Jump to content
Sign in to follow this  
دمشقي دمشقية

الوضع في سوريا 45 - الزلزال السوري العراقي

Recommended Posts

رغم أن التقسيم صار ورائنا ونحن لاندري فالعراق سيحل مشكلته بالتقسيم رغم كل ماتسمعون عن حكومة وطنية بدون الملكيومسارعة السيستاني للتخلي عن المالكي .... هو رغبة إيرانية للتقليل من خسارتها الغير متوقعة في العراق .... أما في سورية فتفريغ دمشقمن سكانها الأصليين ...... ومحاولة السيطرة على ريفها ووصلها بحمص والقرى اللبنانية على جانب الحدود وكذلك الساحل السوري ... هو أهم مفاصل التقسيم التي يجري العمل عليها .... وهاهى داعش تتمدد في دير الزور والرقة ناشرة الفوضى ..... وكذلك حلب التي باتت شبه مدمرة وبدون إدارة داخلية قادرة على تسيير أمورها ...... وفي المناطق الكرديةيتم العمل على ترسيخ الإدارة الذاتية تمهيداً للإنفصال .. وتشكيل إقليمغير مستقر . ناهيك عن بعض الإمارات المتناثرة هنا وهناك ويديرها أمراءالحرب والنفط والتهريب .

Share this post


Link to post
Share on other sites

تجري الآن مناقشات سياسية في غاية الأهمية ... بين الأطراف الكردية والعشائر السنية في العراق ....... وبرعاية أمريكية وضغط سعودي كبير من أجل منع تقسيم العراق .. وإيجاد مخرج سياسي يبعد المالكي عنمركز القرار ...... ووضع ترتيبات جديدة لكتابة دستور جديد وبتوافق كاملبين كافة القوى السياسية .... يعيد الدور الطبيعي للسنة وينهي الحالةالطائفية في العراق وسط إنزعاج إيراني وتعنت من أجل الدفع بالصراعلنهاياته حتى وإن كان الثمن هو التقسيم .... ومن الملاحظ أن البرزانيهو بيضة القبان .......... وصاحب الكلمة الأكثر تأثيراً وقبولاً لدى العشائرالسنية المتناغمة مع الموقف الكردي بشكل كبير .

Share this post


Link to post
Share on other sites

هاهيي داعش تتمدد وتأخذ مناطق جديدة وتستفيد تماما وبخطة محكمة من أمكانياتها الجديدة المتخمة بالاموال والسلاح والرجال , والتي تم منحها لها مجانا من نظام المالكي , ومن طرف أخر تستفيد تماما من أخطاء الآخرين وعلى رأسهم النصرة

كتائب بحالها يتم شراؤها في كل المناطق وأنضمامها لداعش وكلها على حساب النصرة , ولنعد للوراء بالزمن منذحوالي ستة أشهر ولما قامت حملة كل الكتائب على داعش تشققت داعش وكادت تلفظ الانفاس وكانت في طريقها للانهيار التام , وفجأة كما كل شيء بالثورة السورية توقف العمل ضدها وتركت لتنجو , حينذاك أنضمت كتائب بكاملها من داعش والتحقت بالنصرة , وبسبب تمددها الغير موزون فقدت النصرة قدرتها على التحكم بافرادها ومناطقها , وعمليا أنقسمت النصرة لخمسة مناطق جغرافية مفصولة عن بعضها وبدا بشكل واحد أن القيادة المركزية بقيادة الجولاني قد تبخرت , فلكل منطقة قائدها الخاص وبشكل مستقل

الخلايا النائمة والتي كان بعضها موجود أصلا بالنصر ة ومن أنضم لهم من منشقي داعش ويحملون نفس التفكير الداعشي وأهم مصيبة هادمة داخله هي التكفير وما ينتج من من كوارث لاأخر ولا حد لها

بدأت التصرفات الخاطئة والاحتكاك بالسكان , وبدأت الامور تنحو نحو نفس مسلك داعش وتفقد النصرة القاعدة والمحبة الشعبية لها , مترافقا ذلك مع تصرفات استبدادية استعلائية على اخوانهم المجاهدين معهم من الكتائب الاخرى

الآن ومع كل أمكانيات داعش الحالية بسوريا والعراق بدأت النصرة بالتفكك بشراء كتائب ومناطق بكاملها من النصرة بشكل اساسي ومن العشائر بالدير وممن يبيع نفسه بسبب الضنك وضيق وقلة ذات اليد سواء بالتسليح أو التمويل , وهنا يأتي دور داعش المليئة اليد بالاموال والاسلحة والذخائر وتدار بعقلية من اخبث وأمكر ما يمكن وبدون قتال وبدون كل الكلام الفارغ باتهام الاخرين , لماذا لانه لاداعي لذلك فبالمال تشتري كل شيء فلماذا القتال وستتوسع أكثر فأكثر

السؤال هنا هل مايحدث هو محض صدفة ام مبرمج ومخطط , والجواب بل مبرمج ومخطط , داعش ستاكل النصرة اما بشكل تام ان استطاعت او تترك النصرة مفككة وباضعف احوالها , ونفس الامر سيتم ويتم مع الكتائب الاخرى ,و من يخطط لهذا يخطط أيضا للقضاء على انفاس الثورة السورية برمتها , وما لم يستطعه النظام وأيران وحزب ايران ستفعله داعش بكل سرور تمهيدا للمرحلة القادمة

Share this post


Link to post
Share on other sites

المتفرجون على الثورة لا يدركون الكارثة, من يعيشون هذه الثورة وتمثل لهم حياتهم ومماتهم, حرفيا قبل أن يكون ذاك مجازاً, يعرفون ما معنى أن تُبتر يد أو يُنتزع قلب أو تستأصل شرايين من هذا الجسد الجريح, كما جرى ويجري.

 

سلاماً يا دير الزور ... يا دمَنا الذي لم نستحقّه خلاص داعش سيطرت تماما علي دير الزور؟

قريباً ..

ستكون "دير الزور" ولاية داعشية، كما سيخضع "ريف حلب الشمالي" لسيطرتها .. حقيقة مؤلمة، لكنها "حقيقة"، بالرغم من أني لا أرجو ذلك، لكن من لا يرى الشمس من "الغربال" أعمى ..

 

ليس الأمر بانتصارات "داعش" عائد، لقوتها، والهالة الكبيرة، التي أحاطها العالم بها، وصدق الكثير من "القطيع" ذلك، فركضوا كالحمير على معلف "المبايعة".

 

السبب يعود لخذلاننا، لعدم قدرتنا على أن نكون لبعضنا البعض "ظهير" ..

ائتلاف وحكومة .. ولاد حرام .. وما قدرنا نشيلن، لأنو يلي حطن، حطن جباري عن اللي خلف خلفنا وبالصرماي، وقدروا يشتروا أغلب "قادة الثورة" ...

وبالوقت يلي عم تروح فيا حلب ودير الزور ..

هن عم يفكروا بتمديد الرئاسة من ست شهور لسنة !!!!!

وخيانات .. ونفوس عم تنشرى وتنباع، ع حساب البلد وأهل البلد ..

ولكن هناك فرصة أخيرة لمنع ريف "حلب الشمالي" من السقوط ..

 

تلبية الفصائل التي تقاتل "التنظيم" في ريف حلب الشمالي ..

والتي أعطت لكل من " الإئتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة والحكومة المؤقتة وهيئة الأركان في الجيش السوري الحر، إضافة لجيش الإسلام وجيش المجاهدين وحركة حزم وجبهتي النصرة وثوار سوريا وفصائل كبرى أخرى ..

 

مدة أسبوع لإرسال تعزيزات إلى المناطق التي تشهد الاشتباكات مع تنظيم الدولة، طالبة منها المساهمة في التصدي لتوسع نفوذ التنظيم، وإلا ستضطر إلى إلقاء السلاح والانسحاب.

 

وذات الأمر بالنسبة لدير الزور .. فهي "جزء مهم" في بقاء الثورة السورية.

مدينة الشحيل في دير الزور التي تعتبر عاصمة جبهة النصرة في المنطقة الشرقية أعلنت اليوم استسلامها و مبايعتها لدولة البغدادي بعد صراع دام معهم ..

 

بقية القرى لن تكون عثرة في وجه جرافة البغدادي ..

الآن داعش تسيطر على أكثر من نصف دير الزور

ليست سوى أيام معدودة حتى يطبق المفترس الداعشي أنيابه على المحافظة بالكامل ..

و تصبح الحدود السورية العراقية من شمالها إلى جنوبها ملكهم ..

حينها ستفتح أبواب الجحيم على ما تبقى من سوريا

أبناء الشحيل كان أمامهم خيارين إما سكين البغدادي أو بيعته

قاوموه و صمدو طويلاً .. لكن داعش تتفوق عليهم بالمعدات و الأسلحة و الأعداد

هذه الثورة علمتنا شيئاً واحداً أن الشعوب وزنها (0) في المعادلات الدولية وأنها لا تملك لنفسها ضراً ولا نفعاً مهما أخلصت وحاولت وسعت وأن من يورد السلاح هو من يرسم موازين القوى على النحو الذي يرغبه. حتى لو اجتمع كل أهل سوريا على قلب رجل واحد فإنهم لن يغيروا شيئاً في المشهد الحالي ما دامت أميركا التي بيدها مجرى تدفق السلاح تريد مساراً لسوريا مخالفاً للمسار الذي أختاره جيش الإسلام يبدأ حرب تطهير ضد داعش في الغوطة الشرقية, وداعش مستمرة في الهجوم على ريف حلب الشمالي, والثوار من جبهة النصرة والجبهة الإسلامية والجيش الحر أنهكوا من حصار داعش في دير الزور, وداعش تتقدم هناك باستمرار.

 

فيما لو سقطت دير الزور بيد داعش واستقرت هناك, فالثورة تدخل مرحلة احتضار حرفيّاً في وجودها الميداني وفي رهانها على تشكيل سلطة بديلة, ولا يبقى سوى ريف حلب وريف إدلب في الشمال والغوطة في الوسط ودرعا في الجنوب, مناطق معزولة ومحاصرة وبلا أي موارد لا نفطاً ولا ماء ولا قمحاً ولا كهرباء.

 

داعش ليست متفوقة عدداً ولا قوة, داعش متفوقة لأن من يحاربها هم الأقلية بين فصائل الثوار, وهذه الأقلية هي المشغولة أيضاً بقتال النظام, وهذه الأقلية بالذات هي المضيق عليها بالدعم, وسياسات المجتمع الدولي منذ أشهر تعمل على تضخيم داعش والسماح لها بالطغيان على المشهد.

 

تطهير واستئصال وحرق الدواعش, حرفيّاً أو مجازاً, هو الأولوية القصوى والأولى بالنسبة للثورة السورية, وبالنسبة لحاضر المشرق العربي ومستقبله ككل, وليست منفصلة بالمطلق عن الحرب ضد الهيمنة الإيرانية.

 

 

سيتذكر التاريخ ما قام به جيش المجاهدين ولواء التوحيد في حلب, وصقور الشام وجبهة ثوار سورية في إدلب, وجيش الإسلام في ريف دمشق, وجبهة النصرة وثوار العشائر في الدير, من بطولات ضد داعش, أما من تخاذل أمس واليوم عن مواجهة عصابة المعاتيه المجرمين هذه, فلن يتبقى هناك تاريخ أساساً لكي يروي خذلانه.الشعب.

Share this post


Link to post
Share on other sites

المتفرجون على الثورة لا يدركون الكارثة, من يعيشون هذه الثورة وتمثل لهم حياتهم ومماتهم, حرفيا قبل أن يكون ذاك مجازاً, يعرفون ما معنى أن تُبتر يد أو يُنتزع قلب أو تستأصل شرايين من هذا الجسد الجريح, كما جرى ويجري.

.

.

.

 

يجب أن لا ننسى أن الذي تدعو إليه هو عين مخطط أمريكا وهو إفناء قوى الداخل بعضه ببعض

وربما هذا هو سبب تهاون أمريكا مع تمدد داعش لأن ما سيحققه عجزت عنه هي خلال ثلاث سنوات إن وقعت الفصائل في فخ تركيز جهودهم لمواجهة داعش فقط وترك النظام يتفرج ويستعيد وهو مرتاح

Share this post


Link to post
Share on other sites

كأنني قرأت هذا الكلام في مكان ما أخي دمشقي

مجرد ما رأيت العامية علمت أن الكلام مقتبس

ربما كنت تقصد أنه كان جيداً لو أضاف الأخ دمشقي كلمة منقول أو اقتباس في بداية أو نهاية الكلام ، أليس كذلك ؟

Share this post


Link to post
Share on other sites

صاحب الكلام اعرفه و اعرف توجهه الديمقراطي و دائما ما ينتقد نظام الخلافة و يقول بأنه مفهوم تاريخي قابل للتطوير و لا يجب علينا ان نلتزم في السياسة بالنصوص حرفيا بل مجرد المقاصد الشرعية... لا اريد ان اسميه و قد تناقشت معه. و لكن الكلام اعلاه له تكلمة حيث يقول بأن اولى اولويات الكتائب هو قتال داعش و ليس النظام! ثم يقول ان سبب تمكن داعش هو اعتزال البعض القتال الداخلي و عدم اجتماع الجميع على قتالهم ...

 

و للأمانة اخي دمشقي انا اعرف انك لا تتفق مع الجهة التي يروج لها هذا الأخ و هي جبهة علوش الذي لطالما عريّته أمامنا و فضحت تمويله و داعميه بارك الله فيك. و انا لا اتفق مع الكلام أعلاه لأن من أهم اسباب ما يحدث الآن في الشام هو عدم الاستماع لنصح حزب التحرير و عدم الالتزام بميثاق الخلافة فراح علوش و غيره يجمعون الفصائل بتمويل خليجي مشبوه و تارة من تركيا فكان ولاؤه مهزوزا مشبوها شتت و ابعد عنهم كثير من المخلصين لينضم بعضهم فيما بعد الى داعش او النصرة و ان استمر علوش كذلك سيهزم شر هزيمة... ما قاله حزب التحرير و نصح الكتائب به يظهر الآن صحته و مع الايام ستظهر مخططات داعش التي انخدع الناس بها و بايعوها. أتمنى ان لا يحدث و لكن كأنني اراه يحدث.

Edited by علاء عبد الله

Share this post


Link to post
Share on other sites

اخي علاء صاحب جزء من الكلام هو احمد ابو زيد , ويعجبني أجزاء من تفكيره والباقي لايهمني , هو يخلط بين تدين واعي وفكر فلسفي مثقف مع خلفية سياسية علمانية على ديكور اسلامي اي سلطة كعك بفجل ولكن الرجل مثقف وصاحب اسلوب

ما نقلناه هو جزء من اتفاق الراي معه حول تحليله للثورة الان وما تفعله داعش وهو تحليل صحيح بمعظمه وهذا بيت القصيد

اما علو ش بعد افراط مايسمى الجبهة الاسلامية عاد كل لمنطقته فرجع هو الى دوما وتقلص جيشه كثيرا لانحسار معظم التمويل ورجع لحجم لواء الاسلام في بداياته فطبعا نزل تمويله للعشر من العرور ومن ورائه والحنفية الخليجية اغلقت على الجميع بنسبة 90% ’, وفتحت لداعش 500% , هناك قرار امريكي دولي بخنق الثوار بكافة فصائلهم , انظر تم خنق الجيش الحر حتى اختفى والان دور الكتائب الاسلامية لتختفي و فاما تنضم لداعش او تهرب او تدمر وهاذ مايحصل تماما على الارض , التوجه الان عند علوش بمقاومة داعش بغوطة دمشق لان الدولة الخليجية لاتريد اقترابها من الجنوب والعاصمة بينماداعش تحاول وضع قدم لها في الجنوب الحساس جدا حيث العاصمة والنظام واسرائيل والاردن

Share this post


Link to post
Share on other sites

الصورة في المشهد السياسي السوري اصبحت اكثر من واضحة وخطوط الكيانات الجديدة اصبحت ظاهرة تماما وانتهت وستظل لسنوات طويلة كما هي الان , نستطيع القول وللاسف الشديد ان الثورة بشقها العسكري وما كان ممكنا ممن خلال النشاط العسكري للثورة قد انتهى تماما , اي القدرة على التغيير قد انتهت فالثورة المسلح قد اجهضت وانتهت ونحن بنهايات هذا القسم من الثورة وداعش ستكمل الباقي ريثما تخلق تماما الكيانات السياسية الجديدة

لقد عسكروا الثورة ثم ربطوها بالقاعدة وهذا هو الفخ الهائل الذي وقعت به النصرة وسيقضي عليها قضاء تاما والثمرة تقطف كالعادة من غير اهلها فالعبرة بالنتائج والمئالات 250000 شهيد واكثر هل ذهبت دمائهم سدى

الثوار لاوعي سياسي عندهم وانتم ونحن حذرناهم مئات المرات من الاجندات الخارجية ومن مكر القوى الخارجية , لم يدركوا الامور وهاهو الحصادالمر اجهاض الثورة السورية والله المستعان

Share this post


Link to post
Share on other sites

برسم كل هيئة/شخص معني بالثورة السورية

‫#‏داعش‬ تريد ‫#‏دير_الزور‬ أولاً, و ‫#‏حلب‬ ثانياً, والثورة أخيرا

لم يعد يخفى على كل متابع ما يجري مؤخرا من استفحال أمر داعش, وتقدمها في كل من جبهتي دير الزور ومدينة حلب, وها هي داعش تمضي بمخططها لاحتلال المناطق المحررة مسبقا وجعلها لقمة سائغة بيد النظام, وذلك عبر آليات لا تختلف عن ممارسات النظام في الحصار والتضييق على الامدادات والمعابر, واستهداف المجاهدين عبر استباحة دمائهم وأعراضهم وأموالهم.

 

لم يعد الخطر المحدق بجبهتي دير الزور وحلب مجرد حسابات ميدانية قد تخطئ وقد تصيب, بل إن الخطر الداعشي بات أوضح من الشمس في كبد السماء, فبحسب التقارير الميدانية وشهود العيان, وتصريحات المعنيين على الأرض, كلها - مجتمعة - تؤكد أن دير الزور وحلب وخلال (بضعة أيام فقط) على وشك أن يحصل فيهما كارثة شبيهة بكارثة حمص والقلمون ويبرود وكسب والقصير.

والحل الاسعافي الهامشي لم يعد يجدي نفعا ما لم يتعزز بآليات سريعة وطويلة الأمد, أهمها:

- صدور بيانات مصورة وقصيرة ومتكررة للسادة العلماء ولممثلي الهيئات الشرعية على تنوعها (4 دقائق), تؤكد على ما جاء في بياناتها السابقة حول خطر السكوت عن داعش, وفساد منهجها, وخطورة خطها العسكري الذي تصب نتائجه في مصلحة النظام السوري.

- ضرورة تداعي كل الجبهات والمجالس والهيئات العسكرية للوقوف صفا واحدا ضد داعش, بما يؤخر احتلالها للمناطق المحررة, ويدعم صمود جبهات أخرى.

- الحشد الإعلامي والعسكري والسياسي لدعم صمود جبهتي دير الزور وحلب في وجه النظام وداعش, وقلب موازين القوة فيهما لم يعد خيارا متاحا لأحد, بل أصبح قرارا استراتيجيا وحيدا لدحر قوات داعش.

* * *

إن خسرنا دير الزور - لا قدر الله - فلا نلومن إلا أنفسنا, فما هي إلا أيام وسنجد قوات النظام وداعش تحاصر مدينة حلب ومن كل الجهات, إيذانا بانهاء الثورة فيها, ولم يعد المجال مناسبا لكلمات المجاملة أو التهوين الذي يتقنه بعض من أودى بنا المهالك.

أخيرا .. إن الوضع على جبهتي حلب ودير الزور لا يسر ثائر, والندب والضحك على اللحى بالكلام المعسول عن أن النصر قريب وما شابه دون آليات تدعمه على الأرض ليس حلاً, فجبهات حلب ودير الزور تنسل من بين أيدينا, كما ينسل الماء بين بين أصابعنا.

ألا هل بلغت ؟ .. اللهم فاشهد

عمرالمرادي

Share this post


Link to post
Share on other sites

https://www.youtube....x3D5rbP-w1DMcxw

 

 

من رحمة الله ان أمريكيا وان نجحت في حرف الثوار بالاقتتال معا أو أشغالهم بمعارك جانبية....لكنها فشلت سياسيا في قيادة الثورة .....فكل المجالس العسكرية وهيئة الاركان فشلت ....والائتلاف والمجلس الوطني فشلا ....

Edited by ابو غزالة

Share this post


Link to post
Share on other sites

الاخطاء الكبيرة لكل الكتائب انها ربطت نفسها بالممول الخارجي وبالتالي اصبحت اسيرة لديه يتحكم بها كما يشاء حتى اصبح التحكم بالكتائب اكثر من 90%

مشكلة النصرة والغلطة القاتلة والتي حملت بذورها معها منذ ان انشئت هو ارتباط تمويلها من دولة العراق الاسلامية قبل دخولها للشام , ولم تدرك النصرة أن لكل شيء ثمنا, ولما لاحت تباشير النصر قبل سنة ونصف واستعدت النصرة لقطف الثمرة دخلت داعش على الخط باللحظة القاتلة , الغلطة الثانية للنصرة هي اعلان ارتباطها بالقاعدة وهذه فيها مقتلها في المستقبل , ولما افترقت النصرة عن داعش التاجئت الى التمويل الخارجي مثلها مثل غيرها من كل كتائب الجبهة الاسلامية وكل واحدة من جهةوقال الجولاني قبل سنة وزيادة انه لن يدع كالعادة مع العمل الاسلامي في اي مكان ان تكون التضحية من المسلمين وقطف الثمرة جاهزة من غيرهم , فليتذكر الجولاني انه استدرج هو ايضا للفخ القاتل وهاهي الثمرة ستقع بيد من لم يجاهد وياخذها غنيمة باردة

اخطأ الثوار بقبول الخط التكفيري الاتي من الخارج واخطاؤ بترك داعش تنمو في ظهرانييهم واخطأوا بالثقة بالممولين الخارجيين وهاهو الثمن يدفع

Edited by دمشقي دمشقية

Share this post


Link to post
Share on other sites

في عقيدتنا الاسلامية : ان نهاية الحكم الجبري بعدها خلافة على منهاج النبوة :

قال تعالى : (إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا يُنْفِقُونَ أَمْوَالَهُمْ لِيَصُدُّوا عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ فَسَيُنْفِقُونَهَا ثُمَّ تَكُونُ عَلَيْهِمْ حَسْرَةً ثُمَّ يُغْلَبُونَ وَالَّذِينَ كَفَرُوا إِلَى جَهَنَّمَ يُحْشَرُونَ (36) الانفال

ان ثورة الشام تتآمر عليها كل دول العالم بدون استثناء فكل مخابرات العالم تخطط للقضاء على هذه الثورة المباركة .....والثورة تعرضت لكل انواع الفتن والابتلاءات والتمحيص ....وهناك وعي عند الثوار والشعب السوري ان هناك قيادات خائنة تتآمر على الثورة والامر الثاني هو الاسلام وتحكيم شرع الله والثالث رفض نظام الاسد بالجملة والتفاوض معه والرابع والاهم وجود الطرح الفكري الوحيد الصحيح الذي يتطابق مع فكر الامة الاسلامية من حزب التحرير الذي يوجه ويرشد الثورةالى الطريق المستقيم ويكشف مخططات الكفر ومن فضل الله ان الامة تتفاعل مع افكار حزب التحرير فراية العقاب اصبحت واقعا ملموسا وفكرة الدولة الاسلامية احتضنها أهل الشام ...والدليل تجاوب الثوار في كل انحاء سوريا مع فكرة الخلافة ..... ومن فضل الله ان الفشل السياسي للغرب بترويج أفكار العلمانية والدولة المدنية والديمقراطية لايجرأ احد بطرحها واللذين طرحوا هذه الافكار نبذهم اهل الشام ابتداء من المجلس الوطني الى الائتلاف الوطني وهيئة الاركان ...ودليل انتصار فكر الاسلام ان سليم ادريس اضطر لوضع لواء الخلافة الى جانب العلم السوري ....وفي العراق كان يخطط عزت الدوري لاعلان الخلافة قبل اشهر ....فالثورة في مخاض وتمحيص نسأل الله السلامة

فالفكر المقبول والمطروح بالشام والعراق هو فكر الاسلام فقط .....واما تنظيم دولة العراق والشام فهم طلاب دولة الخلافة الاسلامية ومخلصين للاسلام لكن طريقة اقامة الخلافة عندهم غير صحيحة ولايوجدعندهم وعي سياسي لانهم نصبوا العداء لكل المجاهدين بل وكفروهم وقاتلوهم وهم ابناء الامة الاسلامية ....فاصبحوا بلا حاضنه ولن تتقبلهم الامة وهنا مقتلهم ...وكانها ارادة الله ان تقوم دولة الخلافة الاسلامية على ارض طيبة خصبة خالية من كل فكر معوج منحرف

والذي يمتلك الاخلاص والوعي السياسي معا سيكون هو الوحيد القادر على ادارة شؤون دولة الخلافة الثانية على منهاج النبوة ...لان الغرب الكافر ترك جروحا عميقة .

Edited by ابو غزالة

Share this post


Link to post
Share on other sites

منقول

مصادر مطلعة:

ما يجري من تقدم لقوات النظام في حلب يأتي بتنسيق مع الاطراف الاقليمية والدولية وبحدود مدروسة ومعلومة، ولن يتجاوز الخطوط المحددة. تركيا هي من ترسم الخطوط، فهي التي امرت بإعادة منطقة كسب للنظام قبل اسابيع. وما يجري في حلب يأتي في نفس السياق وبحدود معينة.

Share this post


Link to post
Share on other sites

هاهي النصرة ان صح التسجيل المنسوب لها حول اعلان قيام امارة اسلامية بدون مكان واضح او اشخاص واضحين او مرجعية زمانية ومكانية , والذي يغلب الظن ان التسجيل صحيح بعد دراسته والاستماع اليه ويبدو انه نشر بعيدا عن مواقع النصرة لدراسة ردود الافعال وربما التنصل منه واعتباره مزيفا والتخلص من هذه الادعاء برمته حسب ردود الافعال

الآن جبهة النصرة تقلصلت الى عشر ماكانت عليه وتشرذمت وأنقسمت على نفسها وكل منطقة تعمل لوحدها حسب مزاج اميرها , والتمويل انقطع عن الجميع ,وخسرت النصرة اهم معاقلها في دير الزور ومعها ابار النفط , نستطيع القول بأن جبهة النصرة في طريقه للاضمحلال خلال الفترة القادمة , وكل الفصائل الاسلامية السورية تنصلت من اعلان الامارة الجديدة , افلا يكفينا مصيبة داعش وخليفتها حتى نصاب من النصرة وامارتها

الوضع في سوريا الان محزن فلقد طحنت هذه الحرب الجميع وقضت على معظم قوة النظام والكتائب , داعش وحدها تقف اليوم منتعشة وجيوبها ملئى بالنقود وتشتري ما تشاء

النظام السوري اليوم باضعف حالاته ولو كان عند الثوار بقية نفس وجهد لهزموه بايام قليلة فلم يبق من قوته السابقة ولا العشر , حزب الله اللبناني منهك تماما بعد ان فنيت نخبة قواته المدربة والان يستعين بالصف الثاني والثالث من جمهوره , والميلشيات العراقية ذهبت لتقاتل بالعراق

داعش ولاشك مشروع استخباراتي من الطراز الاول وكما انشئت فجاة ستختفي فجأة حسب تطور الاوضاع على الارض , الكل منهك والكل تعب من هذه الحرب الدموية والكل محبط من نتائجها والله اعلم

Share this post


Link to post
Share on other sites

على ضوء التفاصيل الواردة في المقال التالي :

http://www.alokab.com/forum/index.php?showtopic=13139&hl=

حيث ذكر أنه تم استدراج داعش لتسريع مشروع التقسيم وأنه سيتم التخلص منهم بعد انتهاء المهمة

على ضوءه ألا يمكن تفسير سقوط الرقة كاملة بسهولة وخلال فترة وجيزة على أنه تسليم وليس تحرير

لتكون النواة لداعش

بمعنى جاءت أوامر خارجية إلى تسهيل عملية تحرير الرقة وجعلها مركزا لداعش وإعطاءهم الأمان من قبل النظام حتى يتمكنوا من السيطرة والتحكم بالأمور

Share this post


Link to post
Share on other sites

Join the conversation

You can post now and register later. If you have an account, sign in now to post with your account.

Guest
Reply to this topic...

×   Pasted as rich text.   Paste as plain text instead

  Only 75 emoji are allowed.

×   Your link has been automatically embedded.   Display as a link instead

×   Your previous content has been restored.   Clear editor

×   You cannot paste images directly. Upload or insert images from URL.

Loading...
Sign in to follow this  

×
×
  • Create New...