Jump to content
Sign in to follow this  
واعي واعي

 الجولة الإخبارية 2018/08/31م

Recommended Posts

 

الجولة الإخبارية 2018/08/31م

بسم الله الرحمن الرحيم

 

 الجولة الإخبارية 2018/08/31م

(مترجمة)

 

 

العناوين:

  •  
  • · صحفي يهودي يعتنق الإسلام وينتقد جشع كيان يهود
  • · رئيس الوزراء الهولندي هو مذنب مثل فيلدرز تماماً
  • · حكومة عمران خان تمنع السفر الجوي من الدرجة الأولى لكبار المسؤولين

 

 

التفاصيل:

 

صحفي يهودي يعتنق الإسلام وينتقد جشع كيان يهود

 

اعتنق الصحفي اليهودي مهدي مجيد الإسلام قبل عدة أيام وانتقد كيان يهود بشراسة، رغم أنه أقام صداقات وثيقة مع كبار المسؤولين اليهود. حيث كتب على حسابه على تويتر: "لم أكن مسلماً، لكنني الآن أؤمن بالإسلام بفضل الله الذي أرشدني لإيجاد الحقيقة بعد الكثير من الأبحاث". "الإسلام هو الطريق الصحيح، أرجو من الله أن يحمي الإسلام من المسلمين الذين شوهوه"، وأضاف أنه يعتزم السفر إلى مكة للحج، وحث السلطات السعودية على السماح له وتهنئة الناس في عيد الأضحى. وقال "أشهد ألا إله إلا الله وأشهد أن محمدا رسول الله، وأشهد أنني لا أؤيد الولاء لأي ظالم أو طاغية أو من يسفك الدماء ويعتدي". أطلق مجيد على كيان يهود بأنه "دولة صهيونية"، على الرغم من وصفه لها سابقاً بأنها منارة الديمقراطية في الشرق الأوسط في شباط/فبراير خلال زيارة قام بها وفد إعلامي. وكتب مجيد "أحثكم جميعًا ألا تثقوا في اليهود أو أي مسؤول يهودي، بغض النظر عن مدى حلاوة كلماته، حيث إنهم لا يهتمون إلا بمصالحهم"، "ابحثوا عن الإسلام وابتعدوا عن الشيوخ المضلين وضلالهم"، كما نصح صديقه الكاتب اليهودي إيدي كوهين باعتناق الإسلام، فأجابه كوهين قائلاً: "لديك دينك ولديّ ديني". [مصر المستقلة]

 

يقول الله تعالى: ﴿وَلَكِنَّ اللَّهَ يَهْدِي مَن يَشَاء وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ﴾.

 

----------------

 

رئيس الوزراء الهولندي هو مذنب مثل فيلدرز تماماً

 

لقد نأى رئيس الوزراء الهولندي يوم الجمعة بحكومته من مسابقة كاريكاتير للنبي محمد ينظمها في وقت لاحق من هذا العام النائب خيرت فيلدرز المناهض للإسلام. وقال رئيس الوزراء مارك روتي في مؤتمره الصحفي الأسبوعي بأن فيلدرز "ليس عضوًا في الحكومة، والمسابقة ليست مبادرة حكومية". وجاءت تعليقات روتي بعد ردود فعل غاضبة في باكستان على المسابقة المقترحة التي يعتزم فيلدرز عقدها في تشرين الثاني/نوفمبر في مكتبه اليميني لحزب الحرية الذي يخضع لحراسة مشددة في البرلمان الهولندي. كما قدمت السلطات الباكستانية احتجاجًا دبلوماسيًا ضد خطة فيلدرز، ووصفتها بأنها محاولة للتشهير بالإسلام. واشتهر فيلدرز عضو البرلمان عن المعارضة بنقده الشديد للإسلام وأثار غضبا في البلاد الإسلامية بفيلم عن الإسلام. وهو يعيش تحت حراسة على مدار الساعة بعد سنوات من التهديدات بالقتل. وتساءل روتي عن دافع فيلدرز عن تنظيم المسابقة قائلاً: "إن هدفه ليس إجراء نقاش حول الإسلام. هدفه الاستفزاز"، ومع ذلك، أضاف أن الناس في هولندا لديهم حقوق حرية التعبير بعيدة المدى. وقال روتي: "هذا الرجل، خيرت فيلدرز، معروف بتجربة حدود حرية التعبير. هو حرّ لفعل ذلك، ويريد مجلس الوزراء أن يوضح أنه ليس بمبادرة من مجلس الوزراء". وفي رسالة على تويتر، قال فيلدرز إن رد فعل روتي ووزير الخارجية الهولندي "يظهران أننا محكومون من قبل حضارة الإسلام". وقال إن المسابقة لم تكن تهدف إلى الاستفزاز "ولكن لإظهار أننا لا نتوافق مع حريتنا". [واشنطن بوست]

 

روتي مذنب بتشجيع هذا الفعل الخسيس. فهو وحراسه يدعمون شيطنة الإسلام تحت ورقة الحرية. ومع ذلك، فإن الاحتجاجات في باكستان لن تردع أشباه روتي. لو كان لدى حكام العالم الإسلامي أي شجاعة، لكانوا على الفور قد أوقفوا شحنات النفط إلى هولندا. ولكن هل فيهم شخص شجاع بما يكفي للقيام بذلك؟

 

--------------

 

حكومة عمران خان تمنع السفر الجوي من الدرجة الأولى لكبار المسؤولين

 

فرضت حكومة رئيس الوزراء الباكستاني الجديد عمران خان حظرا على السفر الجوي من الدرجة الأولى من الرئيس ورئيس المحكمة ورئيس مجلس الشيوخ ورئيس الجمعية الوطنية. وتأتي هذه الخطوة بعد أن قامت حكومة تحريك إنصاف باكستان اليوم الجمعة بمراجعة ساعات العمل في المؤسسات الحكومية، وألغت التمويل الاختياري لرئيس الوزراء، والوزراء الاتحاديين وأعضاء الجمعية الوطنية، وفقا لتقارير "داون نيوز". وقد اتخذت القرارات خلال الاجتماع الثاني لمجلس الوزراء الاتحادي في أسبوع برئاسة خان. وقد تقرر أن يستخدم رئيس الوزراء الطائرات الرسمية فقط للجولات المحلية وليس للزيارات الأجنبية. ومن القرارات المهمة الأخرى التي اتخذها مجلس الوزراء تشكيل فرق عمل لتحسين مستوطنات الصفيح في جميع أنحاء البلاد وإطلاق مزارع الأشجار في المدن الرئيسية. وقرر الاجتماع إلغاء وزارة إدارة رأس المال والتنمية ودمج إداراتها في وزارات أخرى. وكان رئيس الوزراء السابق نواز شريف قد أنفق 51 مليار روبية باكستانية (417،825،150 دولارًا) أموالًا حكومية فقط في عام واحد من خلال ممارسة "سلطاته التقديرية" حسب ما نقلته داون نيوز. وبالمثل، قام الرئيس مأمون حسين بتوزيع أموال عامة بقيمة 90 مليون روبية باكستانية حسب تقديره الخاص. [جريدة الخليج تايمز]

 

إن منع السفر بالدرجة الأولى أو عدم الإقامة في منزل رئيس الوزراء لن يجلب الرخاء لباكستان. وما يتعين على عمران خان القيام به هو وضع خطة مفصلة عامة حول الطريقة التي يعتزم بها جعل باكستان مثل المدينة المنورة.

Share this post


Link to post
Share on other sites

Join the conversation

You can post now and register later. If you have an account, sign in now to post with your account.

Guest
Reply to this topic...

×   Pasted as rich text.   Paste as plain text instead

  Only 75 emoji are allowed.

×   Your link has been automatically embedded.   Display as a link instead

×   Your previous content has been restored.   Clear editor

×   You cannot paste images directly. Upload or insert images from URL.

Loading...
Sign in to follow this  

×
×
  • Create New...