اذهب الي المحتوي
بهاء مصري

اعجاز القران الكريم .

Recommended Posts

السؤال يتمحور في اعجاز القران الكريم . واعجاز القران لا بد اخذه بالطريقه العقليه لانه محسوس بين ايدينا . 

فكيف يكون معجز وهو بنفس الوقت محسوس بين ايدينا والاعجاز عدم القدره او الاحاطه بالمعجز فما هو المعجز بالضبط في القران وهل يمكن ادراكه وهل له تسميه معينه ؟؟؟

بارك الله بكم .

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

ما قصدته حتى يتسنى للانسان ان يعقل الشيى يحتاج للواقع واحساس بالواقع ودماغ يصلح للربط ومعلومات سابقه فكيف يمكن عقل معجزة القران ومن جهة اخرى لو عقل الانسان المعجزه لفقدت معنى اعجازها فكيف يكون ذلك ؟؟؟ 

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

أخي بهاء يبدو أنه لديك خلط بين المعجزة والغيبيات، فمثلاً أمرنا الله بالإيمان بالملائكة فنحن لا نستطيع عقلها ولا ندرك وجودها والإيمان بالله هو إيمان بوجوده سبحانه ونعقل آلاءه ودلائل وجوده إدراكا تاما ولكننا لا ندرك ذاته سبحانه، وأما المعجزة فهي أمر خارق لقانون الكون والعادات يحمل في ذاته صفة التحدي يستطيع الإنسان إدراكه وعقله فيصل بذلك إلى كونه معجزة، فعصا موسى معجزة وإحياء الموتى وخلق الطيور معجزة عيسى مدركة ومحسوسة لذلك هي معجزات، وأما القرآن فقد عجز العرب الأقحاح عن الإتيان بمثله وما زالوا كذلك رغم وجود التحدي إلى يومنا هذا :
 قُل لَّئِنِ اجْتَمَعَتِ الإِنسُ وَالْجِنُّ عَلَى أَن يَأْتُواْ بِمِثْلِ هَذَا الْقُرْآنِ لاَ يَأْتُونَ بِمِثْلِهِ وَلَوْ كَانَ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ ظَهِيرًا (88)

سورة الإسراء

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

بارك الله بك اخي .

لكن كما تفضلت فان المعجزه تكون خارقه للقانون الطبيعي للبشر فكيف يمكن للبشر ادراك ما هو فوق قدرتهم والاستسلام له فقط لانهم عاجزون ؟

اعتقد ان المعجزه بحد ذاتها لا تؤتي اكلها الا اذا اقترنت بالتحدي والتوضيح بان امر الله هو من غير قانونها الطبيعي .

الا ان جميع المعجزات التي كانت للانبياء تغيير في القانون الطبيعي للمواد الا القران فقد تحدى اسلوب العرب في لغتهم وهذا الاسلوب ليس بقانون طبيعي انما هو ابداع بشر .

فكيف يكون ذلك ؟

اذكرك اخي بان التساؤل ليس للهوس لكن محاوله لفهم عمق هذا الاعجاز وبارك الله بكم على تفهمي .

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وفيك بارك الله أخي بهاء ...

16 ساعات مضت, بهاء مصري said:

اذكرك اخي بان التساؤل ليس للهوس لكن محاوله لفهم عمق هذا الاعجاز وبارك الله بكم على تفهمي .

أبداً أخي بل هذا الموضوع شيق وما أنا إلا محاولا معك فهمه حتى يأتينا منْ هو أكثر علماً وهم كثر في منتدى العقاب.
 

 

16 ساعات مضت, بهاء مصري said:

لكن كما تفضلت فان المعجزه تكون خارقه للقانون الطبيعي للبشر فكيف يمكن للبشر ادراك ما هو فوق قدرتهم والاستسلام له فقط لانهم عاجزون ؟

اعتقد ان المعجزه بحد ذاتها لا تؤتي اكلها الا اذا اقترنت بالتحدي والتوضيح بان امر الله هو من غير قانونها الطبيعي .

الا ان جميع المعجزات التي كانت للانبياء تغيير في القانون الطبيعي للمواد الا القران فقد تحدى اسلوب العرب في لغتهم وهذا الاسلوب ليس بقانون طبيعي انما هو ابداع بشر .

فكيف يكون ذلك ؟

سأحاول توصيل الصورة لك كالتالي: المعجزة والتي تعني أن يعجز الإتيان بمثلها هي صفة المخلوقات، فالله لا يعجزه شيء، والمعجزة حتى تفي بغرضها لا بدّ أن يعقلها المخلوق ويدرك تمام الإدراك أنها شيء خارق للعادات وقوانين الكون، ففهمها معوّل عليه قبولها وبالتالي قبول قول صاحبها ( التي جرت على يده ) ، لذلك نجد أن المعجزات التي أتاها الله لرسله تتمحور في أمور أتقنها قوم الرسول، وذلك لتكون حجة عليهم ولكي لا يكون هناك مجالا لعدم التصديق، والحاصل أن الأقوام كانت تنكر وتجحد المعجزات أي أنهم أدركوا صدقها لكنهم حجدوا بها. لاحظ مثلا أنه في زمن فرعون انتشر السحر وكان الناس على علم به وخبرة ومعرفة فجاءت المعجزة على هذا المحور، وكان الطب أيام عيسى عليه السلام منتشر فجاءت المعجزة على هذا المحور كإحياء الموتى وإشفاء المرضى، وكذا وعلى هذا النحو كانت معجزة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم حيث كانت العرب تتقن الكلام والشعر واشتهرت بذلك فجاءت المعجزة كلاما عربيا مبينا تحدّى أعلم الناس به أن يأتوا بمثله.

تم تعديل بواسطه عبد الله العقابي

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

بارك الله بك .

الملاحظ بتتبع معجزات الانبياء حتى معجزات سيدنا محمد انها معجزه وخارقه للعادات وللقوانين الكيميائيه والفيزيائيه والبيلوجيه . فقد نخير رب العالمين تغيير خواص الاشياء فجعل السكين لا يقطع وجعل النار لا يحرق وجعل العصا افعى وجعل الميت حي .

فتساؤلي رحمك الله ليس على تلك المعجزات فالكيفيه التي اقنعت الانسان بعجزه واضحه وجليه يمكن الاشاره اليها وتعقبها وفهمها .

اما بالنسبه لمعجزة القران فان الامر مخالف كليا فهو معجز بحد ذاته ويمكن فهم اعجازه للبشر وعدم الاتيان بمثله وتحديه للبشر ما زال قائما .

الا الاشاره لاعجازه معجز وان تحدث العرب بالنثر او الشعر وابحروا في بحوره واغدق القران عليهم وشعروا بعظمته وقوة كلمته وتنظيمه الكامل واحرفه المترادفه .

الا انه يبقى دون وضوح فهل للغه خاصيه قد تغيرت في القران ؟

فالمواد والقوانين التي كانت معجزه للانبياء متعارف عليها في جميع العالم . فهل للقران خاصيه تكون معرفة له للبشر .

بحثي ليس بصدد هل القران معجز ام لا فهو معجز رغم انف العالمين . لكن يبقى السؤال ما هية اللغه العربيه وتغييرها وجعلها معجزه لربما تكون فكريه تخص الاحساس والروح عند البشر وليست كسائر المعجزات ؟؟؟؟؟

فيا الله ما اعظمك فيا الله ما اكرمك تعز من تشاء وتذل من تشاء وانك على كل شيئ قدير اللهم اغفر لي ذنبي ويسر امري فانك تعلم ولا اعلم  انك لعلام الغيوب .

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

لعل هذه تفيدك ... يقول الشيخ تقي الدين النبهاني رحمه الله في كتاب نظام الإسلام:
"وأمَّا ثُبُوتُ كَونِ القُرآنِ مِنْ عِنْدِ اللهِ، فَهُوَ أنَّ القُرآنَ كِتَابٌ عَرَبِيٌّ جَاءَ بِهِ مُحَمَّدٌ عَلَيهِ الصَّلاةُ وَالسَّلامُ. فَهُوَ إمَّا أنْ يَكُونَ مِنَ العَرَبِ وَإمَّا أنْ يَكُونَ مِنْ مُحَمَّدٍ، وَإِمَّا أنْ يَكُونَ مِنَ اللهِ تَعَالَى. وَلا يُمكِنُ أنْ يَكُونَ مِنْ غَيرِ وَاحِدٍ مِنْ هَؤلاءِ الثَّلاثَةِ؛ لأنَّهُ عَرَبِيُّ اللُّغَةِ وَالأسلُوبِ. أمَّا أنَّهُ مِنَ العَرَبِ فَباطِلٌ؛ لأنَّهُ تَحَدَّاهُم أنْ يَأْتوا بمثلِهِ: (قُلْ فَأْتُوا بِعَشْرِ سُوَرٍ مِثْلِهِ)، وَقَدْ حَاوَلُوا أنْ يَأْتُوا بِمِثلِهِ وَعَجِزُوا عَنْ ذَلِكَ. فَهُوَ إِذَنْ لَيسَ مِنْ كَلامِهِمْ، لِعَجْزِهِمْ عَنِ الإتْيَانِ بِمِثلِهِ مَعَ تَحَدِّيهِ لَهُمْ وَمُحَاوَلَتِهِمُ الإِتيَانَ بِمِثلِهِ. وَأمَّا أَنَّهُ مِنْ مُحَمَّدٍ فَبَاطِلٌ، لأنَّ مُحَمَّدًا عَرَبِيٌ مِنَ العَرَبِ، وَمَهْمَا سَمَا العَبقَرِيُّ فَهُوَ مِنَ البَشَرِ وَوَاحِدٌ مِنْ مُجْتَمَعِهِ وَأُمَّتِهِ، وَمَا دَامَ العَرَبُ لَمْ يَأْتُوا بِمِثلِهِ فَيَصْدُقَ عَلَى مُحَمَّدٍ العَرَبِيِّ أنَّهُ لا يَأتِي بِمِثلِهِ فَهُوَ لَيسَ مِنْهُ، عِلاوةً عَلَى أنَّ لِمُحَمَّدٍ عَلَيهِ الصَّلاةُ وَالسَّلامُ أحَادِيثَ صَحِيحَةً وأُخْرَى رُوِيَتْ عَنْ طَرِيقِ التَّوَاتُرِ الَّذِي يَستَحِيلُ مَعَهُ إِلاَّ الصِّدْقُ، وَإِذَا قُورِنَ أيُّ حَدِيثٍ بِأيَّةِ آيَةٍ لا يُوجَدُ بَيْنَهُمَا تَشَابُهٌ فِي الأُسلُوبِ، وَكَانَ يَتْلُو الآيَةَ المنَزَّلَةَ وَيَقُولُ الحَدِيثَ فِي وَقْتٍ وَاحِدٍ، وَبَينَهُمَا اختِلافٌ فِي الأُسلُوبِ، وَكَلامُ الرَّجُلِ مَهْمَا حَاوَلَ أنْ يُنَوِّعَهُ فَإِنَّهُ يَتَشَابَهُ فِي الأُسلُوبِ؛ لأنَّهُ صَادِرٌ مِنهُ. وَبِمَا أنَّهُ لا يُوجَدُ أيُّ تشابُهٍ بَينَ الحَدِيثِ وَالآيَةِ فِي الأُسلُوبِ فَلا يَكُونُ القُرآنُ كَلامَ مُحَمَّدٍ مُطْلَقَاً، لِلاختِلافِ الوَاضِحِ الصَّرِيحِ بَيْنَهُ وَبَينَ كَلامِ مُحَمَّدٍ. عَلَى أَنَّ العَرَبَ قَدِ ادَّعَوْا أنَّ مُحَمَّدًا يَأتِي بِالقُرآنِ مِنْ غُلامٍ نَصْرَانِيٍ اسمُهُ (جَبْر) فَرَدَّ اللهُ تَعَالَى عَلَيهِمْ بِقَولِهِ: (وَلَقَدْ نَعْلَمُ أَنَّهُمْ يَقُولُونَ إِنَّمَا يُعَلِّمُهُ بَشَرٌ لِسَانُ الَّذِي يُلْحِدُونَ إِلَيْهِ أَعْجَمِيٌّ وَهَذَا لِسَانٌ عَرَبِيٌّ مُبِينٌ). وبِمَا أنَّهُ ثبَتَ أنَّ القُرآنَ لَيسَ كَلامَ العَرَبِ، وَلا كَلامَ مُحَمَّدٍ، فَيَكُونَ كَلامَ اللهِ قَطْعًا، وَيَكُونَ مُعجِزةً لِمَن أتَى بِهِ. وَبِمَا أَنَّ مُحَمَّداً هُوَ الَّذِي أَتَى بِالقُرآنِ، وَهُوَ كَلامُ اللهِ وَشَرِيعَتُهُ، ولا يَأْتِي بِشَرِيعَةِ اللهِ إِلاَّ الأنبِيَاءُ وَالرُّسُلُ، فَيَكُونَ مُحَمَّدٌ نَبِيًا وَرَسُولاً قَطْعًا بِالدَّلِيلِ العَقْلِيِّ. هَذَا دَلِيلٌ عَقْلِيٌّ عَلَى الإِيمَانِ بِاللهِ وَبِرِسَالَةِ مُحَمَّدٍ وَبِأنَّ القُرآنَ كَلامُ اللهِ".

تم تعديل بواسطه عبد الله العقابي

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

بارك الله بك .

ان ما تفضلت به هو ما دفعني للتساؤل حول ادراك الاعجاز القراني .

اعتقد بان الاعجاز هو الانقطاع التام من السببيه الفيزيائيه والكيميائيه والبيلوجيه واسناد السبب في الاعجاز تدخل الخالق الله عز وجل .

ومن المعلوم ان عدد الحروف والحركات والمعاني والمفردات والمصطلحات في اللغه العربيه محدود . ولكونها محدوده فان تنظيمها بايها اساليب سيكون له نسبه ضئيله جدا جدا ولعله يقارب الصفر يعني لنقل ان التسبه واحد من رقم كبير جدا الا انه ليس بما لا نهاية له لان اللغه كما اسلفنا اتفا محدوده باحرفها ومفرداتها ومسطلحاتها . وسيكون احتمال تنظيم الاحرف بالصيغه التي جيئ بها القران صفر فاصل الكثير من الاصفار لا اعلم كم واخرها سيكون واحد وبهذه النتيجه سيكون فهم الاعجاز مشكل .

لذلك اعتقادي ان الاعجاز القراني ليس فقط بلغته واسلوبه انما هما مع العنايه الالهيه لخلقه وتوجيه رسالته للبشر كونه خالقهم . 

فجميع ايات القران الكريم وسوره تعبر عن مدى عظمة الله وصدق ما جاء به سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم .

ارجو من الله العلي القدير ان يرحمنا برحمته ويدينا سبيل الرشاد انه على كل شيئ قدير .

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

وفيك بارك الله أخي بهاء
محدودية موضع الإعجاز حاصل عند كل المعجزات، فالعصا محدودة وكذا الحية وكذا الناقة... فليس هذا بمقياس.
المقياس هو عجز البشر عن الإتيان بمثله.
ورحم الله الشاعر أحمد شوقي إذ قال:


 

47575596_10155966671656186_6169736820104888320_o.jpg

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

انشئ حساب جديد او قم بتسجيل دخولك لتتمكن من اضافه تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

انشئ حساب جديد

سجل حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجل حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلك حساب بالفعل ؟ سجل دخولك من هنا.

سجل دخولك الان

×