Jump to content
منتدى العقاب

خبر وتعليق: قمم تتلوها قمم والهدف تصفية قضية فلسطين


Recommended Posts

قمم تتلوها قمم والهدف تصفية قضية فلسطين

بسم الله الرحمن الرحيم

قمم تتلوها قمم والهدف تصفية قضية فلسطين

https://www.hizb-ut-tahrir.info/ar/index.php/radio-broadcast/news-comment/90534.html

 

 

الخبر:

 

للمرة الثانية خلال العام الحالي، تلتئم قمة ثلاثية تضم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، والعاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، والرئيس الفلسطيني محمود عباس، في مدينة العلمين الساحلية، لبحث "تطورات الأوضاع في الأراضي المحتلة"، من دون الوصول إلى نتيجة ملموسة ترفع المعاناة عن كاهل الفلسطينيين، بعدما استضافت القاهرة قمة مماثلة في 17 كانون الثاني/يناير الماضي. (العربي الجديد، 15 آب/أغسطس 2023م).

 

التعليق:

 

أكد تعليق صحفي للمكتب الإعلامي لحزب التحرير في الأرض المباركة فلسطين، أنه بالوقوف على البيان الختامي لهذه القمة، وبالنظر إلى مخرجاتها يظهر أنها نسخة مطابقة لكل القمم السابقة المقيدة بمشروع أمريكا لتصفية قضية فلسطين، وهو مشروع الدولتين وما يلحق به من تفصيلات متعلقة باللاجئين والقدس والمسجد الأقصى، رغم أن كيان يهود قد تجاوز هذا المشروع في عنوانه وتفصيلاته بسنين ضوئية.

 

وأضاف أنه: طالما أن أمريكا لم تعلن مشروعا جديدا تبقى الأنظمة التابعة لها تكرر الأسطوانة ذاتها، وهي تدرك ذلك ولكنها تعتبر هذه المطالبات ضرورة إنشائية لكل قمة وبيان.

 

كما أضاف التعليق ما مفاده أن الهدف الأهم لهذه القمة هو خدمة التوجه الأمريكي الخاص بقضية الأرض المباركة، ودعم السلطة الفلسطينية ورئيسها محمود عباس، ومنع تفجر الأحداث في الضفة الغربية، والتعامل الحذر مع حكومة نتنياهو القومية التوراتية التي تدفع إلى مزيد من التصعيد في الضفة والقدس، والدفع لتنفيذ مخرجات قمتي العقبة وشرم الشيخ بشكل ينهي وجود المقاومين، وما يتبع ذلك من اقتحامات وعمليات تصفية واغتيال تضعف السلطة الفلسطينية وتنذر بتفجر الأحداث.

 

وتابع التعليق مؤكدا مرة أخرى أن هذه القمة في جزئياتها وتفصيلاتها هي حلقة من سلسلة مؤامرات لا تتوقف على قضية فلسطين تحوكها أنظمة الخيانة والعمالة المحيطة بفلسطين، ومعها السلطة الفلسطينية، أملاً منهم في تصفيتها خدمة لكيان يهود الغاصب وحرصا على عروشهم.

 

وعن دور الأمة الإسلامية تجاه الأرض المباركة في خضم هذه المؤامرات التي تحاك ضدها أكد التعليق أن الواجب على الأمة وهي ترى هذا التآمر في اللحظة التي يسارع فيها كيان يهود الخطا لإكمال مخططه التوراتي الحاقد، هو أن تتحرك وتطالب جيوشها بالتحرك فورا لإسقاط تلك الأنظمة، ومن ثم التحرك لإنقاذ الأرض المباركة ومسرى النبي ﷺ وتطهيرهما من يهود باقتلاع كيانهم المسخ من جذوره مرة وإلى الأبد.

 

 

كتبه لإذاعة المكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير

محمد عبد الملك

Link to comment
Share on other sites

Join the conversation

You can post now and register later. If you have an account, sign in now to post with your account.

Guest
Reply to this topic...

×   Pasted as rich text.   Paste as plain text instead

  Only 75 emoji are allowed.

×   Your link has been automatically embedded.   Display as a link instead

×   Your previous content has been restored.   Clear editor

×   You cannot paste images directly. Upload or insert images from URL.

Loading...
 Share

×
×
  • Create New...