Jump to content
Sign in to follow this  
واعي واعي

مع الحديث الشريف أين ملوك الأرض

Recommended Posts

 

 

بسم الله الرحمن الرحيم

 

مع الحديث الشريف

أين ملوك الأرض

 

 

 

نحييكم جميعا أيها الأحبة في كل مكان، في حلقة جديدة من برنامجكم "مع الحديث الشريف" ونبدأ بخير تحية، فالسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

 

حَدَّثَنِي حَرْمَلَةُ بْنُ يَحْيَى، أَخْبَرَنَا ابْنُ وَهْبٍ، أَخْبَرَنِي يُونُسُ، عَنِ ابْنِ شِهَابٍ، حَدَّثَنِي ابْنُ الْمُسَيِّبِ، أَنَّ أَبَا هُرَيْرَةَ، كَانَ يَقُولُ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «يَقْبِضُ اللَّهُ تَبَارَكَ وَتَعَالَى الْأَرْضَ يَوْمَ الْقِيَامَةِ، وَيَطْوِي السَّمَاءَ بِيَمِينِهِ ثُمَّ يَقُولُ: أَنَا الْمَلِكُ أَيْنَ مُلُوكُ الْأَرْضِ؟». (صحيح مسلم 5123)

 

إن خير الكلام كلام الله تعالى، وخير الهدي هدي نبيه عليه الصلاة والسلام، محمد بن عبد الله، أما بعد:

 

يحدثنا هذا الحديث الشريف عما يجهله المتكبرون عن عظمة الله سبحانه وتعالى وقدرته، فالله تبارك وتعالى مالك الملك لا شريك له، بيده كل شيء، أوجدنا من العدم من غير حول منا ولا قوة، وهو القادر على أن يعيدنا إلى ما كنا عليه بدون حول منا ولا قوة.

 

فالله العظيم الجبار القادر بقدرته التي لا يتخيلها عقل الإنسان المحدود يقبض الأرض ومن عليها يوم القيامة، فيجعلها كأنها ما كانت أبدا، فلا يبقى عندها إلا الله سبحانه الخالق الأزلي الذي لا يحدث شيء فيقول أنا الملك فأين من يدعي الملك وأين ملكه، أين من يظن أنه ينازع الخالق في ملكه الآن؟!

 

إنها لكلمات تقشعر لها الأبدان فيسقط الإنسان مغشيا على وجهه من هولها، فما بال بعض الخلق ينسى أصله ويظن أن الأمر له، إن الله الخالق البارئ هو صاحب كل شيء، بيده ملكوت السماء والأرض وكل من عليها، فما بال بعض الضالين ينسى من هو ومن هو خالقه فيعد إلى رشده وينصاع لله سبحانه وتعالى سائرا على خطى نبيه صلى الله عليه وسلم الذي أرسله لهدايتنا، إن الأصل والواجب أن نسعى من أجل تحقيق ما خلقنا الله سبحانه وتعالى له فنكون من المخلصين الصادقين الفائزين بالجنة التي أعدها الله لنا.

 

فالله نسأل أن نستقيم على الإسلام وأن يبعدنا عن عذابه ويقربنا من حبه وأن يدخلنا جناته، اللهم آمين.

 

أحبتنا الكرام، وإلى حين أن نلقاكم مع حديث نبوي آخر، نترككم في رعاية الله، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

 

 

 

كتبه للإذاعة: د. ماهر صالح

Share this post


Link to post
Share on other sites

Join the conversation

You can post now and register later. If you have an account, sign in now to post with your account.

Guest
Reply to this topic...

×   Pasted as rich text.   Paste as plain text instead

  Only 75 emoji are allowed.

×   Your link has been automatically embedded.   Display as a link instead

×   Your previous content has been restored.   Clear editor

×   You cannot paste images directly. Upload or insert images from URL.

Loading...
Sign in to follow this  

×
×
  • Create New...