Jump to content
Sign in to follow this  
واعي واعي

#نشرة_أخبار المساء ليوم الخميس من #إذاعة حزب التحرير ولاية #سوريا 2018/08/30م

Recommended Posts

 

بسم الله الرحمن الرحيم
#نشرة_أخبار المساء ليوم الخميس من #إذاعة حزب التحرير ولاية #سوريا
2018/08/30م
- للإستماع◄http://www.hizb-ut-tahrir.info/…/20180830-Thursday-akhbaar-…
#العناوين:
عصابات أسد تكثف اعتقالاتها في #اللاذقية ودير الزور, ومقتل عدد من مرتزقتها في بادية السويداء.
مع تعدد السنياريوهات..تسريبات ترجح اعتماد القضم لتحقيق الحلم الدولي بتركيع آخر قلاع الثورة.
حرب إعلامية شرسة وتصريحات مدروسة في سياق الكيد لإدلب, وترويض #الفصائل له الأولوية.
بعد أن ساهم في تسليم حوران, كبير ضفادع هيئة التفاوض والتنازل, يسعى لسوق #إدلب لذات المصير.
============
#التفاصيل:

 

#بلدي_نيوز/ اعتقلت عصابات أسد أقارب معارضين للنظام في مدينة اللاذقية، بعد شنها حملة عليهم بالتزامن مع وصول تعزيزات عسكرية إلى جبلي الأكراد والتركمان بريف المحافظة. وأفادت مصادر خاصة لشبكة بلدي نيوز، أن أجهزة الأمن التابعة للنظام، شنت حملة مداهمات، في اليومين الماضيين، طالت منازل أقرباء المقاتلين في صفوف الفصائل، بالإضافة لأقرباء النشطاء واعتقلت عدداً كبيراً منهم واقتادتهم لجهة مجهولة. وأردفت المصادر، أن النظام يحاول خلق الأعذار لاعتقال المدنيين وزجهم في السجون، بحجة صلة قرابة تربطهم بالمعارضة. في سياق متصل اعتقلت عصابات أسد الخميس، نحو 22 شابا في مدينة الميادين بمحافظة دير الزور، بتهمة وجود أقارب لهم ضمن صفوف تنظيم "الدولة". وقالت مصادر محلية، إن قوات "الأمن العسكري" التابعة للنظام اعتقلت الشبان بعد مداهمة عدة أحياء بالمدينة، واقتادتهم إلى مقرها في منطقة الجورة بالمحافظة. وقال ناشطون الثلاثاء، إن ميليشيا "لواء فاطميون" الأفغانية شنت حملة دهم واعتقال في مدينة البوكمال وقرية السويعية شرق دير الزور. في سياق آخر شب خلاف جديد ليل (الأربعاء) بين ميليشيات إيرانية وميليشيا "الفرقة الرابعة" التابعة لنظام أسد بالقرب من مدينة البوكمال شرقي دير الزور، وصل إلى حد الاشتباك بالأسلحة بين الطرفين. وأفادت شبكة (البادية24) عن وقوع عدد من الجرحى من الطرفين إثر المواجهات، مشيرة إلى أن ميليشيا "الحشد الشعبي" العراقي التابعة لإيران دفعت بتعزيزات جديدة إلى الحدود السورية بالتزامن مع اندلاع الاشتباكات. وأكدت الشبكة أن ميليشيا "الحشد الشعبي" عبرت الحدود السورية وسيطرت على أحد المخافر الحدودية قرب البوكمال واشتبكت مع ميليشيات أسد هناك.

 

بلدي نيوز – السويداء/ قُتل عدد من عناصر عصابات أسد وميليشيا "حزب إيران اللبناني"، على يد عناصر تنظيم "الدولة"، في المعارك الدائرة بين الطرفين ببادية السويداء. وقالت وكالة "أعماق" الناطقة باسم التنظيم إن عناصر التنظيم في بادية السويداء قتلوا عدداً من عناصر عصابات أسد، بالإضافة لعناصر من ميليشيا "حزب إيران" اللبناني خلال المواجهات المحتدمة بين الطرفين بريف السويداء. وأضافت أعماق، إن عنصرين تابعين لميليشيا "حزب إيران" قُتلا خلال المعارك يوم الأربعاء بعد انفجار عبوة ناسفة بسيارتهم، فيما خسرت عصابات أسد عدداً من القتلى والجرحى، بينهم ضابط برتبة ملازم. في السياق ذاته، قالت وسائل إعلامية موالية لنظام أسد، أن عصابات أسد تمكنت من شطر مناطق سيطرة تنظيم الدولة في منطقة تلول الصفا إلى قسمين، وضيقت الخناق على عناصر التنظيم في تلك المنطقة، بعد سيطرتها على (سد هاطيل، وعوض، ووادي الحلاوة، وغدير السوس، وتل الدرس) خلال معارك الأربعاء.

 

#نداء_سوريا/ نقلت شبكة نداء سوريا عما وصفتها بمصادر خاصة من غرفة العمليات المركزية بالشمال أن خطة النظام تعتمد على تكثيف الضخ الإعلامي حول الهجوم العسكري، وتسريب صور الأرتال العسكرية ونشر مقاطع فيديو وصور قديمة أيضاً للحشود والتجمعات العسكرية للتأثير على معنويات المقاتلين الثوريين، ثم تقوم باستخدام "طريقة الصدمة" عند إطلاق العمليات العسكرية عن طريق التركيز على مناطق محددة بكثافة نيرانية عالية أو استخدام أسلحة غير تقليدية لإيصال رسالة لمختلف الجبهات والمقاتلين، مفادها أن" قوة النظام كبيرة جداً ولن يستطيعوا الصمود بوجهها". وأضاف المصدر: "تم اكتشاف خطة النظام في وقت مبكر وقامت الفصائل بتشكيل غرفة عمليات بشكل فوري، ووضعت خططاً للتحصين وطورت أنفاقاً وخنادق بطريقة هندسية تقلل بشكل كبير من أثر القدرة النارية لميليشيات النظام، كما تم التركيز على إقامة معسكرات تدريبية وتوعوية للمقاتلين بهدف إطلاعهم على خطط النظام، وتم إعداد خطط هجومية أيضاً لخلط أوراق الميليشيات المهاجمة". وأوضح المصدر أن الحملة الأمنية التي شنتها الفصائل العسكرية ضد مروجي "الاستسلام" للنظام، لعبت دوراً مهماً في تحصين المنطقة، حيث كان الروس واستخبارات النظام يعولون على هؤلاء بشكل كبير جداً في عملية بث الذعر في صفوف المدنيين والدعوة إلى الاستسلام بالتزامن مع القصف الكثيف. من جانبها قالت وكالة رويترز للأنباء إن قوات النظام الأسدي تستعد لهجوم على مراحل يستهدف محافظة إدلب والمناطق المحيطة بها. ونقلت عن مصدر مقرب من حكومة أسد الأربعاء أن الهجوم سوف يستهدف في البداية الأجزاء الجنوبية والغربية من الأراضي التي تسيطر عليها الفصائل، وليس مدينة إدلب نفسها. لكن المصدر لم يحدد موعد بدء الهجوم. وأضاف المصدر -الذي وصفته الوكالة بأنه مسؤول في التحالف الإقليمي الداعم لنظام أسد- أن المفاوضات ما زالت جارية حول الهجوم بين روسيا وإيران، وكذلك مع تركيا المتاخمة لإدلب والتي لها وجود عسكري محدود بالمنطقة. وذكر المسؤول أن المرحلة الأولى من الهجوم ستشمل بلدة جسر الشغور وسهل الغاب على الجانب الغربي من الأراضي المحررة وبلدات اللطامنة وخان شيخون ومعرة النعمان في جنوبها. وأضاف المسؤول أن الجيش الأسدي وحلفاءه سيعززون أيضا الطرف الغربي لمدينة حلب تحسبا لهجوم من جانب المعارضة لقلب المعادلة.

 

المكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير/ في معرض تعليقه على التصريحات المكثفة والحشود العسكرية حول إدلب, قال المهندس هشام البابا: قد يتساءل المتابع لشئون ثورة الشام وما أصابها من جراحات وطعنات من الغادرين والخونة والمرتزقة؛ لماذا لم تُجهز أمريكا من خلال أدواتها في سوريا - روسيا وإيران - على ما تبقى من الثورة باحتلال النظام لإدلب وما حولها، وهكذا تكون المهمة قد أنجزت وعادت كل سوريا إلى حضن الطاغية أسد؟ وفي معرض الإجابة وفيما كتبه لإذاعة المكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير أكد المهندس البابا: أن أعداء الله لا ينتصرون بقوتهم الحقيقية، لأنهم جبناء، بل إنهم يعمدون إلى المكائد وإلى شراء الذمم وشق صف العدو بالترغيب والترهيب، وهذا ما قامت به روسيا في كل المناطق السورية التي تم تسليمها دون قتال يُذكر وآخرها كانت حوران! وتابع الكاتب بالقول: لذا كانت صناعة المكائد هذه الأيام هي الشغل الشاغل لأمريكا وروسيا كي يستولوا على إدلب كقطعة حلوى يتم تقديمها من قبل بعض الخونة مقابل حفنة من الوعود والدولارات تحت شعار "تجنيب المدنيين أخطار القصف"، فيلوذ بعض القادة الأرانب بالهروب من المعركة محمّلين "بالهدايا" من العم سام ومن الدب الروسي... لأن أكذوبة الفصائل المعتدلة لا تختلف كثيراً عن أكذوبة الفصائل الإرهابية، وللقضاء عليهما من قبل التحالف الأمريكي الروسي وزّعت أمريكا الأدوار على اللاعبين كما يلي: أمريكا تهدد بمعاقبة من يستعمل الأسلحة الكيماوية, وروسيا تحذّر الفصائل "المعتدلة" من الفصائل "الإرهابية" لأنه بحوزتها أسلحة كيماوية, وتركيا قلقة من أن حرباً على إدلب ستكون كارثية (وماذا عن التسليم؟ ألن يكون أكثر كارثيةً؟), والنظام يتوعد ويحشد لتخويف أهل إدلب, وإيران ترفض عدم المشاركة "بتحرير" إدلب"! وبحسب الكاتب: فبعد كل هذه المسرحيات هناك حلاّن لا ثالث لهما لإدلب: الأول: انقضاض كل هذه القوى على إدلب ومن فيها وتسليمها للنظام ليعيث فسادا. والثاني: انقضاض الفصائل على النظام وتلقينه هو وروسيا درساً لا يُنسى. وشدد الكاتب على: أن الخيار الثاني هو الخيار الذي تقف الأمة معه وتتمناه ولا يحول بينها وبينه إلا قادة مأجورون مهمتهم منع أي تحرك ضد النظام. ولا يُنهي حالة الجمود هذه إلا الحاضنة الشعبية إن تحركت وأجبرت أبناءها من جنود الفصائل على نفض غبار الخيانة عن كاهلهم والتحرك للذبّ عن الأرض والعرض بما يرضي الله تعالى. وختم المهندس البابا تعليقه بالقول: هذه هي سلعة الله، وسلعة الله غالية لا يحصل عليها إلا من أخلص عمله لله وحده، فهنيئاً لمن فاز بها.

 

#عربي21/ أكد الضفدع الكبير ورئيس هيئة التفاوض والخيانة، نصر الحريري، لموقع "عربي21"، الخميس، بحثه تسوية مع روسيا ووجود اتصالات معها بشأن إدلب. وسبق أن كشفت وزارة الخارجية الروسية، عن المحادثات مع الحريري، وذلك بعد أيام من نفي الفصائل ما قالت إنها مزاعم روسية ببحث تسوية في إدلب آخر قلاع الثورة. وسبق أن نفى الناطق الرسمي باسم "الجبهة الوطنية للتحرير"، النقيب الناجي أبو حذيفة، المزاعم الروسية بوجود مباحثات تقودها موسكو مع فصائل المعارضة في إدلب، للتوصل إلى تسوية فيها. وأكدت الخارجية الروسية اليوم الخميس، أن نائب وزير الخارجية ميخائيل بوغدانوف بحث خيارات الاستسلام في سوريا مع الحريري. وذكر بيان الوزارة أنها أكدت ضرورة الحوار بين النظام الأسدي وضفادعه الذين أسمتهم المعارضة "البناءة"، وفق تعبيرها. من جانبه وفي منشور على صفحته الرسمية بموقع فيس بوك أكد الأستاذ أحمد عبد الوهاب رئيس المكتب الإعلامي لحزب التحرير- ولاية سوريا: أن النظام أضعف من أن يتقدم شبرا واحدا على الأرض، ولولا الضفادع وخيانة القادات لما تمكن من السيطرة على أية منطقة، بل لما تمكن من المحافظة على وجوده؛ ولكان أثرا بعد عين. فلا تهنوا ولا تحزنوا وأنتم الأعلون إن كنتم مؤمنين.

 

بلدي نيوز/ توعد وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف الأربعاء، الثوار في منطقة إدلب، كاشفا حجم التآمر الدولي على ثورة الشام, من خلال تواصل موسكو مع تركيا والولايات المتحدة بشأن إدلب. وأضاف للصحفيين، أن هناك تفاهما سياسيا بين تركيا وروسيا بشأن الحاجة للتفريق بين المعارضة و(الإرهابيين) في محافظة إدلب. وقال لافروف، إن موسكو على اتصال وثيق مع تركيا بشأن الوضع في إدلب. واعتبر لافروف أن إدلب "آخر مرتع للإرهابيين الذين يحاولون الرهان على وضع المنطقة كمنطقة خفض للتصعيد، والذين يحاولون احتجاز السكان المدنيين كرهائن بشرية، وأن تذعن لإرادتهم تلك الجماعات المسلحة المستعدة للانخراط في حوار مع الحكومة"، مضيفا "لذا من جميع وجهات النظر، يجب تصفية هذا الخراج المتقيح". وقال لافروف، إن روسيا لا تزال على اتصال بالولايات المتحدة بشأن الوضع في إدلب، مضيفا أن الاتصالات تحدث أيضا بين جيشي البلدين. في سياق متصل من التآمر والكيد بحث وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، الخميس، مع نظيره الروسي سيرغي شويغو، قضايا تتعلق بالأمن الإقليمي، والوضع في سوريا. وذكرت وكالة الأناضول التركية، أن مباحثات الجانبين جاءت من خلال اتصال هاتفي. وأضافت أن أكار وشويغو، تبادلا وجهات النظر حول الأمن الإقليمي، والوضع الراهن بسوريا، والتعاون الثنائي بين البلدين. من جانبه زعم وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، أن بلاده تسعى إلى ضمان سلامة 4 ملايين شخص في إدلب قبل انهيار وقف إطلاق النار، والعمل على إيصال المساعدات ووقف الهجمات. وأضاف أكار في تصريحات إعلامية، الخميس، أن القوات التركية تتقدم في ملف منبح "وإن كان بطيئا"، مشيرا إلى تذكير الأطراف بمسألة مغادرة تنظيم "بي كي كي" من المنطقة. وكان وزير الدفاع التركي أكد، الأربعاء أن القوات المسلحة التركية ستواصل المكافحة داخل وخارج البلاد حتى القضاء على آخر إرهابي.

=================
 

Kein automatischer Alternativtext verfügbar.
 
 

Share this post


Link to post
Share on other sites

Join the conversation

You can post now and register later. If you have an account, sign in now to post with your account.

Guest
Reply to this topic...

×   Pasted as rich text.   Paste as plain text instead

  Only 75 emoji are allowed.

×   Your link has been automatically embedded.   Display as a link instead

×   Your previous content has been restored.   Clear editor

×   You cannot paste images directly. Upload or insert images from URL.

Loading...
Sign in to follow this  

×
×
  • Create New...