Jump to content
Sign in to follow this  
ابو غزالة

مؤشرات ثورة عارمة في العراق بدأت بالفلوجة

Recommended Posts

Guest ملاذ

هذا تحريك مدبر للأوضاع السياسية في العراق

فكيف يمكن لأصحاب الصحوات أن يثوروا اليوم في وجه دولتهم التي أنشؤها رفقة الأمريكي ؟

Share this post


Link to post
Share on other sites

أين حزب التحرير ولاية العراق من هذه الأحداث !!

وهل تظن التقصير في أخوة مخلصين تمّ ذبح بعضهم بالسكين ، كما تمّ توقيف آخرين وضربهم ، ولم يُثنيهم ذلك عن مواصلة العمل ؟

 

لو أننا نتكلّم كلاماً مسؤولاً من غير أن نسأل بأسلوب يُثير الظنون في أخوة مستضعفين يبذلون الوسع !

 

الله يسامحك.

Share this post


Link to post
Share on other sites

هذا تحريك مدبر للأوضاع السياسية في العراق

فكيف يمكن لأصحاب الصحوات أن يثوروا اليوم في وجه دولتهم التي أنشؤها رفقة الأمريكي ؟

هل من دليل يا أخي على اتهامك هذا ؟

 

ثورة أناس خرجوا من المساجد بعد صلاة الجمعة بقيادة الخطباء .

 

هل أصحاب الصحوات يصلون الجمعة ؟

 

هل تظن أن المسلمين من أهل العراق بعد أن عاشوا كوارثاً مستديمة ينقادوا لأصحاب الصحوات المستهلكين ؟

 

نعم قد يكون هناك دفع خفي أو تأييد من جهة ، لكن الصحوات أصبحت كالإخوان مستهلكة ( وجهان لعملة ) ، وهؤلاء الإخوان يدفعون باتجاه التقسيم الطائفي.

 

http://www.shafaaq.com/sh2/news/iraq-news/41420-%D8%A7%D9%84%D8%AD%D8%B2%D8%A8-%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%B3%D9%84%D8%A7%D9%85%D9%8A-%D8%AA%D9%87%D9%85%D9%8A%D8%B4-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%86%D8%A9-%D9%88%D8%B3%D9%84%D8%A8-%D8%A7%D9%88%D9%82%D8%A7%D9%81%D9%87%D9%85-%D9%8A%D8%AF%D9%81%D8%B9-%D9%84%D8%A7%D8%B9%D9%84%D8%A7%D9%86-%D8%A7%D9%82%D9%84%D9%8A%D9%85-%D9%81%D9%8A-%D8%AB%D9%84%D8%A7%D8%AB-%D9%85%D8%AD%D8%A7%D9%81%D8%B8%D8%A7%D8%AA.html

 

نعم هناك جهات تريد الدفع للوصول إلى تقسيم البلد إلى ثلاثة دويلات أو أربع قبل التحام المناطق الثائرة بالشام لتهدئة النفوس وركوب الموجة .

 

الله أعلم.

Share this post


Link to post
Share on other sites

المالكي يأمر بإطلاق سراح المعتقلات دون أمر قضائي ومن اعتقلن بجريرة ذويهن

 

 

 

details_img_121230124936_18860_35312.jpg

 

 

53851 http://www.alsumarianews.com/ NewsDetails

 

 

 

السومرية نيوز/ بغداد

 

أكد رئيس الحكومة نوري المالكي، الأحد ، أنه أمر بإطلاق سراح فوري لكل امرأة اعتقلت دون أمر قضائي فضلا عن اللواتي اعتقلن بجريرة ذنب ارتكبه شخص من ذويهن، وقال انه على استعداد لاصدار عفو خاص يشمل النساء المعتقلات بقضايا جنائية، مشيرا الى ان المرأة التي تنقل المتفجرات تستحق العقوبة.

 

وقال المالكي في لقاء خاص لـ"السومرية الفضائية" سيبث، مساء اليوم، إن "النساء المتهمات بالإرهاب ستتم احالتهن على الهيئات القضائية وأن كانت قضاياهن متعلقة بجريرة زوج المعتقلة أو أخيها كما يدعون سوف يطلق سراحها فوراً"، مبيناً أن "كانت معتقلة بلا أمر قبض أيضاً يطلق سراحها ويعتقل الشخص الذي اعتقلها لأنه لا يجوز هذا لا شرعاً ولا عرفاً ولا قانوناً".

 

واعتبر المالكي أن "عدد المعتقلات بتهم تتعلق بالإرهاب لا يتجاوز أصابع اليد"، مؤكداً أن "غالبيتهن معتقلات بقضايا جنائية من سرقة وقتل وهذه قضايا عادية يمكن أن يحالن على محافظتهن لإكمال عقوبتهن".

 

وأكد المالكي استعداده لـ"إصدار عفو خاص وليس عام عن المعتقلات"، مؤكداً أن "رئاسة الجمهورية ستوافق على هذه الأمر".

 

ولفت المالكي إلى أن "المرأة مسؤولة وإذا ثبت تورطها بنقل أسلحة كاتمة للصوت أو نقل سيارات مفخخة ففي هذه الحالة نعتبرها مذنبة ويجب أن تقع عليها أحكام قضائية"، مشدداً أنه لا يسمح بـ"الاعتداء على أعراض النساء من أي منطقة في العراق".

 

وكشف المالكي إلى أن "قضية المعتقلات أوكلت إلى مجموعة من العلماء الدين المعتدلين ومعهم هيئة قضائية لتنظر بهذه الأمور وتحسمها".

 

وكان محافظ الأنبار قاسم الفهداوي أعلن، أول أمس الجمعة (28 كانون الأول 2012)، عن موافقة رئيس الحكومة نوري المالكي على نقل ملفات السجينات اللائي دار حديث بشأن تعرضهن للاغتصاب من محاكمهن الحالية في بغداد إلى محكمة استئناف الأنبار، مؤكداً أن القرار اتخذ بعد التداول مع مجلس القضاء الأعلى.

 

وأعلن مجلس القضاء الأعلى، في (20 كانون الأول 2012)، عن تسجيل عشرات الانتهاكات بحق السجينات، مشدداً على أنه لن يتوانى عن معاقبة "أي عنوان" يتورط بهذه القضية مهما كان منصبه، لكنه لفت في الوقت نفسه إلى أن بعض السجينات يلجأن إلى مثل هذه الادعاءات للتخلص من عقوبتهن.

 

وكانت وزارة الداخلية العراقية اعتبرت، في (16 كانون الأول 2012)، الحديث عن تعذيب السجينات داخل السجون "محض افتراء"، مشيرة إلى أن الهدف من ذلك هو "استهداف سياسي للملف الأمني"، فيما أكدت أن المؤشرات التي تعتمدها تثبت تقدم سلوك منتسبيها.

 

يذكر أن البرلمان قرأ في (28 تشرين الثاني 2012)، تقريراً عن المعتقلات في السجون العراقية، فيما اتهم القيادي في القائمة العراقية حامد المطلك، في (26 تشرين الثاني 2012)، الأجهزة الأمنية باغتصاب وتعذيب سجينات عراقيات، واعتبر الأمر "أخزى" من أفعال الأميركيين في سجن أبو غريب.

 

http://www.alsumarianews.com/ar/1/53851/news-details-.html

Share this post


Link to post
Share on other sites

بسم الله الرحمن الرحيم

 

خبر وتعليق

 

 

العراق وغضبة المجروح

 

 

وكالات أنباء :

 

الرمادي تتظاهر ضد حكومة المالكي.

في الأنبار وبالذات الفلوجة تتواصل الاحتجاجات وبأعداد كبيرة.

 

التعليق :

 

كباقي الثورات التي اجتاحت دولاً كثيرة في المنطقة بدأ الحراك في العراق بمطالب تترواح بين العزة والكرامة وضد الظلم والاستبداد وإطلاق المساجين والاستهداف الطائفي.

 

حكومة المالكي الأمريكية الولاء، الطائفية الصبغة والتوجه، والمنخرطة في المشروع الإيراني في المنطقة، لن يكون ردّها أفضل من ردود أمثالها من الطواغيت.

 

سوف تكابر وتتهم، وتتحدث عن مؤامرة خارجية ودعاة فتنة طائفية وغير ذلك، ثمَّ قد لا تلبث طويلاً حتى تستخدم الرصاص الحيّ.

 

على المخلصين أن يسعوْا بكل جهدهم ومن الآن لقيادة تحرّك العراق في الاتجاه الصحيح لتكون رديفاً لثورة الشام وداعماً لها، لتحقيق مشروع الأمة في إعادة الخلافة وتحرير الأمة وتوحيدها.

 

لتكن غضبة العراق المجروح في وجه أمريكا وعملائها لله ولإعلاء كلمته، وردِّ الصاعِ لهما صاعين.

 

 

 

أبو أنس - أستراليا

 

 

17 من صـفر 1434

الموافق 2012/12/31م

 

 

 

 

Share this post


Link to post
Share on other sites

يبدو أن بعض الشباب أحياناً تحركهم مفاهيم الأعماق وبعض من مظاهر العصبية فى ردودهم ، فعندما نسأل أين حزب التحرير من هذه الأحداث وغيرها لأملنا الكبير بأن شباب حزب التحرير (رائد لا يكذب أهله )والأصل أن يكون هو وشبابه متصدر لهذه الأحداث وهو من يوجه الثورة التوجيه الصحيح ، فلا نسأل إستهجاناً ولا ضعف ثقة بل نسأل من باب ما نضع فى حزب التحرير وشبابه من أمل لهذه الأمة فى تحريك الثورات وتوجيهها توجيهاً صحيحا ...

Edited by فتح روما 1

Share this post


Link to post
Share on other sites

يبدو أن بعض الأخوة لا يتقبّلون النقد والنصح ، فيبحثون عن اتهامات ليوجهوها إلى من ينقد أقوالهم ، فيأتي الإتهام غير موضوعي البتة.

 

على كلّ حال ، قلتُ ما يمليه عليّ الواجب كحامل دعوة ، وسنُسأل عن نيتنا وعملنا يوم القيامة ،

 

والله من وراء القصد.

Share this post


Link to post
Share on other sites

اخواي الكريمان فتح روما والكرار مالكما ؟؟!! لا تتحملان بعضكما اهدءا قليلا بارك الله بكما بلاش توتر اعصاب مش ناقصين :)

 

اقتباس ملاذ"خ المشاركة : أمس , 07:34 PM

هذا تحريك مدبر للأوضاع السياسية في العراق

فكيف يمكن لأصحاب الصحوات أن يثوروا اليوم في وجه دولتهم التي أنشؤها رفقة الأمريكي ؟

هل تظن ان هذا الكلام بهذ الكيفية يخدم ام يضر

اخي ماذا نقول للذي خرج غضبا لانتهاك الحرمات واغتصاب السجينات

ماذا نقول للذي خرج ضد حكومة عميلة طائفية مقيتة متكبرة .؟؟؟

اتفق معاك ان المؤامرات كثيرة والكل يحاول تجييرها لكن ما دورنا نحن .؟؟

يجب ان نجعلها تسير بالاتجاه الصحيح بقدر المستطاع والله ولي الصابرين ...

"

على المخلصين أن يسعوْا بكل جهدهم ومن الآن لقيادة تحرّك العراق في الاتجاه الصحيح لتكون رديفاً لثورة الشام وداعماً لها، لتحقيق مشروع الأمة في إعادة الخلافة وتحرير الأمة وتوحيدها.

 

لتكن غضبة العراق المجروح في وجه أمريكا وعملائها لله ولإعلاء كلمته، وردِّ الصاعِ لهما صاعين.

Share this post


Link to post
Share on other sites

المالكي: التقسيم هو الحل او حرب أهلية تؤدي للتقسيم

والدولة متوقفة عن العمل بقرار خارجي

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

-8091my1.jpg

 

التفاصيل تم إنشاءه بتاريخ الإثنين, 31 كانون1/ديسمبر 2012 13:21

دعا رئيس الحكومة نوري المالكي، الأحد، شركاءه في العملية السياسية إلى الذهاب لانتخابات مبكرة،. وفيما اعتبرها الحل الأمثل لأزمة العراق، ولم يرجح إختيار الحرب الأهلية وتقسيم البلاد كخيارات للحل.

 

وقال المالكي في لقاء مع قناة السومرية:

إن "العراق محكوم بأربعة مسارات، أما اللجوء إلى انتخابات مبكرة أو إلى طاولة الحوار والوصول لحل على أساس الدستور أو نشوب حرب طائفية أو تقسيم العراق"

 

وأضاف رئيس الوزراء أن "انتخابات مجالس المحافظات قريبة ومن الممكن أن نقدم معها انتخابات مجلس النواب لكي ينتهي عمل هذا المجلس وهذه الحكومة لعلنا نأتي ببرلمان وحكومة جيدة وضمن خريطة جديدة وهذا الخيار الذي نحن نؤيده وانأ أشجع عليه واعتبره الحل الأمثل لازمة العراق".

وأعرب المالكي عن استغرابه من "عمل بعض النواب ضد عمل الحكومة على الرغم من وجود وزراء يمثلونهم فيها، حتى أصبح المسؤول لا يتحمل مسؤوليته ومجلس النواب لا يعطي الحكومة فرصة للتحرك ناهيك انه يعوق حركتها ووصلنا إلى طريق مسدود لا نستطيع أن نتحرك"، معتبرا أن "الدولة توقفت بقرار وأجندات خارجية".

 

يذكر إن خيار الذهاب الى تقسيم العراق الى ثلاث دول شيعية في الجنوب والوسط وسنية في المنطقة الغربية وثالثة في كردستان-بدأ يأخذ طريقه في المجتمع العراقي بعد ان يأس من توقف مسلسل الدماء والارهاب والفساد والنزاعات العرقية والطائفية وتوقف البناء والدولة حسب كلام رئيس الوزراء نوري المالكي .

 

http://www.aliraqnet...-12-31-13-21-32

Share this post


Link to post
Share on other sites

العراق .. نطاق المظاهرات يتسع وسقف مطالب المتظاهرين يرتفع

 

 

 

 

 

اتسع نطاق المظاهرات بالعراق، ورفع المتظاهرون سقف مطالبهم إلى إصلاحات جوهرية بالعملية السياسية تمنع احتكار السلطة، في حين دعا رئيس الوزراء نوري المالكي لانتخابات مبكرة واتهم المتظاهرين بتنفيذ أجندات أجنببية.

فبعد عشرة أيام من المظاهرات المتواصلة التي تشهدها مدينة الرمادي عاصمة محافظة الأنبار احتجاجا على سياسة حكومة المالكي التي يرون أنها تقوم على إقصاء وتهميش أهل السنة، بدأت مدينتا سامراء والموصل اعتصاما مفتوحا تضامنا مع الرمادي. كما بدأ عدد من المعتقلين بعدد من السجون العراقية إضرابا مفتوحا علن الطعام تضامنا مع مطالب المتظاهرين والمعتصمين، ورفع المتظاهرون سقف مطالبهم، مطالبين بإحداث تغيير جوهري بالعملية السياسية بالعراق، تمنع رئيس الوزراء من احتكار السلطة إلى جانب مطالبهم الثابتة المتعلقة خصوصا بإطلاق سراح المعتقلين لاسيما النساء منهم، وأعلنت حركة تجديد العراقية تأييدها لمطالب المعتصمين بمناطق مختلفة من البلاد ودعت لإسقاط حكومة المالكي، وطالبت بإزالة ما وصفته بالمظالم والمفاسد وملاحقة المتورطين فيها، كما طالبت بالتأسيس لحكم رشيد في البلاد،

واتهم رئيس الوزراء نوري المالكي بتصريحات تلفزيونية بوقت متأخر من يوم الاحد المتظاهرين بأن لديهم أجندات أجنبية، وطالبهم بالعودة لمنازلهم، وقال إن الرسالة التي كانوا يريدون نقلها وصلت، واعتبر أن هذا "يكفي حتى لا تتعقد الأمور".

وقال الناطق الرسمي باسم رئاسة اقليم كردستان اوميد صباح في بيان : إن «العراق يمر بأزمة عصيبة والجماهير في العديد من المحافظات ينظمون المظاهرات الاحتجاجية للتعبير عن استيائهم ضد سياسة الحكومة في بغداد»، وأضاف «إننا نساند المطالب الدستورية المشروعة للجماهير المنتفضة».

من جهتها, أعلنت رئاسة إقليم كردستان العراق مساندتها "للمطالب الدستورية المشروعة للجماهير المنتفضة"، داعية القوى السياسية خاصة التحالف الوطني إلى الاسراع لمعالجة الاسباب التي أدت لهذه الأوضاع، وقال الناطق الرسمي باسم رئاسة اقليم كردستان أوميد صباح في بيان: إن "العراق يمر بأزمة عصيبة والجماهير في العديد من المحافظات ينظمون المظاهرات الاحتجاجية للتعبير عن استيائهم ضد سياسة الحكومة في بغداد"، واضاف "إننا نساند المطالب الدستورية المشروعة للجماهير المنتفضة"، ودعا صباح "كل القوى السياسية خاصة التحالف الوطني الاسراع لمعالجة الاسباب التي أدت الى هذه الأوضاع"، مشددا على أنه "لا يجوز للحكومة في بغداد اهمال المطالب المشروعة للمواطنين".

 

الجامعة العربية

ودعت الجامعة العربية الحكومة العراقية والطبقة السياسية العراقية والقوى المؤثرة إلى وضع مصلحة العراق فوق كل اعتبار، وبذل كافة الجهود للحفاظ على العراق وإبعاده عن إثارة النعرات الطائفية المقيتة، وروح الانتقام البغيضة، التي عانى منها الأمرين، ومعالجة أسباب الاحتقان الراهن وإطلاق حوار جدي لإرساء دعائم المصالحة الوطنية الشاملة، وتعزيز وحدة العراق أرضاً وشعباً، والتوجه نحو المستقبل لبناء عراق قوي، عراق ديمقراطي تعددي توافقي، واستثمار ثرواته المادية والبشرية لإعادة الاعمار وتحسين أوضاع المواطن العراقي، والتصدي لحل الأزمات العالقة بما فيها نقاط التماس بين المحافظات.

 

تفجيرات

ميدانيا, قتل 12 شخصا على الأقل بينهم ثلاثة من رجال الشرطة وأصيب أكثر من أربعين آخرين بجروح في سلسلة تفجيرات بعبوات وسيارات مفخخة استهدفت امس مناطق متفرقة في العراق، واستهدفت التفجيرات التي وقعت في محافظة بابل ومدينتي بعقوبة وكركوك الشرطة ومحافظا ومدنيين، كما أوضحت المصادر الأمنية،

ووقع الهجوم الأكثر دموية بينها في قضاء المسيب التابع لمحافظة بابل ، حيث قتل سبعة أشخاص وأصيب أربعة آخرون في تفجير ثلاثة منازل، بحسب مصادر أمنية، وأوضح ضابط في شرطة المسيب ان "مسلحين مجهولين فجروا ثلاثة منازل في حي العسكري وسط القضاء ، ما أسفر عن مقتل سبعة أشخاص بينهم ثلاثة أطفال وامرأتين، وإصابة أربعة آخرين، إثر انهيار المنازل على ساكنيها.

وفي وقت لاحق، انفجرت سيارة مفخخة أمام مبنى محافظة بابل أثناء وصول موكب المحافظ، ما أسفر عن مقتل شخصين وإصابة 19 آخرين بينهم مصور وأحد حراس المحافظ، وقال مصدر في الشرطة لوكالة فرانس برس : إن "التفجير الحق ايضا اضرارا مادية جسيمة بالمحال التجارية والسيارات المدنية المحيطة بالمكان"، وأكد مصدر في مستشفى الحلة الجراحي وفاة شخصين وتلقي 19 جريحا أصيبوا في التفجير،

وفي كركوك قال مصدر أمني رفيع : إن "ثلاثة من عناصر الشرطة بينهم خبيران في مكافحة المتفجرات قتلا وأصيب أربعة آخرون بجروح اثناء محاولة الخبيرين تفكيك صاورخ جنوب المدينة"، وأوضح ان "عبوة ناسفة نصبت ككمين الى جانب الصاروخ انفجرت عليهم أثناء محاولة تفكيكه"، وفي هجوم منفصل غرب كركوك أصيب مدنيان بانفجار عبوة ناسفة. وفي محافظة ديالى شمال العاصمة، اصيب 16 شخصا في ثلاثة هجمات،

وأوضح مصدر أمني ان "سيارة مفخخة استهدفت زوارا قادمين من مناطق متفرقة شمال ديالى الى كربلاء، ما اسفر عن اصابة عشرة بينهم نساء". وفي حادث منفصل في جنوب ديالى نجا قائد صحوة المحافظة خالد اللهيبي من محاولة اغتيال إثر هجوم مسلح على موكبه في ناحية بهرز، أسفر عن اصابة اثنين من حمايته بجروح، حسب مصدر أمني.

 

http://www.alyaum.co.../art/67036.html

Share this post


Link to post
Share on other sites
Guest ملاذ

اخواي الكريمان فتح روما والكرار مالكما ؟؟!! لا تتحملان بعضكما اهدءا قليلا بارك الله بكما بلاش توتر اعصاب مش ناقصين :)

 

اقتباس ملاذ"خ المشاركة : أمس , 07:34 PM

هذا تحريك مدبر للأوضاع السياسية في العراق

فكيف يمكن لأصحاب الصحوات أن يثوروا اليوم في وجه دولتهم التي أنشؤها رفقة الأمريكي ؟

هل تظن ان هذا الكلام بهذ الكيفية يخدم ام يضر

اخي ماذا نقول للذي خرج غضبا لانتهاك الحرمات واغتصاب السجينات

ماذا نقول للذي خرج ضد حكومة عميلة طائفية مقيتة متكبرة .؟؟؟

اتفق معاك ان المؤامرات كثيرة والكل يحاول تجييرها لكن ما دورنا نحن .؟؟

يجب ان نجعلها تسير بالاتجاه الصحيح بقدر المستطاع والله ولي الصابرين ...

"

على المخلصين أن يسعوْا بكل جهدهم ومن الآن لقيادة تحرّك العراق في الاتجاه الصحيح لتكون رديفاً لثورة الشام وداعماً لها، لتحقيق مشروع الأمة في إعادة الخلافة وتحرير الأمة وتوحيدها.

 

 

لتكن غضبة العراق المجروح في وجه أمريكا وعملائها لله ولإعلاء كلمته، وردِّ الصاعِ لهما صاعين.

 

أخي ما يسمى تحرك في العراق أساسه تعامل حكومة المالكي مع بعض وزراء الدولة من السنة ومرافقيهم

وما رفع مطالب الإفراج عن السجينات إلا لذر الرماد في العيون

هذا تحرك لم يأتي لإستعادة كرامة شاب هدرت على أيدي شرطية كما في تونس

ولا رفعا للظلم من قبل شرطة قتلت شابا أثناء إعتقال

بل هو تحريك لإشراك شريحة واسعه في الحياة السياسية

فالتهميش الحاصل اليوم للسنة في العراق وضعف مشاركتهم السياسية سيكون نقطة قاتلة للعراق في سوريا الإسلام

Share this post


Link to post
Share on other sites

المالكي في لقاء له مع الغارديان

 

رئيس الوزراء المالكي قال في اجابة على سؤال في مؤتمر الصحفي بتاريخ 14/12/2011

 

 

 

طلب فيه من المالكي ان يصف نفسه قال المالكي : انني اولا شيعي وثانيا عراقي وثالثا عربي ورابعا عضو في حزب الدعوة

 

 

 

 

 

 

 

 

Iraq: retreat from Baghdad

America is leaving the war in Iraq, but it's far from over. Nor is the country or the region stable

 

Anyone who wants to know what a US withdrawal from Afghanistan looks like would do well to study the carefully choreographed events earlier in the week in Washington and in Fort Bragg, North Carolina, yesterday. The war was over, Barack Obama repeatedly declared. The last Americans troops would leave behind "a solid, stable, representative" Iraq. The greatest fighting force in the world was leaving Iraq with its head held high. And this from the man who once declared the war dumb. A nine-year war that sits comfortably alongside the greatest military blunders in history – the charge of the Light Brigade, the Dieppe Raid, Pearl Harbour, the German invasion of the Soviet Union, Vietnam – was in this president's view being brought to a successful, honourable conclusion.

Even with an election campaign in full flow, the chasm that opened up between words in Fort Bragg and one day in the life of Iraq was unbridgeable. Wednesday December 14 was relatively quiet: two car bombs in Tal Afar, killing three and wounding 35; bombings and shootings in Kirkuk, Mosul, Baghdad. A war that is over? Or take the decision on Monday of Diyala provincial council to declare itself independent from central government. Or take the answer that the prime minister Nouri al-Maliki gave last week when asked to describe who he thought he was – first a Shia, second an Iraqi, third an arab, and fourth a member of the Dawa party. What chance for a nation state, if its prime minister places his confessional identity above his national one? Can any of the above be deemed solid, stable or representative?

That Mr Obama stole Republican clothes in his address to paratroopers in Fort Bragg, there can be little doubt. National security, with its muscular approach to foreign policy, is their bag. But it has been whisked away from them by the Democratic president who ordered the surge in Afghanistan, who sent the Seals team in to kill Osama bin Laden, who failed to close Guantanamo, who now fulfills a campaign pledge to bring all the troops home from Iraq. The commander in chief of the most powerful army in the world is also a world leader, and it is to the Middle East that a US leader also has to speak. To this audience, and specifically US allies in the region, the day the last combat soldier crosses the desert at the end of the year will indeed be "an extraordinary milestone" but not the one a president facing reelection would be willing to recognise. That day will indeed look like the start of a long march home. The day when America stopped being a policy maker in the Middle East, but became instead a policy taker.

Is the Iraq Mr Obama leaves behind going to be a strategic ally of the US? Hardly. Not only does Iran have significant sway over the Shia political elite which holds the virtual monopoly of power in this country. But of all the rival power centres within Iran, it is the darkest of them that has the strongest stake in its neighbour. Members of Iraq's cabinet have beaten a well worn path to the door of Qassem Suleimani, the commander of the Quds force, the external operations wing of Iran's Revolutionary Guards. The British embassy compounds in Tehran know him well. He ordered their sacking. The future partners of an independent Iraq are Iran and Turkey. The US comes a distant third.

Nor have the jihadi forums, which formed the centre of the insurgency, fallen silent. They are buzzing with calls to send fighters into Syria to help the Sunni Muslim uprising against the Shia overlord regime of Bashar al-Assad. The Salafists are up and running again. The Awakening or Sons of Iraq who played a seminal role in turning the tide against Al-Qaida are leaving Iraq, betrayed by a prime minister who has done his best to suppress them. The scars of this grand folly will be born by generations to come. The fight for the destiny of the land of the Arabs is being won, but not by America.

 

http://www.guardian....ghdad-editorial

 

 

------------------

 

 

ليس للإسلام في كلامه نصيب ، وليس ذلك بغريب على مثله

 

لا يستطيع أن يقول : أنا مسلم أولا !!!

Share this post


Link to post
Share on other sites

المكتب الإعــلامي

ولاية العراق

 

التاريخ الهجري 16 من صـفر 1434هـ

التاريخ الميلادي 2012/12/30م

 

بيان صحفي

 

الظلم والفساد عقيدة الغرب الكافر ونظامه الديمقراطي الآثم

 

 

تداعت الجماهير في محافظة الأنبار ومدن أخرى من البلاد للتظاهر ضد ممارسات "حكومة المالكي" وسياساتها المثيرة للجدل، والتي انقدحت شرارتها على إثر اعتقال قوات الأمن حراسَ وحماياتِ وزير المالية، ثمَّ لم يلبث أن اتسع نطاق التظاهرة، والذي تركز في ثلاث محافظات: الأنبار ونينوى وصلاح الدين، فضلاً عمّا تداولته بعض وكالات الأنباء عن وفود من بغداد وواسط وبابل وذي قار، ليبلغ مئات الألوف من العراقيين الغاضبين، جاء في مقدمتهم علماء دين وشيوخ عشائر ورجال قانون، وعلى الرغم من هذا التنوع فإنَّ مطالب المتظاهرين لم تكد تخرج عن الآتي:

 

1- إطلاق سراح المعتقلين منذ سنين، والنساء منهم على وجه الخصوص.

 

2- إلغاء سياسة التهميش والإقصاء.

 

3- إلغاء المادة (4) إرهاب التي باتت سيفاً مسلطاً على رقاب الناس.

 

4- إيقاف حملات الدهم والاعتقالات العشوائية بفعل المخبر السري.

 

5- إلغاء قانون المساءلة والعدالة سيء الصيت.

 

 

أيُّها أهل في العراق:

 

إن خروجكم وتظاهركم من أجل مطالب مشروعة كهذه، وإصراركم على مواصلة الاعتصام لحين تحققها، لدليل عافية ومؤشر على سريان الحياة في عروقكم وعقولكم؛ ذلك أنها من أولويات الرعاية الحسنة لشؤونكم ممن نُصبوا حكاماً عليكم! وهو إنما ينبع من تعاليم شرع الله تعالى الذي تتشرفون بالانتساب إليه.. كما في قول ربكم عزَّ وجلَّ ( فَلَوْلاَ كَانَ مِنَ الْقُرُونِ مِن قَبْلِكُمْ أُوْلُواْ بَقِيَّةٍ يَنْهَوْنَ عَنِ الْفَسَادِ فِي الأَرْضِ إِلاَّ قَلِيلاً مِّمَّنْ أَنجَيْنَا مِنْهُمْ ))، ولكن لتعلموا أنَّ سبب شقاءكم وسوء أحوالكم يرجع إلى ما يسمى "بالعملية السياسية" التي أقامها الغزاة الكافرون عندما دنّسُوا أرض العراق الطاهرة؛ ذلك أنها قامت على عقيدة (فصل الدين عن الحياة) التي انبثق عنها نظامهم الديمقراطي العفن، الذي جعل من "نواب الشعب" آلهة تقضي في الحلال والحرام رغم أنَّ الفساد أضحى طبعاً لهم، والأهواء تحركهم.. فضلُّوا وأضلُّوا، وجرُّوا البلاد إلى مهاوي الفشل والتناحر.. مصداقاً لقول الله جلَّ وعلا: (( وَلَوِ اتَّبَعَ الْحَقُّ أَهْوَاءهُمْ لَفَسَدَتِ السَّمَاوَاتُ وَالْأَرْضُ وَمَن فِيهِنَّ ))، تلك العقيدة البغيضة المناقضة لعقيدتكم السمحاء الناصعة: عقيدة (لا إله إلا الله، محمد رسول الله) القاضية بتحكيم شريعة الإسلام التي جاءت في كتاب الله تعالى وسُنَّة رسوله المصطفى صلوات الله وسلامه عليه.

 

أيُّها المسلمون في العراق:

 

نحن من أمة عظيمة مباركة، جعلها الله سبحانه خير الأمم، لما اختصت به من الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، مقياسها في الحياة الحلال والحرام، وغايتها نوال رضوان الله.. فليرتفع سقف مطالبكم للإصرار على تطبيق شرع الله تعالى في كل مناحي الحياة السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية، واحذروا النزول عند تحقيق مصالح آنية، وفتات يد السياسيين المغلولة، بل جِدُّوا واجتهدوا في العمل مع المخلصين ليصل الإسلام إلى الحكم في ظل نظام خلافة راشدة على منهاج النبوة، فتُرضُوا ربكم وتُخزُوا عدوَّكم وتذوقوا العزة الحقيقية، (( فَلاَ وَرَبِّكَ لاَ يُؤْمِنُونَ حَتَّىَ يُحَكِّمُوكَ فِيمَا شَجَرَ بَيْنَهُمْ ثُمَّ لاَ يَجِدُواْ فِي أَنفُسِهِمْ حَرَجاً مِّمَّا قَضَيْتَ وَيُسَلِّمُواْ تَسْلِيماً )).

 

 

المكتب الإعلامي لـحزب التحرير في ولاية العراق

http://www.hizb-ut-t...nts/entry_22062

Edited by أبو عائشة

Share this post


Link to post
Share on other sites

المالكي: التقسيم هو الحل او حرب أهلية تؤدي للتقسيم

والدولة متوقفة عن العمل بقرار خارجي

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

-8091my1.jpg

 

التفاصيل تم إنشاءه بتاريخ الإثنين, 31 كانون1/ديسمبر 2012 13:21

دعا رئيس الحكومة نوري المالكي، الأحد، شركاءه في العملية السياسية إلى الذهاب لانتخابات مبكرة،. وفيما اعتبرها الحل الأمثل لأزمة العراق، ولم يرجح إختيار الحرب الأهلية وتقسيم البلاد كخيارات للحل.

 

وقال المالكي في لقاء مع قناة السومرية:

إن "العراق محكوم بأربعة مسارات، أما اللجوء إلى انتخابات مبكرة أو إلى طاولة الحوار والوصول لحل على أساس الدستور أو نشوب حرب طائفية أو تقسيم العراق"

 

وأضاف رئيس الوزراء أن "انتخابات مجالس المحافظات قريبة ومن الممكن أن نقدم معها انتخابات مجلس النواب لكي ينتهي عمل هذا المجلس وهذه الحكومة لعلنا نأتي ببرلمان وحكومة جيدة وضمن خريطة جديدة وهذا الخيار الذي نحن نؤيده وانأ أشجع عليه واعتبره الحل الأمثل لازمة العراق".

وأعرب المالكي عن استغرابه من "عمل بعض النواب ضد عمل الحكومة على الرغم من وجود وزراء يمثلونهم فيها، حتى أصبح المسؤول لا يتحمل مسؤوليته ومجلس النواب لا يعطي الحكومة فرصة للتحرك ناهيك انه يعوق حركتها ووصلنا إلى طريق مسدود لا نستطيع أن نتحرك"، معتبرا أن "الدولة توقفت بقرار وأجندات خارجية".

 

يذكر إن خيار الذهاب الى تقسيم العراق الى ثلاث دول شيعية في الجنوب والوسط وسنية في المنطقة الغربية وثالثة في كردستان-بدأ يأخذ طريقه في المجتمع العراقي بعد ان يأس من توقف مسلسل الدماء والارهاب والفساد والنزاعات العرقية والطائفية وتوقف البناء والدولة حسب كلام رئيس الوزراء نوري المالكي .

 

http://www.aliraqnet...-12-31-13-21-32

 

 

يئس

Edited by واعي واعي

Share this post


Link to post
Share on other sites

Join the conversation

You can post now and register later. If you have an account, sign in now to post with your account.

Guest
Reply to this topic...

×   Pasted as rich text.   Paste as plain text instead

  Only 75 emoji are allowed.

×   Your link has been automatically embedded.   Display as a link instead

×   Your previous content has been restored.   Clear editor

×   You cannot paste images directly. Upload or insert images from URL.

Loading...
Sign in to follow this  

×
×
  • Create New...