Jump to content
Sign in to follow this  
خلافة راشدة

الجماعة تغير خطتها.. التراجع عن عودة مرسي مقابل السماح بالمش

Recommended Posts

الجماعة تغير خطتها.. التراجع عن عودة مرسي مقابل السماح بالمشاركة في انتخابات البرلمان

 

تبحث جماعة الإخوان المسلمين, عن أي وسيلة تستطيع معها الخروج من الأزمة الحالية, واستمرار محاولات أن يكون هناك أنهار من الدم, خاصة وأن بهذه الطريقة, يعتقد قادة التنظيم, أن فرص عودتهم للحكم مرة أخرى تزداد يوما بعد يوم, أو حتى قوتهم إذا ما قرروا الدخول في مفاوضات مع القوات المسلحة والقوي السياسية الأخرى بهدف الحصول علي أكبر قدر من المكاسب.

وأصدرت قيادات مكتب إرشاد الجماعة, تعليمات للمعتصمين, بضرورة خروج مسيرات فى أماكن متفرقة وحيوية، وافتعال أعمال عنف واستفزاز للجيش والشرطة، والدخول في مواجهات واشتباكات مع قوات الأمن, وزيادة الضغط علي النظام الحاكم في مصر, بالتزامن مع زيارة كاترين اشتون, للضغط علي المجتمع الدولي للتدخل السريع لإنهاء حالة إقصاء الإخوان.

الجماعة – وفقا لما قاله قيادي إخواني في تصريحات خاصة – تبحث عن هدف أساسي لن تعود عنه, وهو الاستمرار في التظاهر والضغط علي المجتمع الدولي من خلال إظهار القوات المسلحة والشرطة علي وجهها الحقيقي في استخدامهم للعنف والقوى في مواجهة المتظاهرين, حتى يتدخل المجتمع الدولي للضغط علي الجيش حتى يوافق علي خروج كافة المعتقلين المنتمين للجماعة أهداف أخرى تبحث الجماعة عن تنفيذها.

وأكد المصدر, أن عودة مرسي للحكم مرة أخرى, لم يعود الهدف الأساسي والرئيسي للاعتصام والضغط, خاصة وأن أعضاء مكتب الإرشاد أنفسهم أدركوا أنه أصبح أمرا مستحيلا في ظل الأحداث التي تقع علي الأرض, مشيرا إلى أن الجماعة تبحث الآن عن مطالب سياسية في مقدمتها السماح لهم بممارسة العمل السياسي من جديد, والمشاركة في الانتخابات البرلمانية المقبلة واستمرار عمل الحزب.

http://dostorasly.com/news/view.aspx?cdate=29072013&id=8aa56b63-ea15-41b4-8d9b-90df607249b8

Share this post


Link to post
Share on other sites

ان فرعون مصر الغابر حين ادركه الغرق "وَجَاوَزْنَا بِبَنِي إِسْرَائِيلَ الْبَحْرَ فَأَتْبَعَهُمْ فِرْعَوْنُ وَجُنُودُهُ بَغْيًا وَعَدْوًا ۖ حَتَّىٰ إِذَا أَدْرَكَهُ الْغَرَقُ قَالَ آمَنْتُ أَنَّهُ لَا إِلَٰهَ إِلَّا الَّذِي آمَنَتْ بِهِ بَنُو إِسْرَائِيلَ وَأَنَا مِنَ الْمُسْلِمِينَ " لهو اكثر وعيا من الجماعة التي استعملت طوال وجودها من الملك فاروق مرورا بعبد الناصر فالسادات ومبارك وصولا الى المشير طنطاوي ومن ثم اوصلوا عبد الفتاح السيسي وارتدى عليهم وبعد هذا كله يريدون اعادة الكرة؟ اي عقلية هذه العقلية, لم يريدوا بعد اعادة النظر في حالهم, سبحان الذي اوجد في هذه الامة الشيخ تقي الدين ومن اتى بعده وحمدا لك اللهم على الوعي, وغير اللهم تفكير الجماعة واهدهم الى الطريق القويم طريق حزب التحرير اللهم امين

Share this post


Link to post
Share on other sites

وهل كانوا أصلاً قد خططوا للوصول للحكم أم جرتهم أمريكا إليه جراً, إنهم لم يتوقعوا حتى إندلاع ثورة ضد مبارك وقاموا بإجراء مصالحة تاريخية معه, إنهم بعيدون عن الناس, بعيدون عن الأمة, يحسبون نفسهم دولة من دون المسلمين وأمة من دون الأمة, اللهم إفضح خائنهم ووعي جاهلهم ..

Share this post


Link to post
Share on other sites

Join the conversation

You can post now and register later. If you have an account, sign in now to post with your account.

Guest
Reply to this topic...

×   Pasted as rich text.   Paste as plain text instead

  Only 75 emoji are allowed.

×   Your link has been automatically embedded.   Display as a link instead

×   Your previous content has been restored.   Clear editor

×   You cannot paste images directly. Upload or insert images from URL.

Loading...
Sign in to follow this  

×
×
  • Create New...