Jump to content
منتدى العقاب

علاقات روسيا بالشرق الأوسط


Recommended Posts

يعتبر الاتحاد السوفيتي سابقا و روسيا حاضرا أول الدول التي اعترفت بالكيان الاسرائيلي منذ انشائه في أربعينيات القرن الماضي. اعتراف يعود الى ما يختزنه عقلها من عداء مترسخ ضد الإسلام والمسلمين يمتد إلى مئات السنين. 

تدخلها الآن في الشرق الأوسط و تحديدا في سوريا كان قد عبر عنه وزير خارجيتها سيرغي لافروف قبل ثلاث سنوات حين قال حرفيا: سنمنع قيام دولة سنية جديدة في المنطقة. 

و في قمة عقدت أنذاك و جمعت كلا بوتين و أوباما طلب الأخير تدخل روسيا في سوريا خدمة لأميريكا مقابل فتات من منطقة النفوذ الأمريكي في سوريا, ولتحقيق ذلك التدخل كان لابد من الحصول على التصريح الاسرائيلي و بدء شكل جديد من التعاون بين البلدين. روسيا و إسرائيل, ظاهره عدم اصطدام الطائرات الروسية مع الاسرائيلية في السماء السورية. 

و من الملاحظ أن الطائرات الإسرائيلية كانت تغير على المطارات السورية و تقصف مخازن الأسلحة التي أتت بها إيران في الوقت الذي كان فيه الإيرانيون يحسنون الظن بروسيا كشريك حليف في حربهم ضد ثورة سوريا, و بدرجة من عدم وجود الوعي السياسي أو تجاهلا لحقيقة  أن أمريكا هي من أدخلتهم إلى بغداد و دمشق.

كما من الجدير ذكره أن القصف الاسرائيلي على المواقع السورية كان يتم بدرجة عالية من الدقة زمنيا و مكانيا.. و تحديدا فور وصول شحنات الأسلحة الإيرانية .. و حول التنسيق الروسي الاسرائيلي قال أحد الخبراء الروس على قناة الجزيرة أن بلاده أعطت إسرائيل 100 معلومة مقابل 20 معلومة من جانب إسرائيل .

المستجد في الأمر أن بعد وصول ترامب بدأت سياسة أمريكا الخارجية تعمل على إرضاء إسرائيل و تحقيق ما تصبو إليه سواء داخليا عبر دعم سياسة الاستيطان أو خارجيا كإيقاف العمل باتفاق البرنامج النووي الإيراني. 

الدعم الكبير الذي جلبته إدارة ترامب لإسرائيل ساهمت به فئة الانجيليكيين صاحبة النفوذ الواسع في أمريكا و التي تعتبر ترامب ممثلا لها و لدعوتها. 

كما لابد من الإشارة إلى حادثة اسقاط الطائرة الروسية و توجيه الاتهامات إلى اسرائيل في ذلك حيث كانت تجري  مناورات أمريكية  في منطقة النتف على الحدود السورية العراقية فجاءت روسيا بطائرة ال يوشين لمراقبة المناورات . و في الاثناء انتهزت اسرائيل لحظات هبوط الطائرة الروسية لتقصف المواقع السورية و تختبئ خلف الطائرة الروسية التي أصابتها المضادات الأرضية و أودت إلى مقتل كل من كان فيها. لتتوجه الاشارة هنا إلى دور أمريكا في دعم العملية التي قامت بها اسرائيل. 

السؤال هنا لماذا لم تضع روسيا التي تعتبر نفسها وصية على أمن الأسد و سماء سوريا .. لماذا لم تضع منظومة الدفاع إس 300 ؟؟ .. ألا يعني ذلك فتح السماء السورية لاسرائيل لأن تفعل ما تريد و هي الحقيقة التي يتغافل عنها الايرانيون واخواته من ( محور الممانعة ) .

 

 

 

 

Link to comment
Share on other sites

Join the conversation

You can post now and register later. If you have an account, sign in now to post with your account.

Guest
Reply to this topic...

×   Pasted as rich text.   Paste as plain text instead

  Only 75 emoji are allowed.

×   Your link has been automatically embedded.   Display as a link instead

×   Your previous content has been restored.   Clear editor

×   You cannot paste images directly. Upload or insert images from URL.

Loading...
 Share

×
×
  • Create New...