Jump to content
منتدى العقاب

قيام أعضاء في البرلمان الإندونيسي بزيارة لكيان يهود المغتصب


Recommended Posts

بيان صحفي

 

قيام أعضاء في البرلمان الإندونيسي بزيارة لكيان يهود المغتصب خيانة!

 

(مترجم)

 

 

قام عدد من المسئولين في إندونيسيا بزيارة مثيرة للجدل إلى كيان يهود الغاصب لأرض الإسراء والمعراج في الفترة الواقعة بين 27 أيار/مايو و 01 حزيران/ يونيو 2013م. وكان على رأس الوفد يحيى تانتوي عضو اللجنة الرئيسية الأولى في مجلس النواب الإندونيسي. حيث تم الترتيب لهذه الزيارة مسبقا من قبل الجمعية الأسترالية لليهود.

 

وقد كشفت النقاب عن هذه الزيارة العديد من وسائل الإعلام المحلية منها: (Republikaonline; EraMuslim.com; PikiranRakyat.com; Tribunenew.com; Dakwatuna.com; Nasional.inilah.com) وغيرها الكثير، وذلك بعد أن أعلنت (Israelhayom.com) عن الجلسة السرية، في يوم الثلاثاء الحادي عشر من يونيو وزيارة مكتب برلمان كيان يهود المعروف باسم (الكنيست)، وقد التقوا مع عدد من أعضاء برلمان كيان يهود.

وأوضح تانتوي أنه: "تم رفع هذه الدعوة المتعلقة بمبادرة السلام الحالية المبنية على المبادرة الأمريكية لإندونيسيا بوصفها البلد التي بها أكبر عدد من السكان المسلمين، وشعروا أنه من المهم أن يُدعى ممثلون عن إندونيسيا وقد التقينا مع المسؤولين في الدولة والبرلمانيين، ووسائل الإعلام، والأوساط الأكاديمية، ومنظمات غير حكومية، وأشخاص عاديين".

 

إن هذه الزيارة هي وصمة عار ولا تخدم إلا مصالح أمريكا وحلفائها؛

 

1. الزيارة هي خيانة للبرلمان الإندونيسي والمسلمين في إندونيسيا والفلسطينيين والمسلمين في العالم أجمع وذلك للأسباب التالية:

 

أ. إن الزيارة الأولى من البرلمان الإندونيسي أكبر بلد مسلم في العالم لا تحدث عن طريق الصدفة ولكن وفقا لسيناريو معد مسبقا، حيث كان برفقة الوفد ممثلو وسائل الإعلام الرئيسية في إندونيسيا مثل التلفزيون والصحف.

 

ب. ومن الواضح أن هذه الزيارة كانت ذات قيمة استراتيجية لكيان يهود كجزء من مؤامرة ضد الإسلام والمسلمين من أجل الاعتراف في المستقبل بكيان يهود من قبل إندونيسيا.

 

ج. لذا نطلب من المسلمين في إندونيسيا محاسبة هذا الوفد على هذه الزيارة، بل ينبغي التحقيق معهم ومعاقبتهم بشدة لمنع وردع أي اتصال آخر مع دولة معادية ككيان يهود المسخ.

 

2. هذه الزيارة هي حرام شرعا وهدفها هو تطبيع العلاقات السياسية والاقتصادية مع دولة العدو الموجود على الأرض المسلمة المحتلة.

 

3. ونحن ندعو المسلمين إلى الحذر من الخداع والمؤامرات التي تحاك من قبل أمريكا وكيان يهود لزيادة تعزيز وجود كيان يهود غير الشرعي، وعلينا أن نذكر المسلمين أن ما يسمى بالمشكلة الفلسطينية هي مشكلة الأمة وليست مشكلة أهل فلسطين فقط وأن حلها لا يمكن أن يكون إلا بجيش الخلافة القادمة قريبا بإذن الله.

 

 

المكتب الإعلامي المركزي

لحزب التحرير

 

 

 

 

 

المكتب الإعلامي

المركزي عنوان المراسلة و عنوان الزيارة

المزرعة - ص. ب. 14-5010

كولومبيا سنتر - بلوك ب

الطابق الثاني

بيروت - لبنان

تلفون: 009611307594

جوال: 0096171724043 بريد إلكتروني:

media@hizb-ut-tahrir.info

Link to comment
Share on other sites

Join the conversation

You can post now and register later. If you have an account, sign in now to post with your account.

Guest
Reply to this topic...

×   Pasted as rich text.   Paste as plain text instead

  Only 75 emoji are allowed.

×   Your link has been automatically embedded.   Display as a link instead

×   Your previous content has been restored.   Clear editor

×   You cannot paste images directly. Upload or insert images from URL.

Loading...
 Share

×
×
  • Create New...