Jump to content
Sign in to follow this  
قاهر العلمانيين

مكتب سوريا:نعي المجاهد عبد القادر الصالح/المهندس هشام البابا

Recommended Posts

[وَلَا تَهِنُوا وَلَا تَحْزَنُوا وَأَنْتُمُ الْأَعْلَوْنَ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ]

 

===

رحم الله الأخ عبد القادر صالح قائد لواء التوحيد في حلب الذي استهدفه الطيران السوري قبل أيام في اجتماع له مع قياديين في لوائه في مدرسة المشاة بريف حلب، ولقد جاء استهدافه بعد أن سجل لنفسه مكرمة عسى أن تكون له بإذن الله مدخلاً لرب كريم حين تبرأ من الائتلاف ومن جنيف ونبذ الغرب وأذنابه ورفض نفوذ حكام الضرار من قطر والسعودية وغيرهما، ونسأل الله تعالى أن يرفعه بهذه المكرمة إلى عليين إنه قريب سميع الدعاء... وإن هذا المصاب يجب أن يدفع المخلصين إلى رص الصفوف وأخذ الحذر والاستعانة على قضاء الحوائج بالكتمان، خاصة وأن عيون أمريكا وأتباعها في روسيا وأوروبا تتابع من لا ينحني إلى جنيف... قال تعالى مخاطباً المؤمنين: [وَلْيَأْخُذُوا حِذْرَهُمْ وَأَسْلِحَتَهُمْ وَدَّ الَّذِينَ كَفَرُوا لَوْ تَغْفُلُونَ عَنْ أَسْلِحَتِكُمْ وَأَمْتِعَتِكُمْ فَيَمِيلُونَ عَلَيْكُمْ مَيْلَةً وَاحِدَةً].

 

إن هذه الثورة قوية، بإذن الله؛ لأنها تستمد صمودها وصبرها من إيمانها بالله تعالى وإصرارها على طلب النصر منه وحده سبحانه؛ وهذا ما خوَّف دول العالم منها وجعلها تزيد التآمر عليها... ولهذا كانت الثورة أقوى من بشار وشبيحته ومرتزقته ومن كل تآمر دول الغرب عليها مجتمعة... وإننا في هذه المناسبة لنهيب بإخوتنا في قيادات الألوية والكتائب الأخرى أن يحذوا حذو أولئك الذين تُسجل لهم مكرمات عند ربهم في الدنيا والأخرة؛ وأن لا يبتغوا النصر إلا من الله وحده، فإن حسن الالتزام بالإسلام وتحري الحق هو مفتاح الفرج، وهو الذي يختصر طريق المعاناة ويقرب طريق النصر... قال تعالى: [وَلَا تَهِنُوا فِي ابْتِغَاءِ الْقَوْمِ إِنْ تَكُونُوا تَأْلَمُونَ فَإِنَّهُمْ يَأْلَمُونَ كَمَا تَأْلَمُونَ وَتَرْجُونَ مِنَ اللَّهِ مَا لَا يَرْجُونَ وَكَانَ اللَّهُ عَلِيمًا حَكِيمًا * إِنَّا أَنْزَلْنَا إِلَيْكَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ لِتَحْكُمَ بَيْنَ النَّاسِ بِمَا أَرَاكَ اللَّهُ وَلَا تَكُنْ لِلْخَائِنِينَ خَصِيمًا].

 

رحم الله الأخ القائد عبد القادر صالح وأسكنه الفردوس الأعلى مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين، ولا نقول إلا ما يرضي الله تعالى:

 

[إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ]

 

رئيس المكتب الإعلامي لحزب التحرير - ولاية سوريا

المهندس هشام البابا

http://www.tahrir-syria.info/index.php/publications-public/64-med-office/708-symoe181113.html

Share this post


Link to post
Share on other sites

.

 

 

﴿وَلَا تَهِنُوا وَلَا تَحْزَنُوا وَأَنْتُمُ الْأَعْلَوْنَ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ﴾

 

رحم الله الأخ عبد القادر الصالح قائد لواء التوحيد في حلب الذي استهدفه الطيران السوري قبل أيام في اجتماع له مع قياديين في لوائه في مدرسة المشاة بريف حلب، ولقد جاء استهدافه بعد أن سجل لنفسه مكرمة عسى أن تكون له بإذن الله مدخلاً لرب كريم حين تبرأ من الائتلاف ومن جنيف ونبذ الغرب وأذنابه ورفض نفوذ حكام الضرار من قطر والسعودية وغيرهما، ونسأل الله تعالى أن يرفعه بهذه المكرمة إلى عليين إنه قريب سميع الدعاء... وإن هذا المصاب يجب أن يدفع المخلصين إلى رص الصفوف وأخذ الحذر والاستعانة على قضاء الحوائج بالكتمان، خاصة وأن عيون أمريكا وأتباعها في روسيا وأوروبا تتابع من لا ينحني إلى جنيف... قال تعالى مخاطباً المؤمنين: ﴿وَلْيَأْخُذُوا حِذْرَهُمْ وَأَسْلِحَتَهُمْ وَدَّ الَّذِينَ كَفَرُوا لَوْ تَغْفُلُونَ عَنْ أَسْلِحَتِكُمْ وَأَمْتِعَتِكُمْ فَيَمِيلُونَ عَلَيْكُمْ مَيْلَةً وَاحِدَةً﴾.

إن هذه الثورة قوية، بإذن الله؛ لأنها تستمد صمودها وصبرها من إيمانها بالله تعالى وإصرارها على طلب النصر منه وحده سبحانه؛ وهذا ما خوَّف دول العالم منها وجعلها تزيد التآمر عليها... ولهذا كانت الثورة أقوى من بشار وشبيحته ومرتزقته ومن كل تآمر دول الغرب عليها مجتمعة... وإننا في هذه المناسبة لنهيب بإخوتنا في قيادات الألوية والكتائب الأخرى أن يحذوا حذو أولئك الذين تُسجل لهم مكرمات عند ربهم في الدنيا والآخرة؛ وأن لا يبتغوا النصر إلا من الله وحده، فإن حسن الالتزام بالإسلام وتحري الحق هو مفتاح الفرج، وهو الذي يختصر طريق المعاناة ويقرب طريق النصر... قال تعالى: ﴿وَلَا تَهِنُوا فِي ابْتِغَاءِ الْقَوْمِ إِنْ تَكُونُوا تَأْلَمُونَ فَإِنَّهُمْ يَأْلَمُونَ كَمَا تَأْلَمُونَ وَتَرْجُونَ مِنَ اللَّهِ مَا لَا يَرْجُونَ وَكَانَ اللَّهُ عَلِيمًا حَكِيمًا • إِنَّا أَنْزَلْنَا إِلَيْكَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ لِتَحْكُمَ بَيْنَ النَّاسِ بِمَا أَرَاكَ اللَّهُ وَلَا تَكُنْ لِلْخَائِنِينَ خَصِيمًا﴾.

رحم الله الأخ القائد عبد القادر الصالح وأسكنه الفردوس الأعلى مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين، ولا نقول إلا ما يرضي الله تعالى:

﴿إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ﴾

 

 

 

رئيس المكتب الإعلامي لحزب التحرير - ولاية سوريا

المهندس هشام البابا

 

 

 

 

 

 

المكتب الإعلامي لحزب التحرير

ولاية سوريا عنوان المراسلة و عنوان الزيارة

تلفون: Skype: TahrirSyria

هاتف ثريا: 008821644446132

هاتف سكايب: 0035635500554

E-Mail: media@tahrir-syria.info

http://www.tahrir-syria.info

Share this post


Link to post
Share on other sites

Join the conversation

You can post now and register later. If you have an account, sign in now to post with your account.

Guest
Reply to this topic...

×   Pasted as rich text.   Paste as plain text instead

  Only 75 emoji are allowed.

×   Your link has been automatically embedded.   Display as a link instead

×   Your previous content has been restored.   Clear editor

×   You cannot paste images directly. Upload or insert images from URL.

Loading...
Sign in to follow this  

×
×
  • Create New...