Jump to content
Sign in to follow this  
واعي واعي

جريدة الراية: #الجولة_الإخبارية 10-11-2021

Recommended Posts

255477706_684766592444408_12908269088263
 
بسم الله الرحمن الرحيم
جريدة الراية: #الجولة_الإخبارية 10-11-2021
=========

إلى #الغرب الكافر وأدواته كفوا أيديكم عن تونس وأهلها



طلب الرئيس التونسي قيس سعيد، من وزيرة المالية سهام بوغديري، إجراء "جرد شامل" للهبات والقروض التي حصلت عليها تونس في السنوات الماضية لمعرفة "أين ذهبت تلك الأموال"؟ جاء ذلك في كلمة ألقاها سعيد في مستهل اجتماع مجلس الوزراء بقصر قرطاج، بحضور رئيسة الحكومة نجلاء بودن. من جانبها، علقت جريدة التحرير الأسبوعية التي يصدرها حزب التحرير في ولاية تونس بالقول: الرئيس - قيس سعيد - يسأل عن أموال القروض أين ذهبت؟ ولكنّه لا يسأل عن الثروات التي تنهبها الشركات الأجنبية كل يوم، لا يسأل الرئيس عن الملح الذي تنهبه الشركة الفرنسية، ولا يسأل عن حقول الغاز التي استولت عليها بريطانيا وتبيعه لنا بالعملة الصعبة. سؤال الرئيس قد يُعجب الكثيرين، وقد يُعطي أملا للكثيرين، ولكنه أمل مزيف لأن السؤال مصطنع، ومزيف، ويكشف أنّ الرئيس غير مطلع على أخطر الملفات في تونس وأهمها ملف القروض الأجنبية، التي سببت ارتهان البلاد، فبعد عامين من الرئاسة وأكثر من ثلاثة أشهر من الانفراد بالحكم. لم تُفتح أخطر الملفات. فلماذا؟ فإذا كان الرئيس جادا في حديثه عن استقلال البلاد وسيادتها على قرارها فكان الأولى أن يتوجه إلى اليد الغريبة الغربية ليقطعها أو على الأقل يكفّ تدخلها. ولكنه لا يفعل ولا يقترب حتى من الفعل ولو بالتلميح! فإن كان الرئيس وهو الرئيس الحاكم لا يستطيع فتلك مصيبة، وإن كان لا يعرف فالمصيبة أعظم!



وفي سياق ذي صلة أكد رئيس المكتب السياسي لحزب التحرير في ولاية تونس الأستاذ عبد الرؤوف العامري، في افتتاحية جريدة التحرير: أن أهل تونس اليوم، في غنى كامل عن كل لوثة فكرية يغامر بها بعض من أسكرتهم الأفكار الغربية الباطلة والمنحرفة عن العقل السوي والمناقضة للفطرة السليمة، وليسوا في حاجة لمن يقامر بمستقبلهم ومصيرهم ليجرب فيهم مرة أخرى وَهْمَ سكرة الانبهار بالغرب وحضارته، وقد دلت كل الشواهد على تهافتها وأنها إلى زوال. وأشار الأستاذ عبد الرؤوف إلى: أن أهل تونس باتوا يدركون يقينا حقيقة عدوهم المتمثل في نظم الكفر التي ظلت تمكر بهم بالطعن في دينهم وتصويره على أنه قاصر عن رعاية شؤونهم، وأن هذه النظم الكافرة قد استعانت عليهم بأوساط سياسية محلية ضعيفة الفهم والقدرة، ما جرأ الكفار على التهجم على أفكار الإسلام والعمل على حرف مسار الأمة من خلال استخدام هذه الأوساط السياسية لتحقيق مصالحه. وأضاف الأستاذ العامري: ارفعوا أيديكم عن أهل تونس فهم ليسوا في حاجة إلى شذوذ الأفكار المستجلبة من عند أعدائهم، وقد باتوا يدركون حقيقة الصراع بين الأمة الإسلامية كافة وبين الكفار شعوبا وأمما وأنه صراع دائم، فيقينهم في شرع ربهم راسخ، وفيه كفاية لهم وغنى عما سواه. ويقيناً لديهم أن الخير كله في شريعة الله، وأن الإسلام جاء لإصلاح الحياة في كل مجالاتها، وقد جعل الله عز وجل سعادة الدارين وخير الدنيا والآخرة منوطاً بالتزام هذا الدين وشريعته.





===



القسم النسائي في المكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير
حملة "الأزمة البيئية: الأسباب والمعالجات الإسلامية"
#أزمة_البيئة #EnvironmentalCrisis


في ظل اجتماع، وزراء ودبلوماسيين من جميع أنحاء العالم في غلاسكو لحضور المؤتمر السادس والعشرين للأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ، الذي يهدف إلى معالجة ما وصفه الكثيرون بأنه "حالة الطوارئ المناخية" التي تواجه كوكب الأرض، فإن العالم اليوم على مفترق طرق فيما يتعلق بتغير المناخ والكوارث البيئية التي تعصف به.



لا شك أن هذا الكوكب ليس آمنا ما دام النظام الرأسمالي مهيمنا عليه؛ بل إنه ليس آمنا في أي وجه، ولا يمكن إيجاد علاج لأمراض العالم تحت إشرافه وحكمه. ولذلك، من المؤكد أنه يجب أن يكون هناك نهج جديد جذري للتعامل مع هذه الأزمة وحماية هذا الكوكب والبشرية من الأذى والدمار. لذلك، ينظم القسم النسائي في المكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير على مدار أسبوعين حملة تُعنى بمعالجة الأسباب الحقيقية لهذه الأزمة البيئية، وتقدم الحلول التي يوفرها مبدأ الإسلام وأنظمته كبديل للرأسمالية في معالجة المشاكل البيئية التي تؤثر على هذا العالم اليوم. وستشرح الحملة المبادئ والقوانين والنهج الإسلامي لحماية هذا الكوكب والحفاظ عليه، بما في ذلك إدارة الموارد بطريقة تنسجم مع الطبيعة مع ضمان التقدم الاقتصادي والتنمية للبشرية.



لمتابعة الحملة على الرابط التالي: : https://www.hizb-ut-tahrir.info/.../dawahnews/cmo/78482.html







===





المسؤولية عن #الأسرى المستضعفين قائمة ونصرتهم واجبة



أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين في تقريرها الذي أصدرته الأربعاء، بأن الأوضاع الصحية للأسرى المضربين عن الطعام تزداد سوءاً يوماً بعد آخر وباتت مقلقة وخطرة للغاية. هذا وقد عقب المكتب الإعلامي لحزب التحرير في الأرض المباركة فلسطين على ذلك في تعليق صحفي نشره على موقعه بقوله: إن استنقاذ الأسرى مسؤولية الأمة الإسلامية برمتها وخصوصا القادرين منها، فهي أمر من الله عز وجل ورسوله الكريم، إنّ كل قوى الأمة الحية يجب أن تتحرك لاستنقاذ الأسرى لدى كيان يهود وتحرير الأرض المباركة واقتلاع كيان يهود، فالأمة قادرة على ذلك ولا يصح أن تترك الأسرى يخوضون الصراع وحدهم بأمعائهم الخاوية وكأنهم أيتام لا نصير لهم، فحري بأمة المليارين أن تستجيب لأمر الله ورسوله ﷺ في العمل العاجل لاستنقاذهم. إنّ قضية الأسرى والمسرى مترابطتان، والأسرى بتحديهم للمحتل الغاصب يسلطون الضوء على قضية احتلال المسرى والأرض المباركة، ورجال كهؤلاء لا يجب أن يتركوا ساعة من نهار في الأسر، بل يجب أن تستنفد كل الجهود لفك أسرهم في الحال، فقضيتهم عاجلة تستوجب العمل الفوري. وإن السكوت عن نصرتهم فيه إثم عظيم ومعصية لله ولرسوله، وخيانة للأمة وللأسرى الذين فنيت أعمارهم في ظلمات سجون كيان يهود.



===



#الحكم بالإسلام لن يتحقق في ظل دولة تخلط بين #الإسلام و #العلمانية



عقد في صنعاء في 28 تشرين الأول الماضي مؤتمر نظمته رابطة علماء اليمن والهيئة العامة للأوقاف تحت عنوان "الوحدة الإسلامية... الفرص والتحديات". هذا وقد وجه المكتب الإعلامي لحزب التحرير في ولاية اليمن في بيان صحفي أصدره الاثنين 2021/11/1م، رسالة إلى العلماء المؤتمرين في صنعاء، قال فيها: إن العمل لتوحيد أمة الإسلام بإقامة دولة الخلافة قضيةٌ مصيرية لأنها مبعثُ عز المسلمين، وسرُّ منعتهم وقوتهم، ولأنها أولاً وآخراً فرضٌ وأي فرض، ولفت البيان إلى أن الحكم بالإسلام لن يتحقق في ظل دولة تخلط بين الإسلام والعلمانية، ضمن حدود رسمها الغرب الكافر. مؤكدا أن الإسلام دون دولة لا يمكن أن يُطبق كاملاً، لأن أحكامه لا يمكن تطبيقها دون خليفة، فلا تقام الحدود ولا تفتح الفتوح، وقد صدق رسول الله ﷺ: «وَإِنَّمَا الْإِمَامُ جُنَّةٌ يُقَاتَلُ مِنْ وَرَائِهِ وَيُتَّقَى بِهِ». فلا تجعلوا هذا المؤتمر نسخة عن غيره من المؤتمرات التي عقدت في السابق ثم انقضت. وأوضح البيان: رفعت في المؤتمر شعارات رنانة، فيما عنوان المؤتمر لا يشير إلى منهج شرعي من الإسلام، أو حتى خطة لتحقيق وحدة الأمة الإسلامية، فاعلموا أن الله سبحانه يفضح المنادين بتطبيق الإسلام على الطريقة الغربية تحت مسمى الاعتدال، المدّعين العمل على تحكيم الإسلام وتوحيد بلاد المسلمين بأعمال مجانبة للحق والصواب. وختم البيان مذكرا: سوف يستمر الغرب الرأسمالي وعلى رأسه أمريكا المجرمة وبريطانيا الماكرة في اللعب بأوراق شتى للحيلولة دون ظهور الحق، إلى أن يأذن الله بظهوره وينزل نصره وتأييده على المسلمين الصادقين، بدولة الخلافة الراشدة الثانية على منهاج النبوة.



===



حكام #باكستان يسمحون لأمريكا بالعودة إلى #أفغانستان من الباب الخلفي بعد خروجها من الباب الأمامي



أكد بيان صحفي صادر عن المكتب الإعلامي لحزب التحرير في ولاية باكستان: أنّ "نفي" وزارة الخارجية الباكستانية لتقرير شبكة سي إن إن، عن اتفاق رسمي تستخدم الولايات المتحدة بموجبه المجال الجوي الباكستاني للقيام بالعمليات الاستخباراتية والعسكرية في أفغانستان، هو ليس نفيا بل تأكيد له. وكشف البيان: أن الولايات المتحدة نفّذت مؤخراً ضربتين بطائرتين دون طيار، استشهد فيهما أكثر من اثني عشر مسلما، وكان ذلك باستخدام ممر عبر المجال الجوي الباكستاني، أطلق عليه الطيارون الأمريكيون ممر "البوليفارد". وأضاف البيان: إنّ حكام باكستان يسمحون فعلياً لبايدن بالعودة إلى المنطقة من الباب الخلفي، بعد أن غادرها من الباب الأمامي. إنّ وضعنا الفوضوي ليس لأننا ضعفاء عسكرياً، أو اقتصاديا، إنّ سبب ضعفنا هو القيادة السياسية والعسكرية الموالية لأمريكا، الساعية لتحويل هزيمتها إلى نصر، وأوضح البيان لضباط القوات الباكستانية: ستزداد خيانة حكامنا للإسلام والمسلمين يوماً بعد يوم، وسيواصلون تقديم الأعذار لحماية مصالح الغرب من خلال تنفيذ شروط صندوق النقد الدولي وقرارات الأمم المتحدة، فاقتلعوا هذا النظام الدولي، وإلا فإن هؤلاء الحكام الخونة سيستمرون في التضحية بمصالحنا الاستراتيجية. لقد هيّأ الله سبحانه وتعالى لكم فرصة ذهبية لكسر النظام الدولي بإقامة الخلافة وتوحيد باكستان وأفغانستان وآسيا الوسطى في ظل دولة واحدة. كما أن الولايات المتحدة مريضة وهي ليست في وضع يمكنها من الوقوف أمامكم، فأطيحوا بهؤلاء الحكام الموالين لأمريكا من خلال إعطاء النصرة لحزب التحرير لإقامة الخلافة على منهاج النبوة.



===



يا أهل تركيا: ما هذا الذي تحتفلون به؟!



مع تجدد الاحتفالات في الذكرى 98 لقيام الجمهورية التركية في 29 تشرين الأول/أكتوبر من كل عام! قال بيان صحفي أصدره المكتب الإعلامي لحزب التحرير/ ولاية تركيا: إن يوم الذل هذا، يتم الاحتفال به باعتباره عيداً، فما الذي يتم الاحتفال به؟ هل بإلغاء الكتاب والسنة، أم إلغاء مصدر الحكم والقوانين من الشريعة وإعطائه للشعب؟ أم يتم الاحتفال بتعويد الرجال على الفسق والنساء على التعري؟ هل يتم الاحتفال بانجراف شبابنا ومستقبلنا نحو الإلحاد؟ وخاطب البيان المسلمين: هل أنتم راضون عن دولة سياستها الخارجية تحت سيطرة أمريكا الكافرة الاستعمارية؟ ألقوا نظرة على البلاد الإسلامية جمعاء! ألا تنزعجون من حقيقة أن السيطرة الكاملة على هذه المساحات الشاسعة في أيدي الدول الغربية؟ ألا ترون أن من يفرض علينا هذه الأنظمة هي دول كافرة تستغل ثرواتنا تحت الأرض وفوقها؟ وخلص البيان مؤكدا للمسلمين ولأهل تركيا خاصة: لا يناسبكم الاحتفال بالجمهورية التي أقيمت على أنقاض الخلافة بالخدع والحيل، وبنيت على دماء عشرات الآلاف من المسلمين الذين عُلّقوا على حبل المشنقة. نعلم أن هذه ليست مطالبكم ورغباتكم، لكنكم أنتم من يتعرضون لكل ذلك بالتزامكم الصمت. وبينما يراكم الله سبحانه أهلا لصفة الخيرية، لا يليق بكم الجلوس مكتوفي الأيدي تشاهدون مسلسل الطغيان هذا! عودوا إلى جوهركم، وأنقذوا أنفسكم من هذا النظام الباطل وأعماله! إن فطرتكم جائعة وبحاجة إلى دولة الخلافة الراشدة. إذن دعونا نسعى للعمل معاً لإقامتها.



===



التدخلات الخارجية في #تونس جريمة دولة هشة ووسط سياسي عفن



أكد بيان صحفي أصدره المكتب الإعلامي لحزب التحرير في ولاية تونس: أنه ما كان لأرباب المكر الغربي أن يتدخلوا في الشأن الداخلي التونسي لولا ضعف الطبقة السياسية (حكاما ومعارضة) التي تعظم الغرب وتقر بهيمنته على البلاد وتستند في وجودها إليه، فعمليات التحشيد التي يقوم بها حكام ما قبل إجراءات 25 تموز/يوليو وما بعدها، إنما هي رسائل للدوائر الغربية لكسب دعمهم في رجوع طرف أو بقاء آخر في الحكم، حتى الرئيس قيس سعيّد الذي عارض هذه التدخلات، إنما عارضها لأنها لم تكن لصالحه، وأضاف البيان: لقد كشفت هذه التدخلات نظرة الغرب لتونس على أنها محمية تابعة لنفوذه لا يجوز أن تخرج عن الخط السياسي المرسوم لها، كما كشفت أن الصراع بين الطبقة السياسية (حكاما ومعارضة) ليس سوى صراع دولي على النفوذ بأدوات محلية، لذلك فإننا في حزب التحرير لا نعني أنفسنا بهذه الطبقة السياسية سواء من كان من أتباع نظام الحماية الفرنسية أو من كان من أتباع الرعاية الإنجليزية أو الأمريكية، لأن معركتنا الحقيقية هي مع الاستعمار نفسه، ونحن نعمل على قلعه من جذوره بعملية تغيير شاملة تشمل هدم المنظومة التي فرضها علينا، وإقامة حكم راشد على أساس الإسلام، وهذا التغيير يطال الدستور والسياسات وتغيير الوسط السياسي العميل والأجهزة التي تحمي النظام.



===





المصدر: #جريدة_الراية: http://www.alraiah.net/index.php/news-tours/
=========

Share this post


Link to post
Share on other sites

Join the conversation

You can post now and register later. If you have an account, sign in now to post with your account.

Guest
Reply to this topic...

×   Pasted as rich text.   Paste as plain text instead

  Only 75 emoji are allowed.

×   Your link has been automatically embedded.   Display as a link instead

×   Your previous content has been restored.   Clear editor

×   You cannot paste images directly. Upload or insert images from URL.

Loading...
Sign in to follow this  

×
×
  • Create New...