Jump to content
Sign in to follow this  
واعي واعي

قصيدة: قف شامخاً يا داعيا لخلافةٍ

Recommended Posts

 

قصيدة: قف شامخاً يا داعيا لخلافةٍ

بسم الله الرحمن الرحيم

 

قصيدة: قف شامخاً يا داعيا لخلافةٍ

 

عبد المؤمن الزيلعي

 

 

قف شامخاً يا داعيا لخلافةٍ     إياك عنها ترتضي تبديلا

 

منهاجُها نهجُ النبيِ محمدٍ      أنعِمْ به في المرسلين رسولا

 

أوحى به ربُ السماواتِ العلى    واختار في تنزيلِهِ جبريلا

 

فافخرْ بدينِ اللهِ والزَمْ نهجَهُ    كافِحْ ليصبحَ واقعاً معمولا

 

فالدينُ قد فُصِمَتْ عُراهُ وغُيِّبَتْ   أحكامُه حتى غدا معزولا

 

والأمةُ الثَّكلى تَمَزَّقَ شَمْلُها      وعدوُها قد سامها تقتيلا

 

 والحاكمون الخانعون تَأَمَّروا      فجِراحُنا زادوا بها تنكيلا

 

فإلى متى نرضى الهوانَ إلى متى   باللهِ يكفيْ أمتي تطبيلا

 

قومي اخلعي عنكِ المذلةَ والخَنا     ما عاش من عاش الحياةَ ذليلا

 

 وتَلَمَّسِي ماضِيْكِ في زمنِ العُلا     وتَذَكَّري مجدَ الأباةِ سليلا

 

لَمَّا نَصَرْتِ اللهَ كنتِ عزيزةً    واللهُ كان لناصِرِيهِ كفيلا

 

بدرٌ وأحْدٌ خندقٌ بل مؤتةٌ     يرموكُ لا أُحْصِي بذاكَ دليلا

 

ومعاركُ الفتحِ العظيمِ تَمَدَّدَتْ    في الأرضِ تطويها فتنقُصُ طولا

 

وخليفةٌ للمسلمينَ يقودُهُمْ     بالشرعِ يحكُمُ لا ترى تحويلا

 

قد سَجَّلَ التاريخُ بِيضَ صَحائفٍ     أحداثُها حتما ستصنعُ جيلا

 

فالنهضةُ العُظمى بدينِ محمدٍ     وعليه نحيا بكرةً وأصيلا

 

صلى عليك اللهُ يا خيرَ الورى     فعليكَ أَنْزَلَ ربُنا التنزيلا

 

ألقى عليك القولَ من آياتِهِ       فحَمَلْتَهُ حَقّاً وكان ثقيلا

 

والحِمْلُ يا داعيْ الخلافةِ حجةٌ     لا لا تَكُنْ متضجراً وكسولا

 

Share this post


Link to post
Share on other sites

Create an account or sign in to comment

You need to be a member in order to leave a comment

Create an account

Sign up for a new account in our community. It's easy!

Register a new account

Sign in

Already have an account? Sign in here.

Sign In Now
Sign in to follow this  

×