Jump to content
Sign in to follow this  
واعي واعي

#جريدة_الراية: #الجولة_الإخبارية - 2019-03-13

Recommended Posts

Bild könnte enthalten: Text

بسم الله الرحمن الرحيم
#جريدة_الراية#الجولة_الإخبارية - 2019-03-13
=================
في ذكرى هدم الخلافة نذكر المسلمين؛

أن الخلافة وحدها هي نظام الحكم في الإسلام الذي شرعه رب العالمين، ولم يعرف المسلمون غيرها، ولم يحيدوا عنها قيد شعرة، وهي السبيل الوحيد لتطبيق شرع الله تطبيقاً كاملاً شاملاً في الحياة، وبها يُحمل الإسلام إلى العالم بالدعوة والجهاد، وهي السبيل الوحيد لوحدة المسلمين وعزهم وقوتهم وإرساء العدل بينهم وبين جميع الناس...
#أقيموا_الخلافة
#الخلافة_رعاية_وحماية
#ReturnTheKhilafah
#Khilafah_MyGuardian_MyShield 
=====================

في ذكرى هدم الخلافة
حزب التحرير/ ولاية #تركيا يعقد "المؤتمر العالمي للاقتصاد الإسلامي"

 

نظم حزب التحرير/ ولاية تركيا هذا العام مؤتمرا كبيرا في الذكرى الميلادية لهدم الخلافة في 3 آذار/مارس. وبسبب الأزمة الاقتصادية التي تواجهها تركيا في الوقت الحاضر تم تنظيم المؤتمر هذا العام في إسطنبول تحت عنوان "الحل الجذري للأزمات الاقتصادية والمالية - المؤتمر العالمي للاقتصاد الإسلامي".

 

ألقى الأستاذ محمود كار رئيس المكتب الإعلامي لحزب التحرير/ ولاية تركيا كلمة الافتتاح للمؤتمر. ومما قاله في كلمته "إن الحقيقة تتمثل بأن المبدأ الذي يتبناه المجتمع هو الذي ينظم شؤونه السياسية والاقتصادية والاجتماعية. غير أن المبدأ المطبق حالياً في تركيا والعالم هو المبدأ الرأسمالي. فإن كان العالم حاليا قد تحول إلى بيئة غير صالحة للعيش، وأصبح يعاني من المجاعات والفقر والدموع والدماء فإن المسبب الرئيسي لذلك هو المبدأ الرأسمالي الطاغي على العالم أجمع ليس غير. فإن كنا نسعى للطمأنينة والرفاه والأمن في العالم، وإن كنا نرغب بالقضاء على الفقر والمجاعات وعدم المساواة في توزيع الثروات، وإن كنا نريد التخلص من جميع أنواع المشاكل والأزمات، فينبغي علينا أولاً أن نبدأ بهذا المبدأ الفاسد. حيث إنه طالما لم يتم تصحيح نظام الحكم، فإن جميع الأنظمة تبقى فاسدة لارتباطها به".

 

وفي الجلسة الأولى للمؤتمر الذي عقد في فندق أكجون إسطنبول، ألقى د. عبد الرحيم شان محاضرته بعنوان "المصدر الرئيسي للأزمات هو المبدأ الرأسمالي"، ومن الجامعة الإسلامية الدولية في ماليزيا ألقى البروفيسور د. أحمد كامل مايدن ميرا محاضرته بعنوان "لماذا لا يتم الحيلولة دون الأزمات الاقتصادية؟"، وألقى د. إسماعيل تشاباك من جامعة بروكسل العاصمة محاضرة بعنوان "من هم الفائزون والخاسرون في الأزمات؟". أما الجلسة الثانية فألقى فيها الأستاذ عبد الله إمام أوغلو خريج كلية الشريعة كلمة تحدث فيها عن أن الإسلام هو نظام حياة شامل وأن المسلمين لا ينبغي عليهم البحث عن العزة في شيء آخر غير الإسلام. تلاه البروفيسور د. هاكان صاريباش من جامعة بولينت أجاويد حيث ألقى محاضرة بعنوان "نهج الإسلام للمشاكل الاقتصادية في يومنا هذا"، وألقى الاقتصادي الأستاذ محمد حنفي يغمور محاضرته وكانت بعنوان "أسس النظام الاقتصادي الإسلامي"، ومن جامعة الجدارة في الأردن ألقى البروفيسور د. محمد ملكاوي محاضرة بعنوان "كيف سيحل الإسلام الأزمات الاقتصادية والمالية؟". بعد ذلك من جامعة صباح الدين زعيم، البروفيسور د. عارف أرسوي ألقى كلمة.

 

أما كلمة اختتام المؤتمر فقد ألقاها الأستاذ يلماز شيلك. وقد تحدث فيها قائلاً: "تحدثنا اليوم هنا عن كيفية حل المشاكل الاقتصادية والأزمات الاقتصادية لوقتنا الحالي بشكل نظري. إن شاء الله سنرى التطبيق العملي كيف سيكون على يد الخلافة الراشدة على منهاج النبوة قريباً بإذن الله. وإن شاء الله يكون هذا المؤتمر آخر مؤتمر نقدم فيه الحلول النظرية!"

 

هذا وقد تقدم حزب التحرير/ ولاية تركيا بالشكر الجزيل من جميع السياسيين والأكاديميين وقادة الرأي وممثلي المنظمات غير الحكومية وجميع المشاركين الذين حضروا إلى المؤتمر من دول ومدن عديدة مختلفة.

===

متابعة فعاليات حزب التحرير العالمية
في #ذكرى_هدم_دولة الخلافة 1440هـ - 2019م

 

في شهر #رجب المحرم من هذا العام 1440هـ - 2019م وبمناسبة الذكرى الأليمة لقضاء المجرمين على دولة الإسلام وإلغاء نظام الحكم الإسلامي (الخلافة) في 28 رجب المحرم 1342هـ، الموافق 03/03/1924م، ينظم حزب التحرير فعاليات جماهيرية واسعة في جميع البلاد التي يعمل فيها، وإن المكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير سيقوم بإذن الله من خلال موقعه الإلكتروني بتغطية شاملة لتلك الفعاليات سائلا الله سبحانه وتعالى أن يعجل بقيام دولة الخلافة الراشدة الثانية على منهاج النبوة، وما ذلك على الله بعزيز، يقول الله سبحانه وتعالى: ﴿وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنكُمْ وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَيَسْتَخْلِفَنَّهُم فِي الأَرْضِ كَمَا اسْتَخْلَفَ الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ وَلَيُمَكِّنَنَّ لَهُمْ دِينَهُمُ الَّذِي ارْتَضَى لَهُمْ وَلَيُبَدِّلَنَّهُم مِّن بَعْدِ خَوْفِهِمْ أَمْناً يَعْبُدُونَنِي لا يُشْرِكُونَ بِي شَيْئاً وَمَن كَفَرَ بَعْدَ ذَلِكَ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ﴾.

 

لمتابعة الفعاليات على الرابط التالي: اضغط هنــا http://www.hizb-ut-tahrir.info/…/…/hizb-campaigns/58318.html

===
حزب التحرير/ ولاية باكستان
حملة واسعة لرفض الوساطة الدولية ولإعلان الجهاد لتحرير #كشمير

 

أطلق حزب التحرير/ ولاية باكستان يوم الجمعة، 24 جمادى الآخرة 1440هـ، الموافق 01 آذار/مارس 2019م، حملة حاشدة على وسائل التواصل الإلكتروني لدعوة المسلمين إلى رفض الوساطة الدولية للتطبيع مع الدولة الهندوسية، ولتحريك القوات المسلحة من أجل تحرير كشمير المحتلة.

===

المكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير/ القسم النسائي
حملة "الخلافة: رعاية وحماية"

 

يصادف هذا الشّهر "رجب المحرم" الذّكرى السّنويّة لذلك اليوم المشؤوم، فمنذ حوالي قرن من الزمان، هدمت دولة الخلافة، على أيدي المستعمرين الغربيّين وعملائهم خونة العرب والترك، وسقطت الأمّة الإسلاميّة في أكثر فصول تاريخها حلكة وظلمة.

 

لذا، وفي شهر رجب الحرام هذا فإنّ القسم النسائي في المكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير سيقوم بحملة بعنوان "الخلافة: رعاية وحماية"، سيقدم فيها رؤية عملية تبرز كيف أنّ الخلافة الرّاشدة الثانية على منهاج النّبوّة، تجسّد المبادئ والقوانين والنّظم لحلّ مشاكلنا وهي ضمان لحماية حياتنا وممتلكاتنا وشرفنا ومعتقدنا. فتضمن كيفيّة معالجة ومنع القمع السّياسيّ والفساد، والفقر الجماعيّ والبطالة، والعنف ضدّ المرأة، واضطهاد المسلمين، وأزمة التّعليم والرّعاية الصّحّيّة، وانهيار وتفكّك الأسر، والانقسام الطّائفيّ والتّخلّف التّكنولوجيّ... وغير ذلك، كما هو مفصّل وواضح في كتاب دستور دولة الخلافة لحزب التّحرير الذي يعرض مخطّطا مفصّلا وكاملا لطريقة عمل هذه الدّولة العظيمة وكيفيّة عنايتها ورعايتها لشؤون ومصالح النّاس.

 

ندعوكم لمتابعة ودعم هذه الحملة المهمّة، حتّى نكون جزءا من هذا التّغيير العظيم والعاجل لإعادة إقامة دولة الخلافة الرّاشدة. ندعوكم إلى الالتزام بهذا الأمر الإسلاميّ العظيم لإقامة نظام الله سبحانه وتعالى على هذه الأرض التي ستستأنف الحياة تحت ظلّ عظمة ديننا داخل بلادنا الإسلاميّة، فنعيد معها الكرامة والعدالة والحماية لهذه الأمّة.

 

لمتابعة الحملة على الرابط التالي: اضغط هنــا http://www.hizb-ut-tahrir.info/…/i…/dawahnews/cmo/58470.html

===

حزب التحرير/ ولاية سوريا
مظاهرات تذكّر بالشعارات الأولى لثورة #الشام وتطالب بفتح الجبهات

 

خرجت عقب #صلاة_الجمعة، مظاهرات نظمها شباب حزب التحرير في مناطق عدة من المحرر تطالب بفتح الجبهات، نصرة للقرى والمدن التي تتعرض للقصف الوحشي، وعدم السكوت عن قصف النظام للمناطق المحررة. ففي بلدة السحارة - بريف حلب الغربي خرجت مظاهرة حاشدة عبرت شعاراتها ولافتاتها المرفوعة عن رأي الحاضنة الشعبية، من خلال سلسلة لافتات ساءلت إحداها قادة الفصائل: إذا كان هدف القصف تهجير الناس وفتح الطرق، فما هدفكم أنتم؟ واستفهمت لافتة أخرى: هل يرجو عاقل حماية من النقاط التركية العاجزة عن حماية نفسها أصلا؟ مهمة الأتراك وقادة فصائلهم تنفيذ الاتفاقيات: فما مهمتكم يا عناصر الفصائل؟ في حين أوضحت أخرى لأهل حوران: أن الذي خدعكم بأمان التسويات في الجنوب: هو الذي يقتلكم في الشمال. أما في بلدة تل الكرامة - بريف إدلب الشمالي، فقد خرجت عقب صلاة الجمعة مظاهرة نددت بالقصف المستمر وصمت الفصائل، وتميزت لافتات المظاهرة بأنها عكست الشعارات الأولى لثورة الشام فقالت إحداها: "هي لله هي لله، ما لنا غيرك يا الله"، وتعهدت أخرى مؤكدة: سنعيدها سيرتها الأولى، وفي مدينة أريحا - بريف إدلب الجنوبي، اختزلت مظاهرتها عقب صلاة الجمعة بالشعارات واللافتات المرفوعة، المشهد السائد في ما تبقى من أراض محررة، فأكدت إحدى اللافتات أن: إسقاط النظام وإرضاء الداعم الضامن هدفان متعاكسان لا يلتقيان، وأخبرت أخرى: أن الأطفال القتلى يشكون إلى الله الضامن التركي الشريك والشاهد على قتلنا بواسطة إنجرليك ونقاط المراقبة، وذكّرت أخرى أن: جرجناز تقصف كل حين، وتشكو وتسأل نخوة المجاهدين.

 

===

ماليزيا وتركيا تتآمران مع السيسي في إعدام شباب #مصر

 

نشر موقع (الجزيرة نت، الأربعاء، 29 جمادى الآخرة 1440هـ، 06/03/2019م) خبرا جاء فيه: "أكدت السلطات الماليزية تسليم أربعة مصريين للسلطات المصرية كانوا يقيمون في الأراضي الماليزية منذ أربع سنوات، وذلك على خلفية اتهامات أمنية.

 

والشبان الأربعة وهم (محمد فتحي عيد، وعبد الله محمد هاشم، وعبد الرحمن عبد العزيز، وعزمي السيد محمد) معارضون للانقلاب العسكري وصادرة بحقهم أحكام بالسجن المؤبد.

 

وكانت السلطات التركية رحّلت في شباط/فبراير الماضي الشاب المصري محمد عبد الحفيظ إلى القاهرة، رغم أنه يواجه حكمين أحدهما الإعدام.

 

وتلاحق السلطات المصرية آلاف المعارضين عبر العالم، ممن فروا على وقع حملات القمع بعد انقلاب الثالث من تموز/يوليو 2013، وقد نجحت في استعادة عدد منهم في عمليات تسليم تعرضت لانتقادات حادة من منظمات حقوقية".

 

الراية: إن تسليم النظامين التركي والماليزي شباب الأمة لفرعون مصر السيسي، ليعتقلهم ويعذبهم ويحكم عليهم بالإعدام هو مشاركة له في الظلم والجور، ومعاونة منهم له على إراقة الدم الطاهر؛ لتثبيت نفوذ الغرب الكافر المستعمر وتحقيق مصالحهم في بلادنا، وهو دليل آخر يضاف إلى سجل عمالتهم للدول الاستعمارية في حربها الصليبية على الأمة الإسلامية.

 

أما آن للأمة الإسلامية أن تحزم أمرها وتعقد عزمها على اقتلاع أنظمة الجور والعمالة وتقيم الخلافة على منهاج النبوة؛ لتحقن دماء المسلمين وتقتلع المستعمرين من بلادهم؟!

===

أيها المسلمون! سفهاؤكم يبددون أموالكم فأدركوها
﴿وَلاَ تُؤْتُواْ السُّفَهَاء أَمْوَالَكُمُ﴾

 

 

نشر موقع (روسيا اليوم، الخميس، 30 جمادى الآخرة 1440هـ، 07/03/2019م) خبرا جاء فيه: "أغدق زعماء العالم، ومنهم قادة في الخليج هدايا على الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وأسرته بأكثر من 140 ألف دولار خلال 2017، وهو عامه الأول في البيت الأبيض.

 

وذكرت صحيفة "الإندبندنت" البريطانية، أن الرياض وبكين كانتا من أكرم المانحين لأسرة ترامب، إذ منحت السعودية ودول الخليج هدايا لترامب وأسرته بقيمة لا تقل عن 24120 دولارا.

 

ووفقا لتقرير سنوي يحصي هذه الهدايا، فقد تضمنت هدايا الرياض قلادة قيمتها 6400 دولار من العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، ونموذجا لطائرة مقاتلة مطليا بالذهب قيمته 4850 دولارا من ولي عهد البحرين الأمير سلمان بن حمد.

 

كما حصل ترامب على 3 تماثيل برونزية بقيمة 3700 دولار من ولي عهد أبو ظبي الأمير محمد بن زايد، وعملات ذهبية بقيمة 1651 دولارا من أمير الكويت، وعطر "رويا" بقيمة 1260 دولارا من نائب رئيس وزراء عمان.

 

كما أهدت السعودية ميلانيا ترامب ملابس مطرزة أنيقة، بما في ذلك عباءة قيمتها 1500 دولار، فيما حصل جارد كوشنر، صهر الرئيس الأمريكي على قلم حبر من الملك الأردني عبد الله الثاني بقيمة 3360 دولارا.

 

يشار إلى أن جميع الهدايا المقدمة لعائلة ترامب خلال العام 2017 سلمت إلى المتحف الوطني في الولايات المتحدة".

 

===

مسلمو #الإيغور بين بطش الصين وخيانة حكام المسلمين

 

نشر موقع (فرانس 24، السبت، 2 رجب 1440هـ، 09/03/2019م) الخبر التالي: "أطلق ناشطون من الإيغور المسلمين في #الصين حملة على الإنترنت تطالب السلطات الصينية بالكشف عن مصير أقاربهم المحتجزين في معتقلات، تقول الصين إنها أنشأتها لمعالجة (التطرف) في البلاد وتسميها "مراكز التكوين المهني". في حين يتهم الناشطون الإيغور بكين بأنها تمارس فيها فظاعات بحقهم".

 

الراية: إن قضية مسلمي الإيغور في #تركستان_الشرقية تشبه قضية المسلمين في فلسطين وجنوب تايلاند وكشمير وأراكان في ميانمار وجنوب الفلبين. فما يحدث في تركستان الشرقية ليس بالأمر الجديد فعلى مدى حوالي قرن ونصف القرن والمسلمون هناك يتعرضون للاعتداء عليهم لا لشيء إلا لأنهم مسلمون، هُجِّروا من بلادهم التي فتحها المسلمون منذ قرون، بحجة أنهم ليسوا من أهلها، وتم توزيع من سَلِم من الذبح منهم على مناطق أخرى في الصين، ومن استطاع الفرار حاولت إرجاعه وكان مصير من أرجعتهم الاعتقال، ثم بدأت تلاحقهم في عباداتهم وتتعرض لكل من تبدو عليهم المظاهر الإسلامية وترسلهم إلى معتقل كبير تتجاوز أعداد من فيه المليون، تُمارس عليهم التثقيف المفضي إلى الكفر، مركزة على الأطفال ليشبوا بعيدين كل البعد عن الإسلام وأحكامه.

 

لكن مسلمي الإيغور لا زالوا يُظهرون صموداً وتمسكاً بالإسلام، يسترخصون لأجله الأرواح، رافضين كل ما تجبرهم الصين على فعله، فهم كالصحابة الذين ثبتوا على الحق يوم استعمل عليهم كفار مكة كل ما خطر ببالهم من أساليب التنكيل والأذى من قتل وتعذيب وحبس ومحاربة في الأرزاق... الخ، كل ذلك ليَرُدوهم عن دينهم وما استطاعوا، وبإذن الله لن تتمكن الصين من رد مسلمي الإيغور عن دينهم.

 

نسأل الله تعالى أن يعجل فرجه بإقامة الخلافة الراشدة على منهاج النبوة، ليعود للمسلمين خليفتهم الذي يقاتلون من ورائه ويتقون به، وحينها ستنكفئ الصين وغيرها من الدول الاستعمارية ولن تجرؤ على مجرد التفكير في الاعتداء على أحد من المسلمين.

===

المصدر: جريدة الراية http://www.alraiah.net/index.php/news-tours/news

 
 
 

Share this post


Link to post
Share on other sites

Create an account or sign in to comment

You need to be a member in order to leave a comment

Create an account

Sign up for a new account in our community. It's easy!

Register a new account

Sign in

Already have an account? Sign in here.

Sign In Now
Sign in to follow this  

×