Jump to content
Sign in to follow this  
ورقة

نظرة في أحداث العراق

Recommended Posts

- لقد صار واضحا أن الكفار سيستغلون الأحداث لامضاء مشروع تقسيم العراق الى ثلاثة مزق على الأقل

 

- الاعلام يهول ويضخم وينفخ في حجم "داعش" محاولا تصوير الصراع وكأنه بين "داعش" وبين الشيعة، مع أن حقيقة الصراع شرعا هو بين المسلمين وبين أمريكا وبريطانيا، وواقعيا هو بين المسلمين وحكومة المالكي العميلة. تضخيم "داعش" يراد منه اثارة نار الطائفية واعطاء مبرر لايران وأمريكا للتدخل في العراق وسوريا، ولا ننس سوريا وعلاقتها القوية بما يحدث.

 

- يلاحظ أن محطة "العربية" الأمريكية تحاول فرض مصطلح الدولة الاسلامية بينما تبتعد محطة "الجزيرة" عن ذلك بقدر الامكان، وتصريح ما يسمى بالاتحاد العالمي لعلماء المسلمين بالامس كان مباشرا ولافتا

 

 

- اختطاف الاتراك يراد منه تدويل قضية العراق بحيث تتدخل الدول المجاورة والدول الكبرى لفرض الحل

 

 

- هروب الجيش العراقي بهذا الشكل السريع واتهام بعضهم للمحافظ بالخيانة وحديث اوباما عن انهيار الجيش او الاجهزة الامنية العراقية، وثبات البشمركة في مناطقهم كذلك هو أمر لافت جدا

 

 

أما آن للمسلمين جميعا أن يتوافقوا على حرب أمريكا وحلفائها وعلى التعاون والعمل الجاد لاقامة دولة خلافة مركزية لجميع المسلمين؟!

 

 

نريد من المسلمين أن ينتفضوا ضد حكامهم، وأن يستردوا سلطانهم المغتصب، لكن بعيدا عن الطائفية وبعيدا عن مهادنة الكفار، وانما التزاما بشرع الله وهدي نبيه صلى الله عليه وسلم

 

ونريد من "داعش" بالتحديد أن يعلنوا للناس كافة بأنهم مسلمون وليسوا طائفيين، وبأن عدوهم هو أمريكا و(اسرائيل) ودول الكفر وحكام الضرار، وليس بقية الحركات الاسلامية، وأن يتعاونوا مع اخوانهم من بقية المسلمين خاصة في سوريا، وأن يحقنوا دماء المسلمين، وان لا تشددوا في الفقه الذي يحملونه معتبرين بأن زعيمهم ولي أمر واجب الطاعة من الجميع

 

بغير هذا سيستعملهم الكفار من حيث لا يعلمون، وسيسرقون جهودهم وتضحياتهم لتمرير مؤامراتهم، وسيضحك الكافر من بعيد متفرجا علينا يعادي بعضنا بعضا؟

Share this post


Link to post
Share on other sites

نظرات سياسية باحداث العراق

أمريكيا ارادت للعراق أن يحكمها الشيعة .... واختارت المالكي الذي كان رئيس لحزب الدعوة الاسلامي ليكون مقربا من القيادات والمراجع الدينية الشيعية ....ومعروف تاريخ المالكي قبل استلام الحكم انه مجرم وقاتل ووضعت للعراق رئيسا كرديا وهو رجل مريض وطرطور لارضاء الاكراد اما السنة فاعطوا منصب نائب ( رئيس العراق )الطرطور واستلم المنصب طارق الهاشمي المحسوب على حماعة الاخوان المسلمين لارضاء أهل السنة في العراق ...ومن هنا تضح الصورة ان أمريكيا تريد نسخ الدولة السورية بالعراق بمعنى اذلال أهل السنة وتركيعهم للقبول فيما بعد بتقسيم العراق ....وللانفراد بأهل السنة اعطت الاكراد شبه استقلال ذاتي وان لغة الكرد هي اللغة الرسمية الثانية بالعراق...ليتفرجوا ولايتدخلوا بما ستفعله حكومة المالكي بأهل السنة مقابل ترضيتهم ...وامريكيا وضعت هذا الدستور الجديد للعراق المادة الاولى تنص : ( جمهورية العراق دولة اتحادية واحدة مستقلة ذات سيادة كاملة، نظام الحكم فيها جمهوري نيابي (برلماني) ديمقراطي وهذا الدستور ضامن لوحدة العراق )....ومن هنا يتضح أن تقسيم العراق ارادة أمريكية ....

وعمليا فتكت حكومة المالكي بأهل السنة وفعلت بهم مالايخطر على بال البشر من الاعتقالات والتعذيب بالدريلات ( المثقاب الكهربائي ) تحفر به الرؤوس وتغتصب النساء والرجال وتقتل وتغتال من تريد وتشرد العراقين من بيوتهم فاصبح أهل السنة بيت القصيد لفسخ عقد اخوة الاسلام بين السنة والشيعة....حتى طفح الكيل فاحتج اهل السنة سلميا فقابلتهم الحكومة العراقية بالقتل ....فتحولت ثورة أهل السنة بالعراق الى السلاح حتى اشتد عود الثورة بالانتصارات ....والخطر على هذه الثورة من داخلها لان غالب تشكيلاتها من أتباع الانجليز ... المجالس العسكرية لثوار العشائر و«جيش الطريقة النقشبندية» التابعة إلى نائب صدام السابق عزة الدوري و «الجيش الإسلامي» من الفصائل التابعة لجماعة «الإخوان المسلمين» في العراق، و «أنصار الإسلام» و «أنصار السنّة» و «جيش المجاهدين - القيادة العامة»، إضافة إلى تنظيم «الدولة الإسلامية في العراق والشام» ....ومن هنا تعمل بريطانيا لافشال مخطط امريكيا بتقسيم العراق ....وبتارخ 10/6/2014 كان الاجتماع لاطياف أهل سنة العراق من الوسط السياسي مع مجلس اللوردات البريطاني لهذا الغرض ...وهو تاريخ سقوط الموصل وانهيار القوات العراقية ....والدليل أن انهيار القوات العراقية كان مخططا امريكيا لتقسيم العراق هو تسريح المالكي لكل الرتب العسرية رتبة عميد فما فوق للتقاعد ....هذه الخطوة تمهيد لاعفاء القاده من مسؤلية الهروب والخيانة ....وان هناك فراغ أمني على الشيعة ملئه ... وتحفيز ايران والشيعة بالعراق وكذلك احراج المرجعيات وخاصة اذناب بريطانيا مثل مقتدى الصدر للدفاع عن دولتهم وتشكيل جبهة للشيعة في وجه ثورة السنة تمهيد لتنفيذ المخطط الامريكي لتقسيم العراق باشعال حرب طائفية تقسم الشعب الى جبهتين بعد أن يسيل الدم انهارا ....نسأل ألله العلي العظيم ان يجعل مكر أمريكيا في نحرها ....وان تنقلب الامور لصالح الاسلام انه سميع مجيب .

 

ابو غزالة 21/6/2014

Edited by ابو غزالة

Share this post


Link to post
Share on other sites

في السنوات ما قبل الثورات لم يكن لامريكا مبرر للتقسيم اذ كانت المصلحة تحصيل حاصل في العراق بحكامها العملاء . و لكن حاليا و بعد ان بدأت خيوط الامن و السياسة تفلت من ايدي الامريكان و بعد ان شبّت الامة عن عقالها و بات مضمون اليوم مجهول المستقبل بالنسبة لامريكا فان هذا اوجد المبرر للتقسيم و الله اعلم , اذ يرى العالم ان المستقبل للاسلام و مثل هذه التقسيمات و التفتيتات للدول المركزية مثل العراق و الشام من شأنها ان تؤّزّم الخلافة المرتقبة و تطيل في مدّ النفوذ و بسط الهيمنة , الامر الذي يجعل و يفسح هامشا للغرب ان يناور من خلالة و يلعب اقذر الادوار , و لا ارى اي مبرر اقوى من هذا لسعيهم لتفتيت بلاد نفطية مثل العراق , و لكن الله لهم بالمرصاد و حزب التحرير ماض في توعية الامة حتى اذا ما تكررت السيناريوهات الممجوجة امام الامة سافكة معها دماء و اشلاء , احتضنت الامة الحزب و الذي بات خياها الوحيد على الاطلاق .

Share this post


Link to post
Share on other sites

أيها الكافرون : لا نعبد ما تعبدون

هدير الأمة يسمع بوضوح في كل مكان ، وإن كان يصم آذان الذين يخشونها فيستغشون ثيابهم أو يجعلون أصابعهم في آذانهم

فقد عرفت هذه الأمة النظام الذي تريد ،وحددته بأنه نظام الخلافة الراشدة على منتهاج النبوة وتمردت على النظام العالمي لما اكتوت به منه .ومهما حاول أرباب هذا النظام وأعوانهم تضليل للناس بتغيير وجوه كالحة وإبراز وجوه جديدة عبر انتخابات وانقلابات فإن الأمة ستظل تثور وتهدأ لتثور مرة اخري حتى ترى الإسلام يحكمها بأن تقام دولة الخلافة .فهذا وحده التغيير الذي يرضيها وتطمئن إليه ويومها سوف تقف لكم على قدمين أيها الكافرون .

Share this post


Link to post
Share on other sites

معلومة هامه : تم قبل فترة زمنية ليست بعيدة من تحرير الموصل قام نظام المالكي بتجميع السجناء المتهمين بالارهاب في سجن بادوش بالموصل الذي تم تحرير مايقارب 4000 سجين منه ....

Share this post


Link to post
Share on other sites

معلومة هامه : تم قبل فترة زمنية ليست بعيدة من تحرير الموصل قام نظام المالكي بتجميع السجناء المتهمين بالارهاب في سجون التسفيرات ومكافحة الارهاب وبادوش في مدينة الموصل

الذي تم تحرير مايقارب 4000 سجين منها ....

Share this post


Link to post
Share on other sites

Join the conversation

You can post now and register later. If you have an account, sign in now to post with your account.

Guest
Reply to this topic...

×   Pasted as rich text.   Paste as plain text instead

  Only 75 emoji are allowed.

×   Your link has been automatically embedded.   Display as a link instead

×   Your previous content has been restored.   Clear editor

×   You cannot paste images directly. Upload or insert images from URL.

Loading...
Sign in to follow this  

×
×
  • Create New...