Jump to content
عز الدين24

سؤال حول المخابرات فى دولة الاسلام؟

Recommended Posts

هل يجوز أن يكون لدولة الخلافة جهاز استخبارات و ذلك للتصدى لمؤامرات الدول الكافرة على الأمة الاسلامية؟!! و ذلك كما هو حال الدول القائمة فى العالم اليوم؟!!

Share this post


Link to post
Share on other sites

وجود أجهزة ترقب تحركات العدو وتكشف عوراته ونقاط ضعفه لأمير الجهاد وخليفة المسلمين فرض وليس فقط جائزا

 

لكنه لن يكون كأجهزة المخابرات

كما هو حال الدول القائمة فى العالم اليوم

)، كما ورد في سؤالك

 

فأجهزة دولة الخلافة تنضبط بالأحكام الشرعية في مسائل التجسس على الرعية وعلى العدو ومسائل التعذيب والأساليب المستخدمة

 

فأجهزة الحماية والرصد موجودة، لكنها ليست كأجهزة المخابرات الأنجاس الأنذال البهائم الموجودة اليوم

 

والتفصايل كما تفضل أخي اسماعيل بلال، موجودة في كتب حزب التحرير

Share this post


Link to post
Share on other sites
في ٢٠‏/٥‏/٢٠١٤ at 06:49, جمال ابو عباده said:

كتاب أجهزة دولة الخلافة ( في الحكم والإدارة )

 

رابط الكتاب :

 

http://www.hizb-ut-tahrir.org/index.php/AR/bshow/68/

 

 

.

و أيضاً تجده في كتاب مقـدمـة الدسـتـور أو الأسـباب المـوجبة له - القسـم الأول

http://pal-tahrir.info/books2/6776-muqadimataddustur1.html

Edited by عبد يغمور

Share this post


Link to post
Share on other sites
في ١٩‏/٥‏/٢٠١٤ at 04:19, ورقة said:

 

فأجهزة دولة الخلافة تنضبط بالأحكام الشرعية في مسائل التجسس على الرعية وعلى العدو ومسائل التعذيب والأساليب المستخدمة

 

فأجهزة الحماية والرصد موجودة، لكنها ليست كأجهزة المخابرات الأنجاس الأنذال البهائم الموجودة اليوم

 

والتفصايل كما تفضل أخي اسماعيل بلال، موجودة في كتب حزب التحرير

منْ يضمن انضباطها؟! فمنْ يملك وسائل التجسس فقد ملك سلطانا عظيما لا بد من تقييده تقييدا محكما وإلا عادت الديكتاتوريات تحت مسمى الخلافة.

Share this post


Link to post
Share on other sites

الديكتاتورية لا تعود من عمل واحد، فان تاتي الدولة باخبار اهل الريب ومن يتعاونون مع العدو هو عمل ولا علاقة له من قريب ولا من بعيد بالديكتاتورية، وهو عمل تابع لجهاز الحسبة وقاضي الحسبة، وهو فرض على الدولة القيام به في أمور معينة.

 

الديكتاتورية تاتي من تفرد الحاكم بالقرار وخروجه على القانون وسكوت الناس عنه، فان حصلت تلك الأمور "قد" تعود الديكتاتورية وقد لا تعود، لان هناك عوامل الراي العام وولاء ضباط الجيش ووعيهم وتوجه الاحزاب السياسية في البلد وطبيعة الوسط السياسي في البلد وغيره له قوة في منع الديكتاتورية من ان تحصل.

Share this post


Link to post
Share on other sites

Join the conversation

You can post now and register later. If you have an account, sign in now to post with your account.

Guest
Reply to this topic...

×   Pasted as rich text.   Paste as plain text instead

  Only 75 emoji are allowed.

×   Your link has been automatically embedded.   Display as a link instead

×   Your previous content has been restored.   Clear editor

×   You cannot paste images directly. Upload or insert images from URL.

Loading...

×
×
  • Create New...