَيَصْدُقَ عَلَى مُحَمَّدٍ العَرَبِيِّ أنَّهُ لا يَأتِي بِمِثلِهِ فَهُوَ لَيسَ مِنْهُ، عِلاوةً عَلَى أنَّ لِمُحَمَّدٍ عَلَيهِ الصَّلاةُ وَالسَّلامُ أحَادِيثَ صَحِيحَةً وأُخْرَى رُوِيَتْ عَنْ طَرِيقِ التَّوَاتُرِ الَّذِي يَستَحِيلُ مَعَهُ إِلاَّ الصِّدْقُ، وَإِذَا قُورِنَ أيُّ حَدِيثٍ بِأيَّةِ آيَةٍ لا يُوجَدُ بَيْنَهُمَا تَشَابُهٌ فِي الأُسلُوبِ، وَكَانَ يَتْلُو الآيَةَ المنَزَّلَةَ وَيَقُولُ الحَدِيثَ فِي وَقْتٍ وَاحِدٍ، وَبَينَهُمَا اختِلافٌ فِي الأُسلُوبِ، وَكَلامُ الرَّجُلِ مَهْمَا حَاوَلَ أنْ يُنَوِّعَهُ فَإِنَّهُ يَتَشَابَهُ فِي الأُسلُوبِ؛ لأنَّهُ صَادِرٌ مِنهُ. وَبِمَا أنَّهُ لا يُوجَدُ أيُّ تشابُهٍ بَينَ الحَدِيثِ وَالآيَةِ فِي الأُسلُوبِ فَلا يَكُونُ القُرآنُ كَلامَ مُحَمَّدٍ مُطْلَقَاً، لِلاختِلافِ الوَاضِحِ الصَّرِيحِ بَيْنَهُ وَبَينَ كَلامِ مُحَمَّدٍ. عَلَى أَنَّ العَرَبَ قَدِ ادَّعَوْا أنَّ مُحَمَّدًا يَأتِي بِالقُرآنِ مِنْ غُلامٍ نَصْرَانِيٍ اسمُهُ (جَبْر) فَرَدَّ اللهُ تَعَالَى عَلَيهِمْ بِقَولِهِ: (وَلَقَدْ نَعْلَمُ أَنَّهُمْ يَقُولُونَ إِنَّمَا يُعَلِّمُهُ بَشَرٌ لِسَانُ الَّذِي يُلْحِدُونَ إِلَيْهِ أَعْجَمِيٌّ وَهَذَا لِسَانٌ عَرَبِيٌّ مُبِينٌ). وبِمَا أنَّهُ ثبَتَ أنَّ القُرآنَ لَيسَ كَلامَ العَرَبِ، وَلا كَلامَ مُحَمَّدٍ، فَيَكُونَ كَلامَ اللهِ قَطْعًا، وَيَكُونَ مُعجِزةً لِمَن أتَى بِهِ. وَبِمَا أَنَّ مُحَمَّداً هُوَ الَّذِي أَتَى بِالقُرآنِ، وَهُوَ كَلامُ اللهِ وَشَرِيعَتُهُ، ولا يَأْتِي بِشَرِيعَةِ اللهِ إِلاَّ الأنبِيَاءُ وَالرُّسُلُ، فَيَكُونَ مُحَمَّدٌ نَبِيًا وَرَسُولاً قَطْعًا بِالدَّلِيلِ العَقْلِيِّ. هَذَا دَلِيلٌ عَقْلِيٌّ عَلَى الإِيمَانِ بِاللهِ وَبِرِسَالَةِ مُحَمَّدٍ وَبِأنَّ القُرآنَ كَلامُ اللهِ".
  7. وفيك بارك الله أخي بهاء ... أبداً أخي بل هذا الموضوع شيق وما أنا إلا محاولا معك فهمه حتى يأتينا منْ هو أكثر علماً وهم كثر في منتدى العقاب. سأحاول توصيل الصورة لك كالتالي: المعجزة والتي تعني أن يعجز الإتيان بمثلها هي صفة المخلوقات، فالله لا يعجزه شيء، والمعجزة حتى تفي بغرضها لا بدّ أن يعقلها المخلوق ويدرك تمام الإدراك أنها شيء خارق للعادات وقوانين الكون، ففهمها معوّل عليه قبولها وبالتالي قبول قول صاحبها ( التي جرت على يده ) ، لذلك نجد أن المعجزات التي أتاها الله لرسله تتمحور في أمور أتقنها قوم الرسول، وذلك لتكون حجة عليهم ولكي لا يكون هناك مجالا لعدم التصديق، والحاصل أن الأقوام كانت تنكر وتجحد المعجزات أي أنهم أدركوا صدقها لكنهم حجدوا بها. لاحظ مثلا أنه في زمن فرعون انتشر السحر وكان الناس على علم به وخبرة ومعرفة فجاءت المعجزة على هذا المحور، وكان الطب أيام عيسى عليه السلام منتشر فجاءت المعجزة على هذا المحور كإحياء الموتى وإشفاء المرضى، وكذا وعلى هذا النحو كانت معجزة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم حيث كانت العرب تتقن الكلام والشعر واشتهرت بذلك فجاءت المعجزة كلاما عربيا مبينا تحدّى أعلم الناس به أن يأتوا بمثله.
  8. أخي بهاء يبدو أنه لديك خلط بين المعجزة والغيبيات، فمثلاً أمرنا الله بالإيمان بالملائكة فنحن لا نستطيع عقلها ولا ندرك وجودها والإيمان بالله هو إيمان بوجوده سبحانه ونعقل آلاءه ودلائل وجوده إدراكا تاما ولكننا لا ندرك ذاته سبحانه، وأما المعجزة فهي أمر خارق لقانون الكون والعادات يحمل في ذاته صفة التحدي يستطيع الإنسان إدراكه وعقله فيصل بذلك إلى كونه معجزة، فعصا موسى معجزة وإحياء الموتى وخلق الطيور معجزة عيسى مدركة ومحسوسة لذلك هي معجزات، وأما القرآن فقد عجز العرب الأقحاح عن الإتيان بمثله وما زالوا كذلك رغم وجود التحدي إلى يومنا هذا : قُل لَّئِنِ اجْتَمَعَتِ الإِنسُ وَالْجِنُّ عَلَى أَن يَأْتُواْ بِمِثْلِ هَذَا الْقُرْآنِ لاَ يَأْتُونَ بِمِثْلِهِ وَلَوْ كَانَ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ ظَهِيرًا (88) سورة الإسراء
  9. لماذا لا تكون المعجزة محسوسة؟! معجزة الأنبياء كانت محسوسة ومشاهدة من قبل أقوامهم، فالعبرة بعدم القدرة على الإتيان بمثله.
  10. وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،، أقول برأيي الشخصي: تعريف الشيخ هو وصف للإيمان حتى يكون إيماناً، فكما أنّ الإيمان بالله يسبق الإيمان بالملائكة فكذا الإلتزام بتعريف شرعي إذ لا ينتظر ممّنْ لم يؤمن بعد إلزامه بأركان شرعية أيا كانت.
  11. أخي أبو مالك بارك الله فيك.. لماذا قلتَ إنسان بالمفرد هنا؟
  12. بارك الله فيك أخي الكريم ورفع قدرك .. أكيد أن المرء لا يغير في موضوعه قبل أن يقتنع وليست غايتي أن تغيّر فربما تقنعني أن رأيك أدق من رأيي. بالنسبة للتحليلات التي تكون موضعها جماعات وحركات إسلامية فإنها جلبت علينا التباغض وسوء الظن والتنافر ولا أقصدك كما لا أقصد جماعة محددة وإنما أقصد الجميع أفرادا وجماعات، والحاصل أخي الكريم أن الجماعات تخوّن أخواتها والأفراد يخوّنون الجماعات والجماعات تخوّن الأفراد. هذا الواقع فوّت على العاملين لجمع الأمة وتوحيدها وإعادة مجدها من تأليف القلوب وجمعها وبدون ذلك سنبقى في حلقة مفرغة يتفرد بنا الغرب واحدا تلو الآخر. طبعا هذا لا يعني أنني أؤيد كل ما قام به تنظيم الدولة مثلا ولكن رأيي أن يكون الخطاب منصبا على الحكم الشرعي بعيدا عن التحليلات تجاه الجماعات والحركات. وكمثال على مصائب التحليلات السياسية تجاه الجماعات فإنك ستجد أن لكل جماعة وحركة منْ يخوّنونهم ويبنون هذا التخوين على تحليلاتهم السياسية للأسف
  13. أخي إنما قصدتُ أن مقالك أعجبني كاملا إلا هذه النقطة ولم أقصد غير ذلك فلا تشملني بتحليلاتك الظنية يرحمك الله... نحن إخوة ونتناصح إلا إذا كنتَ تتضايق فأتوقف على الفور. سأنتظر ردك قبل أن أرد على ما تفضلتَ به في جوابك لي.
  14. أخي الكريم طريق الإيمان بالله لا تُقاس هنا ولا يُستأنس بها، فتلك عقيدة وهنا الكلام حول حركة أو أكثر مكونة من مسلمين فلا يجوز معها إلا التأكد والتوثيق قبل رميهم بتهم خطرة، فأنت يا أخي لم تقل إرتباط غير مباشر بل قلت ( تم صناعتهم تحت أعين حكام النصرانية ) و ( أنشئت تحت عين بصيرة من الغرب الكافر أي تحت عين بصيرة من حكام الغرب النصراني الصليبي) فهذه تهمة عظيمة تلزمك البرهان على أقل تقدير. أما تقدير وتحليل تصرفاتهم ومدى خدمتها لجهة أو دولة ما فإن هذا لا يكفي لتخوينهم، فلو تابعنا تصرفات الأمة تجاه قضاياها المصيرية ومدى سكوتها على الظلم لحكمنا عليها - بمقياسك - كما حكمت على تنظيم الدولة. صدقاً كنتُ أرغب بنقل مقالك لكن هذه النقطة جعلتني أمسك وقلت سأكتب ملاحظتي لعل الأخ الكريم يراجعها. على كل أشكرك على ردك الكريم.
×
×
  • Create New...