Jump to content
Sign in to follow this  
واعي واعي

#جريدة_الراية: الجولة الإخبارية - 2020-02-19

Recommended Posts

Bild könnte enthalten: ‎Text „‎2020/02/19 الجولة الإخبارية جريدة الراية 274 نختصر العالم بين يديك‎“‎

بسم الله الرحمن الرحيم
#جريدة_الراية: الجولة الإخبارية - 2020-02-19
----------------
أيها المسلمون: آن لكم أن تنبذوا هؤلاء الحكام الرويبضات الذين يسهرون في خدمة مصالح أعداء الأمة وتعملوا مع حزب التحرير لإقامة الخلافة الراشدة التي بشر بها رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم، فتبايعوا خليفة يتقي الله فيكم فيحمي بيضتكم ويعلي راية الجهاد فيقهر عدوكم. ﴿وَاللَّهُ غَالِبٌ عَلَى أَمْرِهِ وَلَـكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لاَ يَعْلَمُونَ﴾.

===

لا عذر للمخلصين الواعين من أن لا يكونوا سياسيين

إن المسألة التي يجب أن تكون موضع بحث وموضع عناية، هي مسألة إيجاد الوسط السياسي الإسلامي في البلاد الإسلامية، وهذا إذا كان قيام الدولة الإسلامية يحتمها، فإن ولوج الأوساط السياسية قبل قيام الدولة، أو قبل انضمام البلد الإسلامي إليها أمر يوجبه العمل لإيجاد الإسلام في الحياة، وفي الأوساط السياسية بالذات. لذلك كان العمل لدخول الوسط السياسي في أي بلد إسلامي، أمراً لازماً لكل من يعمل سياسياً للإسلام...

 

أما الأوساط السياسية في البلاد الإسلامية، فإن فوق كونها تحوي ما تحويه من الأوساط السياسية الغربية من فساد، فإنها تحوي عملاء ومقلدين، مفتونين بأنظمة الكفر وسياسة الكفر، كارهين الإسلام وحاقدين عليه ومحتقرين له.

 

ولذلك لا يصح أن نقتصر على محاولة دخولها، بل يجب أن نعمل لهدمها، وتحويلها إلى أوساط إسلامية، وهذا وإن كان ممكناً العمل له من خارجها، ولكن العمل له من داخلها أسهل، وأقرب إلى الإنتاج. إلا أن رجال الأوساط السياسية في البلاد الإسلامية، وإن كانوا صغاراً بالنسبة لرجال الغرب والأوساط السياسية الغربية، ولكنهم في البلاد الإسلامية، كبار بل عمالقة بالنسبة لأهل البلاد، لأنهم هم الحكام، أو القادة، أو من لهم الثقل والوزن في حياة الناس وعيشهم. وفوق ذلك، فإن لديهم من الذكاء والمعرفة والخبرة، ما يجعلهم في مقدمة الناس، ولهم من الحيلة وحسن التأتّي ما يمكّنهم من أن يلبسوا لكل حالة لبوسها، وأن يُصَلُّوا في الصف الأول الصلوات الخمس في المسجد، إذا كان الإسلام هو الذي يطغى في المجتمع. فلا يبعد أن يكونوا في الدولة الإسلامية، من أوائل العاملين لها، والقادة لتيّار الإسلام. وهؤلاء يتجلى فيهم عدم الإخلاص ويحذقون إخفاء النفاق، وهم فوق ذلك أقدر الناس على الهدم، ‎وأكثر الناس خبرة في تقويض الدول، وهدم السياسيين المخلصين. فإذا قامت الدولة الإسلامية، وكان في هؤلاء السياسيين رمق، فإنهم قد يُبْدون للأمة من الإخلاص والفهم ما يجعلهم سادة وقادة الأوساط السياسية، ورجالها الأبرار الأفذاذ، لذلك كان لا بد من اتقاء خطرهم، والقضاء على تأثيرهم...

 

إن المسألة اليوم، بالنسبة للمخلصين الواعين، لم تعد مسألة أن يكونوا سياسيين، بل المسألة هي أن يحاولوا إيجاد الوسط السياسي الإسلامي،‎ فإنه مهما طال الزمن أو قصر، فإن الدولة الإسلامية قائمة بكل يقين، فيُخشى إذا قامت أن يسبقهم رجال الأوساط السياسية، وغير المخلصين على إيجاد الوسط السياسي الإسلامي، مع أنه يجب أن يوجد منهم وحدهم، ويجب أن يقوموا هم بإيجاده... لذلك فإنه لا عذر بعد اليوم للمخلصين الواعين من أن يعملوا لأن يكونوا سياسيين، وأن يحاولوا دخول الوسط السياسي. لأن الزمن يطوي أيامه بسرعة فائقة، والزمن ما لم تَقطعْه قطعك، وأعداء الإسلام وخصومه هم في الدرجة الأولى أعداء وخصوم للمخلصين الواعين، فما لم يكن هؤلاء المخلصون الواعون أقوياء في أفكارهم كما هم في عقائدهم، وفي جرأتهم كما هم في فهمهم وإدراكهم، فإنه يُخشى عليهم أن يكون النصر لغيرهم ولو كانوا هم الذين صنعوه، وأن يظلّوا بعيدين عن معترك الحياة الصحيح.

 

لذلك فإن تتبع الأخبار، وتحليلها، وإعطاء الرأي فيها، والحرص على أن لا يصدر هذا الرأي إلا من زاوية خاصة، هو المادة التي تجعل من هؤلاء المخلصين الواعين رجال الحاضر والمستقبل، والأمل المرجى للناس.

 

===
حزب التحرير/ ولاية تركيا مؤتمر "الأسرة والمجتمع" في إسطنبول/ بينديك

 

في إطار حملة "الإسلام يحمي الأسرة والأجيال والمجتمع!" عقد حزب التحرير في ولاية تركيا، الاثنين الثالث من شباط/فبراير،، مؤتمراً آخر تحت عنوان "الأسرة والمجتمع" في إسطنبول / بينديك.

 

وقد حضر المؤتمر عدد كبير من المسلمين. وفي كلمته الافتتاحية، أطلع سرحان إرتاش الحضور باختصار على هدف الحملة.

 

وبعد أن تلا بوراك بالتا آيات من القرآن الكريم، ألقى الكاتب موسى باي أوغلو الكلمة الأولى، التي تناول فيها النتائج الضارة للاتفاقات الدولية مثل اتفاقية القضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة (سيداو) واتفاقية إسطنبول، وكذلك القانون رقم 6284، على المجتمع، وقدم أيضا الحل الإسلامي للمشاكل التي تؤثر على المجتمع اليوم.

 

وكان المتحدث الثاني هو العالم والكاتب الإسلامي عبد الله إمام أوغلو، وقد شرح كيف أن الإسلام هو الطريق الوحيد لتنمية المجتمع الإسلامي. وسلط إمام أوغلو الضوء على مسؤوليات الأمة اليوم، وأوضح من خلال أمثلة من التاريخ الإسلامي كيف حققت الأمة النجاح في الماضي. وذكّر بأن هذا النجاح سوف يتحقق مرة أخرى من خلال إقامة الخلافة الراشدة على منهاج النبوة.

 

===

رغم القمع في جنين حزب التحرير في الأرض المباركة
ينظم وقفتين حاشدتين في رام الله وجنين
رفضا لصفقة ترامب

 

نظم حزب التحرير في الأرض المباركة فلسطين يوم السبت 15/2/2020 وقفتين حاشدتين في كل من رام الله وجنين رفضا لصفقة ترامب وكل الحلول الاستعمارية.

 

وتحت شعار (صفقة ترامب ستدوسها الخلافة وجيوش المسلمين) احتشد الآلاف من أنصار الحزب على دوار المنارة في رام الله وفي وسط مدينة جنين، حيث رفعوا الرايات والألوية والشعارات المنددة بصفقة ترامب وباللجوء لمجلس الأمن وبحل الدولتين، وهتفوا مستنصرين جيوش المسلمين بضرورة تحركها العاجل لتحرير فلسطين واقتلاع كيان يهود.

 

وقد قامت أجهزة أمن السلطة في جنين عقب الكلمة في تصرف مستهجن بقمع المشاركين في الوقفة بإطلاق قنابل الغاز والفلفل، وهو سلوك لا يقدم عليه إلا الذين يخدمون الاحتلال الذي يسوؤه استنصار جيوش المسلمين التي ستقضي على كيان يهود... فهذه الهمجية وهذا العدوان يكشف حقيقة السلطة وأجهزتها الأمنية التي تربت على يد الجنرال الأمريكي دايتون والتي تعادي أهل فلسطين وتصطف بجانب أعدائها.

 

وألقيت في الوقفتين كلمة موحدة أكدت على أن فلسطين أرض إسلامية خالصة للمسلمين من دون الناس، وأن صفقة ترامب وكل مشاريع الخيانة والاستسلام واتفاقيات الخزي والعار تحت أقدام المؤمنين والمجاهدين في سبيل الله، وأن فلسطين هي أرض باركها الله وترابها طهرته دماء آلاف الشهداء عبر تاريخ الأمة، ولن تنجسه أيادي العابثين أو المجرمين.

 

وأكدت الكلمة على أن صفقة ترامب ليست سوى حبرٍ على ورق وقرارات استعمارية جديدة لا تختلف عن سابقاتها، فلم تكن صفقة ترامب منعطفاً أو حدثاً مفاجئاً لأهل فلسطين... بل هي امتداد لاتفاقية أوسلو، ومتابعة لاتفاقيتي كامب ديفيد ووادي عربة. وإن أهل فلسطين لا يفرقون بين التنازل عن حيفا وعكا والقدس والخليل، ولا يرون فرقاً بين من يقبل بسلام مع الاحتلال في دولة متواصلة جغرافياً أو في كنتونات ممزقة مشرذمة.

 

ووجهت الكلمة رسائل لعلماء الأمة وجيوشها دعتهم فيها للقيام بالتبعات الملقاة عليهم، وخاطبت جيوش الأردن ومصر وباكستان وتركيا والجزائر وإندونيسيا وكل جيوش المسلمين ودعتهم للتحرك لتحرير فلسطين وتطهير بيت المقدس.

 

كما خاطبت الكلمة والفصائل والتنظيمات بالقول (أما آن لكم أن تدركوا أن أمريكا وروسيا وبريطانيا وفرنسا ويهود بعضهم أولياء بعض... أعداء للإسلام وأمة الإسلام؟!) وأن يدركوا خيانة حكام المسلمين لفلسطين وأن يعتصموا بحبل الله المتين ويتبرؤوا من كل أعداء الإسلام.

 

ودعا الحزب المسلمين للإطاحة بعروش الظالمين وإقامة الخلافة الراشدة على منهاج النبوة، التي تحرر فلسطين وتنهي صفقة ترامب وكل حلول المستعمرين، ودعا أهل فلسطين إلى التمسك بمسرى النبي ﷺ وأن يكونوا صفا في وجه كل المشاريع التي تعطي الشرعية لكيان الغاصبين، من صفقة ترامب إلى حل الدولتين أو حل الدولة الواحدة.

===

الآلاف من أنصار حزب التحرير يحتشدون في الخليل
رفضا لصفقة ترامب وتأكيدا على إسلامية قضية فلسطين

 

نظم حزب التحرير في الأرض المباركة فلسطين وقفة حاشدة في مدينة الخليل عصر يوم الثلاثاء 11/02/2020م رفضا لصفقة ترامب وتأكيدا على إسلامية قضية فلسطين ووجوب تحريرها كاملة.

 

وقد رفع المشاركون في الوقفة الرايات والألوية والشعارات الداعية لتحرك جيوش المسلمين، وهتفوا ضد ترامب والأنظمة العربية، وهتفوا للخلافة التي تحرر فلسطين وتقتلع كيان يهود من جذوره.

 

وقد ألقى الدكتور إبراهيم التميمي، عضو المكتب الإعلامي لحزب التحرير في الأرض المباركة فلسطين، كلمة في الحشد أكد فيها أن ما شجع ترامب على جريمته هو خنوع الأنظمة وتآمرها، ولو علم ترامب أن من بين حكام المسلمين اليوم رجلا كهارون الرشيد أو صلاح الدين ما تجرأ على أن يتدخل في أية قضية من قضايا المسلمين.

 

واعتبر التميمي أن أمريكا هي أم الإجرام وأبوه، ليس بحق المسلمين فحسب بل بحق البشرية جمعاء، وأن أرض فلسطين ليست ملك يمين ترامب حتى يهب ويمنع فيها، ولا ملكا للحكام، ولا لمن يلهثون وراء الحلول الاستسلامية والدول الغربية، ويقدسون التنسيق الأمني، بل هي ملك أمة محمد ﷺ.

 

وأكد التميمي رفض الحزب لكل اتفاقية أبرمها من يزعمون تمثيل أهل فلسطين وليس فقط صفقة ترامب، فأوسلو وواي ريفر وطابا وبروتوكول الخليل، كلها تنازل وبيع لفلسطين، وهي مرفوضة.

 

وأكد التميمي على الحل الشرعي لقضية فلسطين وهو وجوب تحرك جيوش الأمة لتحريرها، وعاب على المتمسكين بالشرعة الدولية ومجلس الأمن سلوكهم الانهزامي والمشين.

 

وفي ختام كلمته، استنهض التميمي همم جيوش الأمة ودعاها للقيام بواجبها تجاه مسرى رسولها لتحرر فلسطين وتنهي عبث أمريكا وصفقتها وتحكمها ببلاد المسلمين. فالرد الحقيقي على صفقة ترامب هو تحرير فلسطين.

===

محكمة روسية تحكم على أحد شباب حزب التحرير بالسجن 23 عاما بسبب قوله "ربي الله!"

 

وفقا لبيان صحفي أصدره المكتب الإعلامي لحزب التحرير في روسيا، فإنه في 10 شباط/فبراير 2020، حكمت المحكمة العسكرية المركزية في يكاترينبرغ على إدوارد نظاموف، المتهم بتنظيم أنشطة حزب التحرير في روسيا، بالسجن لمدة 23 عاماً في مستعمرة جزائية أمنية مشددة. وقد تم اتهام نظاموف بموجب مواد عدة من القانون الجنائي الروسي: "تنظيم أنشطة منظمة إرهابية" (الجزء 1 من المادة 205.5)، و"دعم النشاط الإرهابي" (الجزء 1 من المادة 205.1) و"الاستيلاء بالقوة على السلطة" (المادة 278).

 

كذلك، وصفت وسائل الإعلام الروسية نظاموف مرات عدة بأنه رئيس حزب التحرير في روسيا. في عام 2005، أُدين إدوارد بالفعل بالمشاركة في أنشطة حزب التحرير، لكن في ذلك الوقت لم يتم قمع الدعوة الإسلامية في إطار "الحرب ضد الإرهاب"، لذا حُكم عليه بالسجن لمدة عامين فقط تحت المراقبة بموجب الجزء 2 من المادة 282.2 من القانون الجنائي الروسي (المشاركة في أنشطة منظمة متطرفة).

 

وأضاف البيان: إن تهمة الإرهاب ضد حملة الدعوة الإسلامية ليست أكثر من اعتراف بضعف الشخص أمام الحقيقة وأولئك الذين تكون كلمتهم هي سلاحهم الوحيد. ليس هناك شك في أن أكاذيب الأجهزة الروسية الخاصة ضد أعضاء حزب التحرير سوف تنكشف، وسيفتضح أمر كل هؤلاء الذين شاركوا في سجن المسلمين بسبب إيمانهم بالله سبحانه وتعالى وسوف تتم محاسبتهم على جرائمهم.

 

===

كتلة الوعي في جامعات فلسطين تنظم وقفات رفضا لصفقة ترامب

 

نظمت كتلة الوعي - الإطار الطلابي لحزب التحرير - في كل من جامعة بيرزيت وجامعة البوليتكنك وجامعة الخليل وجامعة أبو ديس وقفات أمام الجامعات بعنوان "صفقة ترامب هي الحصاد الأثيم لاتفاقية أوسلو، ولا خلاص لفلسطين إلا باقتلاع كيان يهود"، وقد رفعت خلالها بعض البوسترات والكراتين وشملت الكتابة على الألواح داخل المحاضرات.

 

كما تم توزيع خاطرة على الطلاب تضمنت تذكيرا وتنبيها للطلبة إلى مجموعة من الحقائق التي يجب الاهتمام بها عند ممارسة العمل السياسي المتعلق بمواجهة صفقة ترامب.

 

وتلخصت تلك الحقائق فيما يلي:

 

- حرمة الركون إلى المجتمع الدولي ودول الاستعمار لأن ذلك مخالفة صريحة لشرع الله، وانتحار سياسي.

 

- جميع ما يصدر عن الغرب من مبادرات واتفاقيات وصفقات هو حصاد مُر يضر بالمسلمين ولا ينفعهم.

 

- لم يتجرأ ترامب بعنجهيته على إعلان صفقته في حضور قادة كيان يهود لولا ما رآه من حكام العرب وعلى رأسهم السلطة الفلسطينية التي وقعت اتفاقية أوسلو الخيانية، فضلا عن المبادرة العربية التي قدمتها السعودية.

 

- لن تكون صفقة القرن الأولى ولا الأخيرة ما دام المسلمون غير متحدين في دولة الخلافة على منهاج النبوة... وإن الرد الحقيقي على صفقة ترامب هو تحريك الجيوش لتحرير فلسطين.

 

نظمت كتلة الوعي في جامعة بوليتكنك فلسطين وقفة في حرم الجامعة يوم الخميس الموافق 13/2/2020 وذلك تحت عنوان "صفقة القرن ومسلسل التنازلات عن قضية فلسطين"، حيث عبرت عن رفضها لصفقة ترامب من منطلق شرعي، وذكرت الطلاب بثلاثة أحداث عظيمة مرت على فلسطين (فتح بيت المقدس زمن الفاروق، وتحريره زمن صلاح الدين الأيوبي، والحفاظ على فلسطين زمن الخليفة العثماني عبد الحميد الثاني) فكانت الخلافة وجيشها هي التي فتحت فلسطين وحررتها وحافظت عليها.

 

واستنكرت الكتلة في البيان الذي ألقي في الوقفة محاولات تصفية قضية فلسطين ومسلسل التنازلات، وأكدت أن الحل الشرعي لقضية فلسطين هو تحريرها وهو أمانة في أعناق جيوش المسلمين.

 

فيما نظمت كتلة الوعي في جامعة النجاح معرضا للكتاب وطاولات حوار استمرت ليومين، ناقشت فيها الطلبة حول صفقة ترامب، وركزت نقاشها حول مفاصل مهمة، مثل حرمة الركون للمجتمع الدولي وخطورته والأسباب التي جرأت ترامب على إعلان صفقته، وهل يمكن أن تنفذ هذه الصفقة وما هي الحلول الجذرية لقضية فلسطين.

 

كما قامت الكتلة بتوزيع بعض إصدارات الحزب مثل قضايا سياسية، والديمقراطية نظام كفر، ومفاهيم خطرة لضرب الإسلام.

 

كما علقت كتلة الوعي بوسترات في أروقة الجامعة والكتابة على الألواح عددا من العبارات والشعارات التي تؤكد رفض صفقة ترامب وتدعو المسلمين للعمل لإقامة الخلافة التي تحرر فلسطين وتتخذ من بيت المقدس عاصمة لها.

 

هذا وقد أظهر الطلاب تفاعلهم مع ما قدم من مواضيع داخل المعرض وردود فعل طيبة تدل على معدن أهل فلسطين الأصيل، كما رفضوا أية حلول لقضية فلسطين غير تحريرها كاملة.

 

===

حزب التحرير/ ولاية باكستان حملة "خطة ترامب ضد المسجد الأقصى!"

 

نظم حزب التحرير/ ولاية باكستان، يوم الجمعة، 13 جمادى الآخرة 1441هـ، الموافق 07 شباط/فبراير 2020م حملة واسعة ضد صفقة ترامب بشأن المسجد الأقصى والأرض المباركة فلسطين، حيث قام شبابه بتوزيع النشرة الصادرة عن حزب التحرير بعنوان" أيها المسلمون، بل يا جيوش المسلمين، إننا نستنفركم لقد كشَّر عدوكم ترامب عن أنيابه، فلتكسِّرها سيوفكم" على نطاق واسع، كما أصدر ثمانية تسجيلات مقتطفة من النشرة ووزعها عبر وسائل التواصل الإلكتروني لإيصال الرسالة بشكل قوي ومؤثّر.

 

اللهم أعد علينا درعنا، الخلافة الراشدة على منهاج النبوة... اللهم آمين.

 

===

عباس في الأمم المتحدة كان منفصلا تماما عن طموحات أهل فلسطين وتطلعاتهم

 

ألقى رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس الثلاثاء 11/02/2020، كلمة أمام مجلس الأمن بخصوص صفقة ترامب، وقد أصر عباس في خطابه على التمسك بنهج المفاوضات المخزي الذي جر الويلات والمصائب على فلسطين وأهلها، بل وأصر على وصف كل عمل مقاوم بالعنف والإرهاب. هذا وقد أصدر المكتب الإعلامي لحزب التحرير في الأرض المباركة فلسطين بيانا صحفيا اعتبر فيه: أن عباس كان في خطابه منفصلاً عن أهل فلسطين وتطلعاتهم، وترحم على رابين دون أن يترحم على شهداء فلسطين، واعتبر الأمل معلقاً بمجلس الأمن والمؤسسات الدولية، بينما يتطلع أهل فلسطين نحو قائد رباني كصلاح الدين ليحرر الأقصى ويقتلع كيان يهود. وأضاف البيان: أنه وفي مفارقة عجيبة، رفع عباس خارطة لفلسطين منذ عام 1917 حتى اليوم، متسائلاً من الذي أعطاهم هذا الحق ليمزقوا فلسطين، متناسيا أوسلو وأخواتها التي أكد عباس تمسكه بها وبكل بنودها، رغم جرائم يهود! ولفت البيان إلى: إن عباس يرفض صفقة ترامب لأنها تدمر حل الدولتين، بينما يرفضها أهل فلسطين لأن فلسطين كلها للمسلمين وليست ملك ترامب ولا مجلس الأمن، وعباس متمسك بالسلام مع المحتلين بينما يتطلع أهل فلسطين لتحرك جيوش الأمة لاقتلاع كيان يهود، وخيار عباس الاستراتيجي هو السلام مع الكيان الغاصب بينما خيار أهل فلسطين هو عودة فلسطين لحياض المسلمين لتكون القدس عقر دارهم وعاصمة خلافتهم القادمة. وختم البيان: إن الحل لقضية فلسطين لا يكون بالدعوة لعقد مؤتمر دولي تتداعى فيه كل الدول الاستعمارية على قضية فلسطين لتصفيتها لصالح يهود، ولا يكون بالاستجداء فملة الكفر والاستعمار واحدة، ولا بالتمسك بالمبادرة العربية للتطبيع، بل يكون بإرجاع هذه القضية لعمقها الإسلامي، واستنصار جيوش الأمة لتحرك جحافلها فتجعل من كيان يهود أثرا بعد عين. وكل ما سوى ذلك من حلول استعمارية وقرارات ومبادرات ومؤتمرات دولية لا تختلف عن صفقة ترامب سوى بالشكل والمظهر.

===

المصدر: جريدة الراية http://www.alraiah.net/index.php/news-tours/news

 
 
 
 

 

Share this post


Link to post
Share on other sites

Join the conversation

You can post now and register later. If you have an account, sign in now to post with your account.

Guest
Reply to this topic...

×   Pasted as rich text.   Paste as plain text instead

  Only 75 emoji are allowed.

×   Your link has been automatically embedded.   Display as a link instead

×   Your previous content has been restored.   Clear editor

×   You cannot paste images directly. Upload or insert images from URL.

Loading...
Sign in to follow this  

×
×
  • Create New...